AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

الإفريقي للمقاولين: العمالة المؤقتة قوام قطاع التشييد والدولة لم تتخل عنهم

الثلاثاء 30/يونيو/2020 - 11:36 م
المهندس حسن عبد العزيز
المهندس حسن عبد العزيز
Advertisements
آمنة عبدالعظيم
أكد المهندس حسن عبد العزيز رئيس الاتحاد الأفريقي للمقاولين، أن قطاع البناء والتشييد يعد قاطرة للاقتصاد المصري، وتتبعه نحو 100 حرفة وصناعة توظف آلاف العمال وتساهم في استمرار عجلة التنمية للمناطق المختلفة.

وأضاف في تصريحات لـ"صدي البلد" أنه لا يمكن انكار اهتمام الحكومة بقطاع التشييد والبناء ، إذ يرجع ذلك لأهميته وحجم العمالة الكبيرة التي تستفيد منه.

اقرأ أيضا:
أوضح أنه بلا شك قد تضررت العمالة المؤقتة بسبب تداعيات فيروس كورونا المستجد، خصوصا وأن الفترة الراهنة تشهد فترات الركود الاقتصادي ، لكن الدول تستغلها دائما في تحسين بنيتها التحتية، وهو ما ساهم في ثبات القطاع وقوته في أصعب الأوقات والظروف التي مرت بمصر.
أشار إلي أن تقديرات المتوسطة لعدد العاملين بالقطاع لا تقل عن 6 ملايين فرد وتصل إلى 8 ملايين في بعض التقديرات، ولهذا السبب دائما ما تهتم الدولة بهذا القطاع وتوفر له الدعم المستمر.

أضاف أن قطاع التشييد يعد هو الأكثر جذبا وتحقيقا للنمو الاقتصادي، وهو ما يعني استمرار مزيد من الدعم للعمالة باعتبارها قوام منظومة القطاع، من خلال تضافر الجهود للجهات المعنية لمساعدتهم علي تحمل اعباء الحياة في الوقت الراهن

يذكر أن البنك المركزي قام بضم قطاع المقاولات لمبادرته الخاصة بتوفير التمويل اللازم للشركات المتأثرة من أزمة كورونا بفائدة مخفضة 8٪، بشرط استمرار الشركات في العمل وعدم تسريحها للعمالة.



Advertisements
AdvertisementS