AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

خاص.. مصري رسب مرتين في اختبارات كلية الفنون الجميلة فـ زينت لوحاته الكنائس الأمريكية.. فيديو وصور

الأحد 09/أغسطس/2020 - 10:30 م
 مدحت دميان
مدحت دميان
Advertisements
أماني إبراهيم
لم يمنعه الفشل في اختبارات كلية الفنون الجميلة والرسوب المتتالي لمدة عامين في الاختبارات، من ممارسة هوايته في الرسم، حيث سافر الفنان التشكيلي المصري مدحت دميان من مصر إلى الولايات المتحدة الأمريكية لتحقيق هدفه في الرسم الاحترافي حتى وصلت لوحاته إلى المشاهير المصريين وكذلك زينت الكنائس الأمريكية. 

نشأ مدحت دميان في محافظة الإسكندرية، وكانت هوايته المفضلة هي الرسم، وبعد اجتياز المرحلة الثانوية قرر الدراسة بشكل احترافي في كلية الفنون الجميلة، وتقدم لامتحان القدرات ولكن عند ظهور النتائج تفاجأ برسوبه، لم ييأس وقرر إعادة الدراسة بالصف الثالث الثانوي للتقديم مرة أخرى بالاختبارات نفسها بكلية الفنون الجميلة، ولكن رسب مجددا.


ويقول الفنان صاحب الـ 43 عاما لـ «صدى البلد» أنه لم يجد تفسيرا لرسوبه مرتين، فالتحق بكلية التجارة ولكن لم تبعده عن حلمه وهو الرسم، وبدأ تحقيق دون الحاجة لدراسة من خلال الرسم بالفطرة في ديكورات المنازل، "عندي موهبة لازم تطلع والناس تشوفها".

بعد فترة من ممارسة أعماله في الديكور شعر مدحت أن «الرسم وحده لا يكفي» وسعى لتعزيز معلوماته عن الرسم بدراسة أكاديمية، ومن هنا جاءت فكرة انتقاله من مصر إلى الولايات المتحدة، وبالفعل سافر برفقة عائلته الصغيرة المكونة من زوجته وابنائه إلى مدينة نيويورك في عام 2013.

الكثير من الصعاب واجهته أبرزها تعلم اللغة، وكيفية إثبات ذاته وموهبته في، عاصمة الفن، فالتحق للدراسة بإحدى أكاديميات الفنون بولاية مانهاتن الأمريكية، وتعلم هناك خلال دراسته تكنيك وأصول الرسم الواقعي، من رسم الجداريات والبورتريه.

استغلال الموهبة بطابع ديني، دفع مدحت إلى رسم اللوحات القبطية على الطريقة المصرية في الكنائس الامريكية، بعدما تعلمها على يد الفنان رؤوف رزق الله واستكمل دراستها بالولايات المتحدة، ويقول لـ «صدى البلد» أن اللوحات الدينية تكون أكبر حجما من الأيقونات، وتتميز برسمها على الطريقة المصرية بظهور الرموز.


رسم دميان اللوحات الدينية أيضا ولكن على مساحات أكبر بالكنائس الأمريكية، على الجدران والأسقف، وتتم من خلال طريقتين إما الرسم اليدوي على السقف وهذا يتناسب مع المساحات الكبيرة، أو الرسم على قماش ولصقه على السقف وهذه الطريقة تتناسب مع المساحات الصغيرة.

بعد دراسته رسم العديد من اللوحات الشخصية، حتى قرر تجسيد حبه وافتقاده لبلده مصر، من خلال رسم رموز وشخصيات مصرية، منها النفانة ياسمين صبري، والفنان محمد صبحي، واللعب المصري العالمي محمد صلاح، وقداسة البابا تواضروس.

يروى دميان تفاصيل لقائه بقداسة البابا، ويقول أن ذلك يرجع إلى عام 2018 وزيارة البابا إلى ولاية نيويورك، حيث علم بالموعد واستعد مدحت من قبل مجيئه بشهر من خلال رسم لوحة شخصية لقداسة البابا على مساحة كبيرة، "كان لازم أهديه حاجة تليق بيه"، ونالت إعجاب قداسة البابا واحتفظ بها.
Advertisements
AdvertisementS