AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

عاشرها بـ 20 جنيها.. قاتل السودانية في الجيزة: ليا عندها فلوس وشتمتني

السبت 15/أغسطس/2020 - 09:29 ص
صدى البلد
Advertisements
ندى حمودة - أحمد مهدي
كشفت تحريات فرق البحث بمديرية أمن الجيزة، بقيادة اللواء محمود السبيلي، مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، تفاصيل العثور على جثة سيدة سودانية الجنسية مقتولة داخل شقتها في منطقة العجوزة.

وتبين من التحريات التي أشرف عليها العميد عمرو طلعت، رئيس مباحث قطاع شمال الجيزة، أن المتهم يبلغ من العمر ٢٥ عاما، تعرف على المجني عليها البالغة من العمر ٦٦ عاما على أحد المقاهي التي يتجمع عليها السودانيون، ونشأت بينهما علاقة صداقة حتى اقترضت منه القتيلة مبلغ ٢٠٠ جنيه وماطلته عدة مرات للرد، ويوم الواقعة اتصل بها هاتفيا فطالبته بالذهاب إليها في شقتها لأخذ المبلغ المالي، ولكنه عندما توجه إليها أخبرته أنها لا تملك أموالا وعرضت عليه أن يعطيها ٢٠٠ جنيه أخرى وتسدد دينها بعلاقة جنسية، فوافق المتهم رغم الفارق العمري بينهما الذي يتخطى ٤٠ عاما.


وكشفت التحريات أنه عقب انتهائه من علاقتهما، ترك لها مبلغ ٢٠ جنيها فقط، فانهالت عليه القتيلة بالسب والشتم فتعدي عليها بالضرب بالبوكس في وجهها ثم وضع إيشارب على فمها حتى فارقت الحياة مختنقة، واستولى على هاتفها المحمول وفر هاربا حتى تمكنت مباحث العجوزة من ضبطه بعد ٥ أيام من ارتكابه الجريمة، وبمواجهته اعترف بجميع تفاصيلها.


فيما كشفت الأجهزة الأمنية بالجيزة ملابسات العثور على جثة سيدة سودانية الجنسية مقتولة داخل شقتها في منطقة العجوزة، حيث تبين أن شابا يحمل ذات الجنسية وراء ارتكاب الجريمة بعد علاقة جنسية نشأت بينهما وتعديها عليه بالسب والشتم لعدم دفعه المبلغ المالي المتفق عليه فقام بقتلها خنقا.


وكشفت التحقيقات الأولية أن بلاغا ورد إلى قسم شرطة العجوزة من سكان أحد العقارات بانبعاث رائحة كريهة من شقة بالطابق الأرضي، وانتقلت قوة من قسم الشرطة بعد استئذان النيابة العامة لكسر الشقة، وتبين العثور على جثة سيدة في حالة تعفن رمي على سرير بغرفة النوم، وأشارت التحقيقات الأولية إلى أن المجني عليها حضرت إلى مصر في شهر يونيو الماضي واستأجرت شقة بمنطقة العجوزة مقابل 1700 جنيه شهريا وكانت تقيم بمفردها ولا يتردد عليها سوى سيدتين من ذات جنسيتها مرة واحدة كل أسبوع.


وكشفت المعاينة التي أجراها محمد رفعت خليفة، وكيل أول نيابة حوادث شمال الجيزة، أن المجني عليها في العقد السابع من العمر كانت مسجاة على السرير مقيدة اليدين من الخلف بجلباب حريمي ومخنوقة من فمها ورقبتها بقطعة قماش سمراء ورقبتها مشدودة للخلف بشدة، ما أدى لقطع الجلد المحيط بالفكين.


وكشفت المعاينة سلامة منافذ الشقة بالكامل، وأن الجاني دخل بطريقة مشروعة، كما عثر على آثار استضافة بصالون الشقة، حيث عثر على عبوة "كانز" وسيجارتين، تولى خبراء الأدلة الجنائية رفعها وتحريزها لأخذ عينة لعاب منها ومضاهاتها بعينة DNA من المجني عليها، كما عثر على "طبق" بداخله نوع غريب من الأعشاب بجانبه "ورقة بفرة" فتم تحريزها أيضا لإرسالها للمعمل الكيماوي بالطب الشرعي لفحصها وبيان ماهيتها وما إذا كانت مادة مخدرة من عدمه.


وطلبت النيابة برئاسة عمرو عباس، مدير نيابة حوادث شمال الجيزة الكلية، تحريات الأجهزة الأمنية حول الواقعة وفحص كاميرات المراقبة بمحيط العقار محل الواقعة.
Advertisements
AdvertisementS