AdvertisementSL
AdvertisementSR

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

دفاع البرلمان: نرفض التصالح مع أصحاب الأجندات الخارجية المعادية لاستقرار وأمن الوطن

الأحد 11/أكتوبر/2020 - 01:35 م
النائب يحي كدواني
النائب يحي كدواني وكيل لجنة الدفاع والأمن القومي بالبرلمان
Advertisements
ماجدة بدوى
رفض النائب يحي كدواني وكيل لجنة الدفاع والأمن القومي بالبرلمان المصري، التصالح مع الجماعات الإرهابية قائلا: لا تصالح مع من سفك الدماء ودمرونا ووقفوا التنمية، منذ عام 1987 حتى الآن"، مشيرا إلى أن  مصر تعيش فى حالة القلق نتيجة التصرفات غير المسئولة لهؤلاء الخونة الذين ينفذون أجندات خارجية.

وتابع كدواني فى تصريحات خاصة لـ"صدي البلد"، أنه لا يمكن التصالح مع هذه الجماعة المارقة التى تنفذ أجندات خارجية لقوة معادية تستهدف ضرب الاستقرار والأمن والأمان لا يمكن التصالح مع أعداء الوطن الذين يستهدفون تفتيت المجتمع.

وأضاف، أننا خرجنا من نصر أكتوبر 1973 بروح أكتوبر روح البناء والتنمية والاستقرار والبناء والتقدم نحو المستقبل ولكن هذه الفئة الضالة  أحبطوا روح أكتوبر لدينا بتصرفاتهم، وجعل العالم كله يعادي مصر بتصرفاتهم  التى ضيعت الآمال والطموحات في مستقبل أفضل من خلال أجندتهم المعادية لبناء واستقرار الدولة.

وقد أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم، أن المصريين دائما مستهدفون، لـ بسالتهم وصلابتهم وقوة إرادتهم، موجها رسالة للمصريين "إذا أردتم أن تنتهوا من اللي انتوا فيه ده، اتصالحوا"، لافتا إلى أن الرئيس بنفسه لا يستطيع التصالح، وإنما إذا كانت إرادة شعب فهو بالتأكيد سينفذها.

وأشار الرئيس، خلال كلمته في الندوة التثقيفية للقوات المسلحة، إلى أنه لا يستطيع أن يتصالح مع من يحاولون تخريب الدولة وزعزعتها، معقبا: "مش بيقولوا الصلح خير"، موضحا "أنا مقدرش اتصالح مع اللي عايز يهد بلادي ويأذي شعبي وولادي".

وأوضح أن إذا قال هؤلاء المخربون من قبل "لجل خاطر الناس في مصر بلاش أذيهم، كنت سامحتك"، إنما هؤلاء المخربون ليس لديهم دين ولا ضمير ولا إنسانية.
AdvertisementS