ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

أكثر من 100 مليون أدلوا بأصواتهم في انتخابات الرئاسة الأمريكية

الثلاثاء 03/نوفمبر/2020 - 03:03 م
الأمريكيون ينتظرون
الأمريكيون ينتظرون من سيفوز بالانتخابات
Advertisements
محمد علي
تجاوز عدد المنتخبين في انتخابات الرئاسة الأمريكية حتى الآن 100,282,784 ناخب، في حصيلة كبيرة تفوق الانتخابات السابقة.


وأمام 240 مليون مواطن أمريكي مؤهلون للاقتراع، الانتخاب لاختيار إما بايدن أو ترامب.



وذكرت وسائل إعلام أمريكية أنه بدأت عملية التصويت في الانتخابات الرئاسية الأمريكية في 17 ولاية، إضافة إلى العاصمة واشنطن دي سي، ومن بين هذه الولايات نيويورك وفيرمونت وكونتيكت ونيوجيرسي وفيرجينيا وولايات الساحل الشرقي الأمريكي.


وأعرب مرشح الحزب الديمقراطي في الانتخابات الرئاسية الأمريكية جو بايدن، اليوم، الثلاثاء، عن شعوره بتحقيق الفوز في الانتخابات الرئاسية وبقوة.


وقال بايدن، في تجمع انتخابي بولاية بنسيلفانيا، إن الشعب الأمريكي في معركة حقيقية لاستعادة الروح الأمريكية، مطالبا بالتصويت بكثافة له.



وأضاف بايدن في كلمته: "لقد حان الوقت لترامب ليحزم حقائبه ومغادرة البيت الأبيض"، مؤكدا عمله على إعادة شفاء الولايات المتحدة.


واتهم بايدن، الرئيس الأمريكي دونال دترامب بإخفاء خطورة فيروس كورونا المستجد منذ ظهوره في يناير بالصين، مشيرا إلى توقعه بحدوث 200 ألف وفاة خلال الشهرين المقبلين بسبب الفيروس. 
 

من جانبه، توقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب فوزه بولاية رئاسية جديدة في الانتخابات، التي يخوضها أمام خصمه جو بايدن، قائلا إنه "سيظل 4 سنوات جديدة في البيت الأبيض".


وقال ترامب - في كلمة له أمام حشود من مؤيديه بولاية ميتشجان في نهاية حملته الانتخابية قبل ساعات من بدء التصويت: "نتوقع أن نحقق فوزا رائعا"، مشيرا إلى أنه حقق أرقاما اقتصادية خلال سنوات حكمه، ونوه إلى أنه في حال فوزه سيدعم القطاع الصناعي في البلاد.


وفي كلمته، اتهم الرئيس الأمريكي، منافسه في الانتخابات جو بايدن، بأنه يريد رفع الضرائب على الشعب الأمريكي.


ومع تقدم المرشح الديمقراطي جو بايدن في استطلاعات الرأي بما في ذلك الولايات المتأرجحة الحاسمة، ينافس الرئيس الجمهوري دونالد ترامب بكل قوة للبقاء في منصبه أربعة أعوام أخرى.


ويدلي الناخبون في جميع الولايات أيضا بأصواتهم بشأن مجموعة من القضايا الأخرى، بما في ذلك 35 مقعدا في مجلس الشيوخ ومقاعد مجلس النواب والعديد من المكاتب الحكومية والمحلية، وعدد كبير من الاستفتاءات حول قضايا تتراوح بين السياسة الضريبية إلى قوانين المخدرات. 

Advertisements
Advertisements
Advertisements