ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

منعا لتأذى البشرة.. خطوات عمل الحمام المغربي بشكل صحيح

الأربعاء 18/نوفمبر/2020 - 08:40 ص
الحمام المغربي
الحمام المغربي
Advertisements
أسماء عبد الحفيظ

تترد أغلب السيدات على عمل الحمام المغربي فهو واحد من أشهر طرق العناية بالبشرة والتنظيف، التي تلجأ لها المرأة العربية حول العالم، ولكن في كثير من الأحيان تتسبب المرة الأولى في تأذي البشرة، بسبب عدم معرفة الخطوات المناسبة لكل نوع بشرة، لذا استضافت رضوى الشربيني في برنامج "هي وبس" على شاشة سي بي سي سفرة، حبيبة محمد، خبيرة العناية بالبشرة، لتحدثنا عن الخطوات الممنوعة لكل نوع بشرة.

قبل الدخول إلى الحمام المغربي عليك شرب نصف لتر ماء، على أن يكون النصف الآخر بعد انتهاء عملية التنظيف بكل خطواتها، لتعوضي كمية الماء المهدرة من الجسم أثناء فتح المسام، ومنع أي خطورة فقدان توازن أو دوخة أو إعياء.

الخطوة الأولى: الساونا والجاكوزي والستيم

الهدف من هذه الخطوة هي فتح مسام الجلد عبر تعريضه لبخار الماء في حرارة عالية، تساعده على تفتيت طبقات الدهون والأوساخ المتراكمة على سطحه.


البشرة الجافة لا يجب أن تمر بالمرحلة الثانية في الخطوة الأولى، وهي الستيم، لما قد تسبب فيه من أضرار للبشرة الجافة، من خسارة زيادة في الماء، أو دوخة وإعياء.


للسيدات الأكبر سنًا، أو أصحاب أمراض التنفس، لا يفضل المرور بالستيم ويفضل الاستعاضة عنها بالجاكوزي.


كذلك في بعض صالونات التجميل تتيح أجهزة للبخار تغطي الجسم كله ماعدا الرأس وبالتالي حل لمشكلات التنفس.


الخطوة الثانية: الليفة المغربية

في عملية الفرك نحتاج لبشرة رطبة ومكان الجلوس من الرخام الدافئ، كذلك لا يجب أن نستعمل معه أي نوع من أنواع الصابون، ويكن الفرك فيه بطيئًا ويتدرج في شدته.


هناك مجموعة من الأشخاص الذي لا يفضل لهم استخدام الليفة في فرك الجسم وتخليصه من الأوساخ:
• متبعو علاجات الليزر للجلد وإزالة الشعر، يفضل لهم الانتظار لسبعة أيام على الأقل من تاريخ آخر جلسة.
• كذلك مستخدمو الطرق التقليدية لإزالة الشعر، يفضل ترك أيام مسافة بين إزالة الشعر والحمام المغربي لتجنب تهيج الجلد.
• أصحاب الجلد شديد الحساسية والذي يتغير لونه للأحمر من أقل ضغط.

الخطوة الثالثة:

ترتفع شدة الفرك ويضاف الصابون بعد أن تخلص الجسم من طبقة الجلد الميت، ثم شطفه بالماء.

الخطوة الرابعة:

إضافة الحنة وزيت اللوز الحلو لإضافة لون للجسم مع المسك، لإضافة استرخاء وراحة ورائحة خلابة للجلد، مع الترطيب.

الخطوة الخامسة:

ماسك الطمي المخلوط بأحد المكونات التالية: الليمون، الشاي الأخضر، أو زيت اللوز.
ويختم الطمي كل الخطوات السابقة بإعادة سد المسام مرة أخرى، كما يختم عمل التقشير للجلد.

Advertisements
Advertisements
Advertisements