ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

شوبير يكشف هوية حكم مباراة نهائي دوري أبطال أفريقيا

الأحد 22/نوفمبر/2020 - 11:54 ص
الاهلي - الزمالك
الاهلي - الزمالك
Advertisements
عبدالله هشام
كشف الإعلامي أحمد شوبير عن اختيار الاتحاد الأفريقي لكرة القدم "كاف" حكم نهائي دورى أبطال أفريقيا بين الأهلي والزمالك والذي يقام على استاد القاهرة يوم 27 نوفمبر الجاري. 

وأضاف شوبير خلال برنامجه الإذاعى عبر أون سبورت إف إم: العديد من الخيارات أمام الاتحاد الأفريقي لتعيين حكم النهائي إلا أن التاريخ المشرف للمغربي رضوان جيد وخصوصا أمام الفرق المصرية فرض علي الكاف اختياره. 

وأكمل: رضوان جيد حكم لديه الخبرة والكفاءة لتحكيم النهائي الكبير ويتمتع بالحيادية وسيقود المباراة لبر الأمان. 

ويترقب عشاق كرة القدم، المباراة المنتظرة بين فريقي الأهلي ونظيره الزمالك، في نهائي بطولة دوري أبطال أفريقيا 2020، والذي سيقام على استاد القاهرة الدولي، يوم السابع والعشرين من شهر نوفمبر الجاري أي بعد 7 أيام فقط من الآن.

ولم يلتق الفريقان من قبل في نهائي بطولة قارية، باستثناء مباراة كأس السوبر الأفريقي في أوائل تسعينيات القرن الماضي، والتي توج بها نادي الزمالك في جوهانسبرج الجنوب إفريقية، بهدف أحرزه أيمن منصور، ولكن تلك المباراة لا تقارن بنهائي البطولة الأقوى والأصعب في أفريقيا دوري الأبطال.

وقبل أيام من المباراة، سنستعرض أبرز التفاصيل الخاصة بـ رقم 7 بين فريقي الأهلي والزمالك في المباريات التي جمعت الفريقين على مر التاريخ.

7 هو أكبر عدد من الأهداف التي سجلتها مباريات القمة بين النادي الأهلي ونادي الزمالك، لم تُسجل مرة بل مرتين، وكان النادي الأهلي هو المنتصر في هاتين المباراتين.

النادي الأهلي استطاع تحقيق انتصار تاريخي على نادي الزمالك بستة أهداف مقابل هدف في الجولة الثالثة والعشرين لبطولة الدوري، وذلك في السادس عشر من شهر مايو لعام 2002.

مباراة هي الأسوأ في ذاكرة عشاق نادي الزمالك، حين تلقى الفريق أكبر هزائمه من غريمه التقليدي، في ليلة تألق فيها خالد بيبو بتسجيله سوبر هاترك، وتسببه في صناعة جملة تتردد على الأذهان كلما رأيناه أو اقتربت مباريات الأهلي أو الزمالك وهي "بيبو وبشير.. بيبو والجول" عندما أحرز الهدف الرابع متفوقًا على بشير التابعي مدافع الزمالك آنذاك.
Advertisements

الكلمات المفتاحية

Advertisements
Advertisements