ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

الصحة: أوقفنا التجارب على اللقاح الصيني ضد كورونا.. وحجزنا 30 مليون جرعة من لقاح أكسفورد

الإثنين 23/نوفمبر/2020 - 11:40 م
صدى البلد
Advertisements
محمد غالي
تواصل موقع "صدى البلد" الإخباري، مع الدكتور خالد مجاهد المستشار الإعلامي بوزارة الصحة والسكان، عن موقف التجارب التي أجرتها الوزارة من خلال المصل واللقاح فاكسيرا، على اللقاح الصيني الخاص بفيروس كورونا والذي أجريت في المرحلة الثالثة من التجارب في مصر.

وأفاد "مجاهد"، بأن الشركة الصينية أوقفت التجارب، بعد أن اكتفوا من المتطوعين في مصر، والبالغ عددهم أكثر من 6 آلاف مبحوث، وذلك بعد أن اكملت التجارب علي ٤٥ ألف متطوع من جميع الدول المشاركة في التجربة.

وأضاف أن المراكز المسئولة عن استقبال المتطوعين لن تستقبل الجدد منهم، ولكن يعمل على متابعة المتطوعين القدامى لإجراء الاختبارات والتحاليل اللازمة حول فاعلية اللقاحين محل التجربة.

وأكد مجاهد، أن الوزارة تفاوضت مع شركة فايزر الأمريكية، في شهر أكتوبر الماضي، للحصول على 20% من احتياجات مصر من لقاح فيروس كورونا.

وأضاف مجاهد، أن إعلان الشركة إثبات فعالية لقاحها بنسبة 90% مبشر، مشددًا على أهمية عدم التعجل، من الناحية العلمية حتى انتهاء المرحلة الثالثة للتجارب السريرية.

وأشار إلى أهمية قياس المأمونية القصيرة وطويلة المدى للقاح، والتي تعني أن اللقاح لا يتسبب في ظهور أعراض جانبية خطيرة أثناء التجارب الإكلينيكية، منوهًا إلى أن إقرار المأمونية طويلة المدى يتم في سنوات وليس شهور.

وأضاف أن مصر حجزت ٣٠ مليون جرعة من لقاح أكسفورد عن طريق مبادرة COVAX.

وأكد مجاهد، أن الوزارة تجري التجارب الإكلينيكية في مرحلتها الثالثة على لقاحين فقط لفيروس كورونا المستجد، بالتعاون مع الجانب الصيني من خلال شركة "سينوفارم"، بالإضافة إلى التعاون مع شركة "سينوفاك" الصينية في مجال إنتاج لقاح فيروس كورونا المستجد ونقل تكنولوجيا التصنيع.

وكشف الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان، لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن هناك العديد من الشركات بمختلف دول العالم تقدمت بملفات لوزارة الصحة والسكان لإجراء بحوث إكلينيكية على لقاحات لفيروس كورونا المستجد في مراحل مختلفة (الثانية، والثالثة)، كما أبدى بعضهم رغبته في التعاون مع مصر في مجال التصنيع، ولكن حتى الآن لم يتم الموافقة على أي من هذه الملفات، ومازلت تحت الفحص والمراجعة.

وذكر "مجاهد" أن مصر تشارك حاليًا في المرحلة الثالثة من التجارب الإكلينيكية للقاحين لفيروس كورونا المستجد من خلال 6 آلاف مشارك، مشيرًا إلى أن  تلك التجارب التي أطلق عليها "من أجل الإنسانية" تستهدف ٤٥ ألف مبحوث على مستوى العالم، وتتم في ٤ دول عربية (الإمارات والبحرين والأردن ومصر).

Advertisements
Advertisements