ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

وكيل أعمال محمد الشناوي يكشف حقيقة إصابته بفيروس كورونا

الأربعاء 25/نوفمبر/2020 - 01:47 م
محمد الشناوي
محمد الشناوي
Advertisements
إسراء أشرف
أكد حازم الحديدي وكيل أعمال محمد الشناوي حارس مرمى النادي الأهلي، أن حالة اللاعب جيدة، وجميع المسحات السابقة أثبتت عدم إصابته.

وشهدت الساعات الماضية، قلق من جانب جماهير الأهلي، بعدما أشارت أنباء بشروك حول إصابة الشناوي بفيروس كورونا.

وقال الحديدي في تصريحات عبر برنامج ملعب الصقر: "الشناوي بخير، وتم إجراء مسحة الكاف، وجميع اللاعبين بخير، وعلى أتم الاستعداد للمباراة النهائية".

وأضاف: "اللاعبين الكبار يبتعدون عن السوشيال ميديا، خاصة في ظل الضغط الكبير، الذي يتعرضون له، الشناوي يشارك في التدريبات الجماعية، ولا يعاني من أي إصابات".

وأتم: "كل اللاعبين بلا استثناء ستظهر مساء اليوم، ومن الممكن أن تظهر في السابعة مساءًا، وكذلك وليد سليمان خضع لمسحة الكاف، وأتمنى لجميع اللاعبين السلامة".

وفرض الجنوب أفريقي بيتسو موسيماني المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بالأهلي العزل الكامل علي لاعبي القلعة الحمراء في معسكرهم المغلق إستعدادًا لمواجهة الزمالك المقرر لها بعد غد الجعة بإستاد القاهرة في نهائي دوري أبطال أفريقيا.

وعغقد موسيماني جلسة مع الجهاز الطبي وفريق التعقيم بهدف دراسة الإجراءات الإحترازية لمواجهة فيروس كورونا حتي موعد مباراة الزمالك، خاصة بعد عاش المدرب الجنوب أفريقي ساعات من القلق أستمرت حتي فجر أمس ورفض النوم دون الحصول علي نتيجة المسحة التي خضع لها الفريق واثبتت سلبية عينة كل اللاعبين في المعسكر.

ومنذ ظهر امس ، نفذ الجهاز الإداري للفريق مجموعة من القرارات لموسيماني كان أولها هو عزل الفريق تمامًا بحيث يتواجد كل لاعب في غرفة منفردة ولا ينزل احد لتناول الوجبات في المطعم ويكون ذلك كل منهم فر غرفته التي يتم تعقيمها ثلاث يوميًا ، احدها خلال المران والثانية خلال المحاضرة التي يلقيها عليهم الجهاز الفني والثالثه في ساعه يقضيها الفريق سويًا في مكان مفتوح لمنح تسلل الملل للاعبين.

وقام سيد عبدالحفيظ بتسكين اللاعبين منفردًا أمس بالفعل بناء علي إتفاق مع فندق الإقامة ، وقام الجهاز البطي مع اخصائي التغذيه بتوفير وجبات تصل لغرف اللاعبين وذلك توفيرًا لأقصي درجات الحماية من فيروس كوورنا.

ومع صعود قطبي الكرة المصرية الأهلي والزمالك لنهائي دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم هذا الموسم ، تشهد النسخة السادسة والخمسون للمسابقة القارية حدثا فريدا من نوعه بتأهل فريقين من نفس البلد إلى المباراة النهائية للمرة الأولى في تاريخ البطولة التي انطلقت نسختها الأولى عام 1964 .

وأصبحت مصر الدولة الحادية عشرة على مستوى العالم التي تمتلك فريقين يخوضان المباراة النهائية لإحدى البطولات القارية للأندية الأبطال ، حيث تتصدر المكسيك قائمة أكثر الدول التي امتلكت فريقين التقيا في نهائي تلك البطولات برصيد 12 نهائيا بمسابقة دوري أبطال كونكاكاف (أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي).
Advertisements
Advertisements
Advertisements