ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

أمير الكويت يصدر مرسوما بتشكيل الحكومة الجديدة.. الإعلان رسميا عن تنصيب بايدن رئيسا لأمريكا اليوم.. والسودان خارج القائمة الأمريكية للإرهاب.. الأبرز بالصحف السعودية

الإثنين 14/ديسمبر/2020 - 12:40 م
صحف السعودية
صحف السعودية
Advertisements
قسم الخارجي
-الصحة السعودية: لقاح كورونا آمن ويُعطى بجرعتين في 21 يومًا.. 
-السفارة الأميركية: إلغاء تصنيف السودان دولة راعية للإرهاب يدخل حيز التنفيذ
-سياسيو لبنان أسرى منازلهم أو يتنقلون خفية
- أردوغان منبوذ أوروبيًا .. العقوبات تحاصر «الإخوان»
-المعركة بين الفايروس واللقاح وشيكة .. الوباء يزداد تفشيًا والعلماء يحتشدون لدحره

ركزت الصحف السعودية على عدد من الموضوعات، والتي جاء في صدرها إعلان أسماء وزراء الحكومة الكويتية الجديدة، وإعلان  تنصيب جو بايدن رئيسًا رسميًا بعد دونالد ترامب، وتطورات فيروس كورونا.


قالت صحفة عكاظ، إن أمير دولة الكويت الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح أصدر مرسومًا أميريًا بتشكيل الحكومة الجديدة.

وتضمن  المرسوم تعيين كل من الشيخ صباح خالد الحمد الصباح رئيسًا لمجلس الوزراء، وحمد جابر العلي الصباح نائبًا لرئيس مجلس الوزراء ووزيرًا للدفاع، وأنس خالد ناصر الصالح نائبًا لرئيس مجلس الوزراء ووزير دولة لشؤون مجلس الوزراء، والدكتور أحمد ناصر المحمد الصباح وزيرًا للخارجية، وثامر علي صباح السالم الصباح وزيرًا للداخلية، والدكتور باسل حمود حمد الصباح وزيرًا للصحة.

وأدى الشيخ صباح خالد الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء والوزراء المعينون اليمين الدستورية، أمام أمير دولة الكويت بمناسبة تعيينهم في مناصهبم الجديدة.

أمريكيًا قالت عكاظ، يدلي أعضاء المجمع الانتخابي الأمريكي بأصواتهم، اليوم (الإثنين)، بحسب ما ينص الدستور لإضفاء صفة رسمية على فوز المرشح الديمقراطي جو بايدن، الذي من المتوقع أن يحصل على 306 أصوات، مقابل 232 صوتًا للرئيس المنتهية ولايته دونالد ترمب. 

وفي الشأن التركي قالت عكاظ، عوّل رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان على مغامراته الخارجية للتغطية على فشله الداخلي، لكن هذا أدى إلى نبذه محليا، وأوروبيا، وأمريكيا، وإسلاميا.

لقد أمضى أردوغان عدة أعوام في ظل النظام الرئاسي الديكتاتوري القميء، الذي بدأ مع انتخابات 24 يونيو 2018.. أعوام من الديكتاتورية الرئاسية والعنجهية الأردوغانية، والعربدة الإخوانية، والمغامرات البائسة والمؤامرات الفاشلة، حتى أصبح يحاصر من كل مكان، وفشل في تحقيق آمال وتطلعات الشعب التركي.

وحول كورونا قالت الصحيفة، يقوم فايروس كوفيد-19 بدور القط الذي يطارد الفأر، لكنه لا يدرك أن الإنسان يقوم هو الآخر بالدور نفسه لدحر هذا الفايروس الذي يزداد فتكًا بالبشر كل يوم. فقد تعدى عدد المصابين به ظهر الأحد 72.16 مليون نسمة حول العالم؛ توفي منهم 1.61 مليون شخص. 

وذكرت أنه وبعدما بدأت بريطانيا الثلاثاء الماضي حملة للتطعيم باللقاح الذي ابتكرته شركة بيونتك الألمانية، وأنتجته شركة فايزر الأمريكية، بدأت الولايات المتحدة معركتها الأخيرة والحاسمة ضد الوباء، بإعلانها أنها بدأت تسليم ولاياتها الـ50 نصيب كل منها من جرعات لقاح فايزر-بيونتك أمس الأحد، على أن تكتمل عمليات التسليم بحلول الأربعاء. وبالطبع فإن الحشد لهذه المعركة العلمية والطبية والصحية والسياسية يمثل تحديًا غير مسبوق.

 من صحيفة الرياض، فقد تصدر عنوان أمان لقاح كورونا المطبوعة السعودية، حيث أكد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة د. محمد العبدالعالي على أن لقاح كورونا المعتمد في المملكة آمن وفعال داعيا الجميع للحرص على الحصول على اللقاح، لافتا لأهمية حصول المتعافين من كورونا على اللقاح.

وأكد د. العبدالعالي على أن وزارة الصحة ستعلن تفاصيل بدء التسجيل للحصول على اللقاحات والأولويات التي سيتم اعتمادها في الحصول على اللقاح، مؤكدا على أن الفئات الأكثر خطورة عند الإصابة بالفيروس وتشمل كبار السن والمصابين بالأمراض المزمنة ستكون لهم أولوية.


في سياق آخر من صحيفة الرياض، أعلنت السفارة الأمريكية في السودان دخول إلغاء تصنيف السودان دولة راعية للإرهاب حيز التنفيذ اعتبارا من اليوم الاثنين.

وقالت السفارة، عبر حسابها الرسمي على فيسبوك، :"انقضت فترة إخطار الكونجرس البالغة 45 يوما، ووقع وزير الخارجية إشعارا يفيد بأن إلغاء تصنيف السودان دولة راعية للإرهاب أصبح ساري المفعول اعتبارا من اليوم 14 ديسمبر، ليتم نشره في السجل الفيدرالي".

أخيرًا من صحيفة الشرق الأوسط التي قالت إن سياسيي لبنان أسرى منازلهم أو يتنقلون خفية، حيث قلّص السياسيون  تحركاتهم في الأماكن العامة، فيما يلتزم كثيرون منهم منازلهم أو يتنقلون بالخفاء، في ضوء متغيرين طرآ أخيرًا، أولهما ملاحقة ناشطين معارضين لهم في الأماكن العامة في إطار حملة «كلن يعني كلن» التي تتهم كل القوى السياسية بالفساد، وثانيهما التحذيرات الأمنية مؤخرًا من عودة عمليات الاغتيال.

Advertisements
Advertisements
Advertisements