ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

أول تعليق لـ وزير الخارجية الأمريكي على إزالة اسم السودان من قائمة الإرهاب

الإثنين 14/ديسمبر/2020 - 02:34 م
وزير الخارجية الأمريكي
وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو
Advertisements
شيماء مصطفى
أعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، اليوم الاثنين، رسميا رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وقال بومبيو في تصريحات، إن رفع السودان من قائمة الإرهاب جاء بعد تغيير مساره عن نظام الرئيس السابق عمر البشير، مؤكدا أن هذا دليل على تغير جذري في العلاقات الأمريكية السودانية.

وكانت السفارة الأمريكية بالخرطوم، أعلنت اليوم الاثنين، بدء سريان قرار إلغاء تصنيف السودان كدولة راعية للإرهاب اعتبارا من اليوم.

وقالت السفارة في بيان على صفحتها بموقع "فيسبوك": "انقضت فترة إخطار الكونجرس البالغة 45 يومًا ووقع وزير الخارجية "مايك بومبيو" إشعارًا يفيد بأن إلغاء تصنيف السودان دولة راعية للإرهاب ساري المفعول اعتبارًا من اليوم 14 ديسمبر، ليتم نشره في السجل الفيدرالي".

وكان مجلس النواب الأمريكي، تلقى في أكتوبر الماضي، إخطارا من إدارة الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب، بإزالة اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب. 

واتخذت واشنطن القرار بإدراج اسم السودان في القائمة، خلال تولي عمر البشير دفة الحكم، بعد أن اتهمته بأنه يؤوي إرهابيين محليين ودوليين، بمن فيهم زعيم تنظيم القاعدة السابق، أسامة بن لادن.

لكن أعلن البيت الأبيض في هذا العام، نية ترامب في إبلاغ الكونجرس برفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب. 

وقرر السودان دفع مبلغ 335 مليون دولار إلى صندوق معلق لتعويضات أسر ضحايا الإرهاب. 

فيما حث ترامب، الكونجرس، على تمرير تشريع لتفعيل شطب السودان من اللائحة.

وعلق رئيس المجلس السيادي الانتقالي في السودان عبد الفتاح البرهان، اليوم الاثنين، على خطوة رفع اسم الخرطوم من قائمة الدول الراعية للإرهاب، مؤكدا أنها تكليل لجهود جماعية.

وأضاف البرهان، أنه بعد 27 عاما من العزلة الدولية يتطلع الشعب إلى مستقبل طيب، لافتا إلى أن هذا يوم كبير للسودان وثورة ديسمبر المجيدة.
Advertisements
Advertisements
Advertisements