الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

التحقيقات: مدرس بولاق الدكرور قاتل زوجته يكبرها بـ٢٤ عاما وطردته من المنزل منذ٢٠ يوما

المتهم
المتهم

كشفت مناقشات المتهم بقتل زوجته فى بولاق الدكرور عن تفاصيل جديدة في الجريمة حيث قال المتهم انه عندما شك في سلوك زوجته نشبت بينهما مشاجرة كبيرة فقامت على اثرها بطرده من المنزل منذ ٢٠ يوما. 

وذكرت التحريات بقيادة اللواء محمود السبيلي مدير الادارة العامة للمباحث واللواء عاصم ابو الخير مدير المباحث الجنائية ان المتهم يكبر زوجته ب ٢٤ عاما حيث يبلغ عمره ٦٢ عاما وتبلغ هي من العمر ٣٨ عاما وتزوجا منذ ١٠ سنوات وانجبا طفلتين. 

ومن جانبها تفحص النيابة العامة مقطع فيديو ظهر به  المتهم في حالة ثبات انفعالي كبير  حاملا السكين اداة الجريمة وانهال بالسب على المجني عليها بينما انهال عليه الاهالي بالسب والشتم بسبب جريمته التي نفذها وسط الشارع. 

وتحفظت النيابة على كاميرات المراقبة المثبتة بأحد المحال التجارية القريبة من مسرح الجريمة، والتي أظهرت تربص المتهم، بالمجنى عليها، وأجهز عليها في الشارع وسدد لها عدة طعنات في الرقبة والصدر، وعقب قتلها وقف بجوار الجثة يدخن سيجارة حتى حضرت قوات الأمن وألقت القبض عليه وبحوزته سلاح الجريمة، وتم تحريز السلاح المستخدم.

وذكر المتهم فور قيام قوة امنية برئاسة المقدم محمد الجوهري رئيس مباحث بولاق الدكرور بالقبض عليه انه انتابه الشك في سلوك زوجته حيث شاهد محادثة لها مع شاب على تطبيق واتس اب، وتضمن مقطع الفيديو ذكر المتهم لاسم الشاب الذي يشك في ارتباط زوجته به عاطفيا. 

وبدات نيابة حوادث جنوب الجيزة تحقيقاتها في قيام مدرس بقتل زوجته بعدما مزق جسدها بعدة طعنات في المدرسة التي تعمل بها لشكه في سلوكها

وامرت النيابة بندب الطب الشرعي لتشريح جثة المجني عليها وتحديد اسباب الوفاة وطلبت تحريات الاجهزة الامنية حول الواقعة. 

تلقى اللواء طارق مرزوق مساعد وزير الداخلية مدير امن الجيزة اخطارا بمقتل معلمة امام مدرسة ببولاق الدكرور، انتقلت على الفور قوات الامن لفحص البلاغ وتبين العثور على جثة سيدة غارقة في دمائها وقد فارقت الحياة اثر اصابتها بعدة طعنات متفرقة في انحاء الجسد. 

وتبين من التحريات برئاسة العميد طارق حمزة رئيس مباحث قطاع غرب الجيزة ان خلافا نشبت بين الزوجين منذ فترة عقب شك الزوج في سلوك زوجته. 

اضافت التحريات ان المتهم انتظر زوجته امام المدرسة التي تعمل بها وما ان وصلت حتى سدد لها عدة طعنات لتسقط غارقة في دمائها. 

تم تحرير محضر بالواقعة واخطرت النيابة العامة للتحقيق