ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

بالأغلبية.. النواب الأمريكي يصوت لعزل ترامب.. بيلوسي تعين فريق الادعاء لمحاكمة الرئيس المنتهية ولايته.. بنس: لن أستسلم لـ «ألاعيب سياسية»

الأربعاء 13/يناير/2021 - 09:00 ص
ترامب ونائبه
ترامب ونائبه
Advertisements
قسم الخارجي
223 عضواً صوتوا لصالح قرار يطالب مايك بنس بتفعيل التعديل 25 من الدستور لعزل ترامب
مارك ميدوز: ترامب اعترف لي بأنه "مسئول" عن هجوم الكابيتول
بيلوسي تعين 9 مدراء لجلسة مساءلة ترامب

تسير الأمور بسرعة كبيرة في الكونجرس فيما يتعلق برد الفعل على خطاب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والذي اعتبر محرضًا على أحداث العنف التي جرت صباح الأربعاء الماضي في واشنطن العاصمة وهجوم الغوغاء على مبنى الكابيتول الذي أعقبه على الفور. 

وصوّت مجلس النواب الأمريكي على مادة عزل صاغها بعض أعضائه؛ نظرًا لأن الجمهوريين يتمتعون بالأغلبية في مجلس النواب، فمن المتوقع أن يتم تمرير التصويت وإرسال المادة إلى مجلس الشيوخ. 

والأغلبية صوتوا لصالح قرار يطالب نائب الرئيس مايك بنس، بتفعيل التعديل 25 من الدستور المتعلق بعزل الرئيس دونالد ترامب.

وينص التعديل 25 ، على إمكانية عزل الرئيس الأمريكي قبل انتهاء فترة رئاسته، إذا تقدم نائب الرئيس وغالبية أفراد إدارته بمذكرة إلى رئيس مجلس الشيوخ ورئيس مجلس النواب، أن الرئيس عاجز عن القيام بمهام منصبه، على أن يتولى نائب الرئيس السلطة فوراً.

وصوت لصالح مشروع القرار 223 عضواً، بينهم نائب جمهوري واحد فقط، في حين رفضه 205 نائبا، وفقا لشبكة "سي إن إن" الأمريكية.

من جهته، رفض مايك بنس نائب الرئيس الأمريكي تفعيل التعديل 25 من الدستور تمهيداً لبدء إجراءات عزل الرئيس قبل يوم 20 يناير الجاري.

ويجب أن يكون نائب الرئيس الأمريكي على رأس القائمة المؤيدة لتفعيل التعديل 25، إضافة إلى معظم أعضاء الحكومة، ما يعني أن التصويت هو إدانة رمزية لترامب بعد تحريض أنصاره على ارتكاب العنف خلال جلسة تصديق الكونجرس على فوز الرئيس المنتخب جو بايدن.

وقال بنس، في رسالة إلى رئيسة مجلس النواب الأمريكي، إن تفعيل مادة عزل ترامب، ليس في مصلحة  البلاد ولا يتماشى مع الدستور.

فيما أعلنت نانسي بيلوسي رئيسة مجلس النواب الأمريكي تعيين فريق الادعاء في محاكمة الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب، بقيادة النائب الديمقراطي جيمي راسكين.

وينظر مجلس الشيوخ بعد ذلك في إجراء محاكمة ، وهو ما فعلته خلال أول محاكمة لعزل ترامب العام الماضي. 

ويزعم مقال نشر أن خطاب ترامب الذي ألقاه صباح الأربعاء الماضي يمثل "تحريضًا على التمرد" ، مما جعل ترامب مذنبًا بارتكاب أخطر جريمة ضد الولايات المتحدة ، وبالتالي عكس تمامًا شعار ترامب اجعلوا أمريكا عظيمة مرة أخرى.

زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ ميتش ماكونيل كان طوال فترة رئاسة ترامب أحد أهم العوامل المساعدة له في ارتكاب الأخطاء. 

واليوم، أجرى ماكونيل تغييرًا كاملًا اليوم ويقول إنه "سعيد" بمقال المساءلة وأنه "سيجعل من السهل تطهيره من الحزب". 

وأضاف بشكل صادم أنه "يكره" ترامب. 

وهكذا يبدو أن ماكونيل على متن الطائرة للتصويت لإدانة ترامب وبالتالي عزله من منصبه. ينص المقال أيضًا على أنه سيتم منع دونالد ترامب من الخدمة في أي منصب سياسي أمريكي مرة أخرى.

وقال رئيس أركان الرئيس ترامب ، مارك ميدوز ، إن الرئيس ترامب اعترف له بأنه ، ترامب ، "مسؤول" إلى حد ما عن هجوم الكابيتول. 

لكن ترامب تحدث أخيرًا اليوم علنًا عن ذلك للمرة الأولى. 

وفي تحدٍ تام، زعم أن تصريحاته في التجمع يوم الأربعاء الماضي كانت "مناسبة تمامًا" ، ما ينفي ما قاله ميدوز.

ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، أن الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب، ضغط على نائبه مايك بنس قبل جلسة تصديق الكونجرس على فوز الرئيس المنتخب جو بايدن.

وقالت الصحيفة نقلًا عن مصادرها، إن ترامب اتصل بنائبه مايك بنس يوم اقتحام الكونجرس في 6 يناير الجاري، وأخبره بأن التاريخ سيذكره إما كوطني أو كجبان.

وكان ترامب مقتنعا أن نائبه لديه سلطة التدخل في فرز أصوات الولايات التي صوتت لصالح بايدن، باعتباره رئيس مجلس الشيوخ والمشرف على عملية العد.

وأكدت الصحيفة أن ترامب عقد سلسلة اجتماعات مع بنس قبيل جلسة الكونجرس، حاول خلالها الضغط على نائبه لإقناعه بالتدخل، في محاولة لعرقلة التصديق على فوز بايدن.

وبعد وقت قصير من وصول بنس إلى مبنى الكابيتول وبدء فرز الشهادات، اقتحم مجموعة من أنصار ترامب مبنى الكونجرس ودخلو إلى قاعة التصويت، ما دفع الأمن إلى إغلاق المبنى والاشتباك مع المحتجين على فوز بايدن، وأسفرت الأحداث عن سقوط 5 قتلى.

ويأتي التقرير في وقت يَدفع مجلس النواب الأمريكي، فيه، نائب الرئيس، مايك بنس، إلى تفعيل التعديل 25 من الدستور بهدف عزل ترامب.

فيما أعلن بنس رفض اللجوء إلى تفعيل التعديل 25، مؤكدا أنه ليس في صالح البلاد ولا الدستور.

وقال بنس في رسالة موجهة إلى رئيسة مجلس النواب الأمريكي "لن أستسلم الآن للجهود المبذولة في المجلس لممارسة الألاعيب السياسية في وقت حرج في حياة أمتنا".

كما أكد نائب الرئيس الأمريكي، أنه لم يرضخ للضغوط طوال الأسبوع الماضي، لممارسة سلطة خارج صلاحياته الدستورية.

أعلنت نانسي بيلوسي رئيسة مجلس النواب الأمريكي تعيين فريق الادعاء في محاكمة الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب، بقيادة النائب الديمقراطي جيمي راسكين.

وعينت بيلوسي 9 مدراء لجلسة مساءلة ترامب منهم النواب "ديانا ديجيت، جواكين كاسترو، ديفيد سيسيلين، إريك سوالويل، تيد ليو، ستايسي بلاسكيت، جو نجوس، مادلين دين".

وقالت بيلوسي، في بيان، إن هذا الفريق سيقوم بواجبه الدستوري في عرض قضية محاكمة ترامب تمهيدا لعزله.

وأضافت أنهم سيفعلون ذلك مسترشدين بحبهم الكبير للوطن، وإصرارهم على حماية الديمقراطية.

وصوت مجلس النواب الأمريكي مبدئيًّا على قرار يطالب نائب الرئيس مايك بنس بتفعيل التعديل 25 من الدستور المتعلق بعزل ترامب.

وفي رسالة موجهة إلى بيلوسي، رفض مايك بنس تفعيل المادة قائلا إنه ليس في مصلحة البلاد أو الدستور.

أكد مايك بنس نائب الرئيس الأمريكي، رفضه تفعيل المادة 25 من الدستور الخاصة بعزل الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب قبل 20 يناير الجاري.

وقال "بنس": "لن أستسلم الآن للجهود المبذولة في مجلس النواب لممارسة الألاعيب السياسية في وقت حرج في حياة أمتنا".

وأضاف نائب ترامب، في رسالة موجهة إلى رئيسة مجلس النواب الأمريكي، أن التركيز في الوقت الحالي يجب أن ينصب على ضمان انتقال منظم للسلطة.

ودعا "بنس"، الديمقراطيين، إلى العمل معه؛ لخفض التوتر وتوحيد البلاد بدلًا من تشجيع الانقسام.

وأكد نائب الرئيس الأمريكي، أنه لم يرضخ للضغوط طوال الأسبوع الماضي، لممارسة سلطة خارج صلاحياته الدستورية.
Advertisements
Advertisements
Advertisements