ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

كونوا مستعدين.. بيل جيتس يحذر من وباء آخر

السبت 13/فبراير/2021 - 02:25 م
صدى البلد
Advertisements
نهى حمدي
استحوذ فيروس كورونا "كوفيد-19" على تفكير العلماء والأطباء طيلة العام الماضي، مما تسبب في إهمال بعض الأمراض الأخرى، وفق ما يقول الملياردير "بيل جيتس"، بأن جائحة كوفيد أعادت التقدم العالمي على أمراض أخرى إلى عقود في غضون 25 أسبوعًا فقط.

وقال المؤسس المشارك لـ"مايكروسوفت" في كتابه الجديد، إن الحكومات يجب أن تسحب الناس والأموال بعيدًا عن الأولويات الأخرى لمحاربة الوباء، بحسب ما نشرت صحيفة "ديلي ميرور" البريطانية.

وأضاف أن معدلات التطعيم في 2020 تراجعت إلى مستويات لم تحدث في آخر مرة في تسعينيات القرن الماضي، وهو ما سيسبب مشاكل للأجيال القادمة.

وقال عملاق الأعمال إن الدول الغنية ، مثل المملكة المتحدة والولايات المتحدة والدول الأوروبية ، يجب أن تستثمر الآن في تعزيز الرعاية الصحية العالمية لتكون مستعدة بشكل أفضل لوباء آخر.

وأشار "جيتش" في كتابه كيف تتجنب كارثة مناخية: "إلى أنه على الصعيد العالمي ، حطم كوفيد -19 عقودًا من التقدم في مكافحة الفقر والمرض، بينما تحركت الحكومات للتعامل مع الوباء ، كان عليها أن تبعد الناس والمال عن الأولويات الأخرى ، بما في ذلك برامج التطعيم".

ووجدت دراسة أجراها معهد القياسات الصحية والتقييم أنه في عام 2020 ، انخفضت معدلات التطعيم إلى المستويات التي شوهدت آخر مرة في التسعينيات، مما جعل "جيتس" يؤكد :"فقدنا 25 عامًا من التقدم في حوالي 25 أسبوعًا".

وتعكس مزاعم "جيتس" بيانًا أصدرته منظمة الصحة العالمية قالت فيه إن كوفيد "أعاق بشكل كبير" خدمات التحصين الروتينية في 68 دولة على الأقل.

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية ، الدكتور تيدروس أدهانوم غيبريسوس ، إن اللقاحات هي واحدة من أقوى الأدوات في تاريخ الصحة العامة ، ويتم الآن تحصين المزيد من الأطفال أكثر من أي وقت مضى.

لكن الوباء عرّض هذه المكاسب للخطر، يمكن أن تكون المعاناة والموت التي يمكن تجنبها بسبب فقدان الأطفال للتحصينات الروتينية أكبر بكثير من Covid-19 نفسه. لكن لا يجب أن يكون الأمر كذلك.

وأضاف "يمكن توصيل اللقاحات بأمان حتى أثناء الوباء ، ونحن ندعو البلدان إلى ضمان استمرار هذه البرامج الأساسية المنقذة للحياة".

Advertisements

الكلمات المفتاحية

Advertisements
Advertisements