الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

في اليوم العالمي لمتلازمة داون.. فوتوسيشن يأسر القلوب لسارة العرابي الأردنية.. شاهد

فوتوسيشن ماشا الأردن
فوتوسيشن ماشا الأردن

احتفلت سارة العرابي، طفلة متلازمة داون الأردنية التي تبلغ من العمر عاما واحدا، اليوم الأحد، باليوم العالمي لمتلازمة داون 21 مارس بجلسة تصوير أثارت إعجاب الآلاف من رواد السوشيال ميديا بفضل ضحكتها البرئية وجمال ملامحها وألوان مبهجة من حولها شملت الأحمر والأصفر والأزرق السماوي.

وعبرت والدتها، سماح حرفوش، لموقع "صدى البلد" عن سعادتها بردود الأفعال حول جلسة تصوير سارة، معلقةً: "في اليوم العالمي لمتلازمة داون  سارة عالمي وحبي الأبدي، وهي وكل الأطفال مثلها قادرون ومتميزون وناجحو ولاحدود لقدارتهم، كروموسوم_اضافي_جعلهم_أجمل_البشر_وأطهرهم". 

اشتهرت سارة عبر مواقع التواصل الاجتماعي بـ" ماشا الأردن" بعد ساعات من انتشار جلسة تصوير لها في حديقة عادية شملت لقطات من احتفالات بعيد ميلادها الأول حيث شبهها الكثيرون بأنها النسخة الأجمل من كارتون الأطفال الروسي الشهير ماشا والدب وذلك بعدما اكتشفت والدتها بالصدفة شبه بين ابنتها وشخصية الكارتون الشهير عن طريق تصويرها ذات مرة بالحجاب، ومنذ هذه المرة أصبحت تناديها بـ «ماشا». 

وأشارت سماح حرفوش، والدة الطفلة الصغيرة، من محافظة الزرقاء بالأردن إلى أنها علمت بأن ابنتها سارة من متلازمة داون بعد ولادتها مباشرة، فحمدت الله كثيرًا على منحهم الطفلة ذات القدرات الخاصة والوجه الملائكي المميز موضحةً أنها سارعت إلى تعلم كل شيء يخص أصحاب المتلازمة الملائكيين حتى تكون ابنتها بأفضل صحة من خلال المتابعة مع عدد من الأطباء في التخصصات المختلفة، وكان آخرها جلسات تخاطب للطفلة لمدة 4 شهور، ثم إجرائها لعملية بمعدتها ظلت على إثرها لمدة شهر في المستشفي، ومن بعدها علاج طبيعي.


وتحلم والدة سارة بأن ترى طفلتها الصغرى وأختها الأكبر ميرا، 5 سنوات، أفضل فتاتين في الدنيا، و تحققا كل أمنياتهم، ويكتسبتا شهرة طيبة، إضافة إلى دعم الناس لسارة دائمًا، حيث لا يوجد فرق بينها وبين الطفل الطبيعي، مختتمةً: "لا فرق سوى حبة سكر زيادة مع كروموسون، واختها كتيررر بتحبها وبتساعدها وبتلعبها، فأكبر نعمه بحياتي، سارة وميرا". 


وكان من أبرز التعليقات على جلسة التصوير الأخيرة لسارة في يومها العالمي: " أجمل ما خلق ربي .. تفاحتين في الصورة..  ماشاءالله الف حمدلله عندي بنتي نفسها.. يالهوي على الخدود لو جات قدامي لأكلتهم .. رزق من عند ربنا.. ربي يحفظها ويحميها وويطول في عمرها ويفرحك بيها وتشوفيها ناجحة فالحة...".