Advertisements
Advertisements

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
Advertisements
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

وزير الأوقاف: من لم يؤد زكاة ماله مثل الشخص المُقاطع للصلاة

الخميس 16/مايو/2019 - 02:00 م
وزير الأوقاف
وزير الأوقاف
Advertisements
عبد الرحمن محمد
قال الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، إن الله- تعالى- خلق الكون بمقدار وحكمة، واقتضت حكمته- سبحانه وتعالى- أن يمتحن بعض الناس بالغنى، ويبتلي بعضهم بالفقر، فقد ينعم الله بالبلوى وإن عظمت، ويبتلي الله بعض القوم بالنعم؛ ليُعلم مدى شكر الغني، وصبر الفقير.

وأضاف جمعة، خلال برنامجه اليومي على الفضائية المصرية، "في رحاب الروضة النبوية"، حيث كانت الحلقة تدور حول (الصدقة حق من حقوق المال)، قائلا: "وكما افترض الإسلام الصلاة افترض الزكاة، فمن لم يؤد زكاة ماله، كان كالذي لم يُصَلِّ سواءً بسواء ، وقد جاء الوعيد الشديد في القرآن الكريم لمن لم يخرج صدقة ماله ، حيث توعدهم الله- تعالى- بـ(كَيّ جباههم ، وجنوبهم ، وظهورهم)، جزاءً وفاقًا لما بخلو به على الفقراء ، والمساكين ، والمحتاجين ، فجزاؤهم من جنس عملهم".

وواصل حديثه: "كما بين القرآن الكريم أن عدم إطعام المسكين سبب في دخول سقر: (ما سَلَكَكُمْ فِي سَقَرَ * قَالُوا لَمْ نَكُ مِنَ الْمُصَلِّينَ * وَلَمْ نَكُ نُطْعِمُ الْمِسْكِينَ)، فشتان بين هذا، وبين من أخرج من ماله وتصدق، وأطعم الطعام، فلهم الجزاء الأوفى، والأجر الأعظم عند الله- عز وجل-،: (وَيُطْعِمُونَ الطَّعَامَ عَلَى حُبِّهِ مِسْكِينًا وَيَتِيمًا وَأَسِيرًا * إِنَّمَا نُطْعِمُكُمْ لِوَجْهِ اللَّهِ لَا نُرِيدُ مِنكُمْ جَزَاء وَلَا شُكُورًا)، كما أن البركة تحل بالمال إذا أنفق وتصدق ، فيبارك الله- تعالى- في ماله ويزيد .

واستطرد: "ومن هنا نوقن أن الخير الذي يصنعه الإنسان لا يضيع، بل يجده المتصدق في ماله، وأحفاده، ومن أنفق من فضل الله، أنفق الله عليه.
Advertisements
Advertisements