AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
hedad
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

مصطفي محرم: اكتشفت أحمد زكي.. ومحمود مرسي أعظم ممثل

الثلاثاء 11/فبراير/2020 - 05:28 م
مصطفى محرم
مصطفى محرم
Advertisements
أحمد إبراهيم

فتح الكاتب والسيناريست الكبير مصطفى محرم قلبه وتحدث بصراحة وبدون مواربة في ندوة تكريمه بقصر السينما التي يرأسها الفنان تامر عبد المنعم والتي أدارها الكاتب الصحفي طارق مرسي مدير تحرير مجلة روزاليوسف وحضرها عدد من السينمائيين والإعلاميين في مقدمتهم الكاتب والناقد الأمير أباظة رئيس مهرجان الاسكندرية السينمائي ومدير التصوير والمخرج د. محسن أحمد.

 

قال صاحب الـ١٠٥ فيلما سينمائيا إنه صاحب نقطة التحول في مسيرة النجمتين نبيلة عبيد ونادية الجندي بالأفلام التي كتبها لهن وساهمت إلى حد كبير في صناعة مجدهن السينمائي، قائلا: رغم أنهن كانتا متنافستين على الصدارة حاولت تطبيق العدل بينهن في عدم الوقوف مع واحدة عن الأخرى في مواجهة عادل إمام الذي كان يجلس على عرش الإيرادات منذ أوائل التسعينيات الذي قدمت معه أكثر من فيلم ومنهم "حتى لا يطير الدخان"، الذي أدى فيه "إمام" أداء تمثيليا استثنائيا بارعا ولم يقدمه من قبله أو بعده.


وتابع: لم أر فنانة تتفانى في عملها مثل نادية الجندي، فكانت تتابع العمل منذ طرح الفكرة وحتى عرضه بدور العرض التي كانت تبخر بعضها خوفًا من الحسد، وأذكر أنها نافست عادل إمام في الإيرادات في فترة من الفترات وتفوقت عليه».


وأضاف محرم  أعتز بمعظم الفنانين الذين عملت معهم وفي مقدمتهم الفنان الكبير الراحل محمود مرسي «فهو الفنان الوحيد الذي كنت أحسب له ألف حساب، لأنه كان فنانًا شاملًا وموسوعيًا، وهو أستاذ بمعنى الكلمة، حديثه ثري وقوي، تعلمت منه أن جاذبية العمل الفني هو في الفكرة والموضوع.

 

وأوضح محرم أيضا أنه مكتشف أحمد زكي وأصر على قيامه ببطولة فيلم أمام نادية الجندي رغم رفضها له بقولها وحسبما قال: "ده عايز يستحمى الأول"، لكن "زكي" تحدى الجميع ونال إشادة الجمهور والنقاد بفضل أدائه في الفيلم.


وقال محرم إن السينما الآن تشهد تراجعا غير مسبوق بالاعتماد صناع السينما على تيمات مسروقة وسيناريوهات هزيلة رغم الميزانيات العالية لبعض الأفلام، مضيفا ان الحل في يد السينمائيين أنفسهم وأنه ومجموعة من الكبار ومنهم المخرج الكبير علي بدرخان يجتمعون حاليا لإطلاق شركة كبيرة للإنتاج السينمائي برأس مال يبلغ نص مليار جنيه لتقديم أفلام تليق بتاريخ مصر وريادتها السينمائية في منطقة الشرق الأوسط.


وعن رغبة إحدى الشركات الإنتاجية في تحويل فيلم "حتى لايطير الدخان" الذي كتبه سينمائيا، كشف أنه أعلن رفضه، قائلا: بأعلي صوت ولو شاهدت مشهدا واحدا منه سوف تقوم باتخاذ كل الإجراءات لوقف عرضه فورا وتعاملت مع الرواية برؤيتي الخاصة وأي تعد عليها لن أسكت.

Advertisements
AdvertisementS