AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

اليونيسيف: خطر الموت يطول 6000 طفل يوميا بسبب مواجهة كورونا

الأربعاء 13/مايو/2020 - 03:01 م
أطفال الدول الفقيرة
أطفال الدول الفقيرة
Advertisements
قسم الخارجي
نقلت صحيفة "الشرق الأوسط" السعودية عن منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) تحذيرها من أن مكافحة فيروس كورونا قد تنتج آثارًا مدمرة بشكل غير مباشر في الدول الفقيرة، بينها احتمال وفاة 6000 طفل يوميًا خلال الأشهر الستة المقبلة.

واستعرضت دراسة أجرتها جامعة جونز هوبكنز الأمريكية أسوأ 3 سيناريوهات محتملة في هذا الصدد، ووفقًا لها فمن المحتمل أن يموت 1.2 مليون طفل دون سن 5 سنوات في 118 دولة خلال 6 أشهر بسبب إعاقة التغطية الصحية بالجهود المبذولة لمكافحة فيروس كورونا، وستضاف هذه الوفيات إلى 2.5 مليون طفل في هذه الفئة العمرية يموتون أساسا كل ستة أشهر في هذه البلدان.

وقد يصل عدد وفيات الحوامل خلال الفترة نفسها إلى 56 ألفًا و700 امرأة بسبب انخفاض مستوى الرعاية الصحية قبل وبعد الولادة، بالإضافة إلى 144 ألف امرأة حامل يتوفين حاليًا.


وقالت مديرة اليونيسيف هنرييتا فور إن هذا الخطر سيقضي على «عقود من التقدم الذي أحرز في الحد من وفيات الأطفال والأمهات». وأضافت في بيان: «يجب ألا ندع الأمهات والأطفال أن يكونوا ضحايا إضافيين لمكافحة لفيروس» الذي أودى بحياة أكثر من 290 ألف شخص في العالم.

ونبهت اليونيسيف إلى أنه بحلول منتصف أبريل الماضي لم يكن ممكنًا تطعيم أكثر من 117 مليون طفل في 37 دولة ضد الحصبة، حيث توقفت حملات التطعيم بسبب انتشار فيروس كورونا.

ومن المرجح أن تكون منطقة جنوب آسيا هي المنطقة الأكثر تأثرًا، ثم أفريقيا جنوب الصحراء تليها أمريكا الجنوبية وبنجلاديش والهند والبرازيل والكونجو الديمقراطية وإثيوبيا. 
Advertisements
AdvertisementS