AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

السعودية تنتهج الطريق الأفضل لاحتواء كورونا .. ومواطنون: نشعر بطمأنينة

الخميس 21/مايو/2020 - 08:25 ص
المملكة العربية السعودية
المملكة العربية السعودية
Advertisements
ميـــس رضــا
بعد مرور حوالى خمس شهور على جائحة كورونا التي اجتاحت دول العالم وتباين الطرق والاستراتيجيات بين الدول في احتواء الفيروس المستجد إلا أن أظهرت المملكة العربية السعودية جديتها وجاهزيتها لمواجهة الفيروس بشتى الطرق منذ استشعارها الخطر قبل انتشار الفيروس على نطاق واسع .


اقرأ أيضا:- 


واستطاعت المملكة العربية السعودية أن تحقق رقما قياسيا فى مؤشرات النتائج الإيجابية مسجلة 33478، بعد تسجيل 1844 حالة تعافٍ جديدة خلال الـ24 ساعة الماضية إضافة إلى تصريحات وزير الصحة السعودي توفيق بن فوازن الربيعة بأن أن المملكة تعتبر ضمن الدول الأقل عددا في نسبة الوفيات ومن الأقل في نسبة الحالات الحرجة في العالم جراء جائحة كورونا، مشيرا إلى أن هذا مقياس العمل الطبي.

 أعلنت وزارة الصحة السعودية الأربعاء تسجيل 2691 إصابة جديدة بفيروس كورونا 74% منهم من الذكور بينما 26% من الإناث، ليرتفع إجمالي عدد الإصابات في المملكة إلى 62545 حالة.

وفى مواصلةً المملكة العربية السعودية للإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية التي تقوم بها لكبح انتشار الوباء، وحفاظًا على صحة وسلامة المواطن والمقيم تعتزم وزارة الصحة السعودية إطلاق المرحلة الثالثة من الفحص الموسع لتقييم معدل الانتشار العام لفيروس كورونا المستجد في المملكة.


وتتميز المرحلة الثالثة من التقييم عن الأولى والثانية بأنه سيتم تنفيذها عبر منافذ عدة منها مراكز لفحص الأشخاص داخل السيارات، وعبر مراكز مخصصة تم إنشاؤها في مدن عدة، كما سيتم الفحص في مراكز الرعاية الصحية الأوَّلية و سيُتاح للمواطنين والمقيمين حجز مواعيد لعمل العينات بأنفسهم عبر تطبيق إلكتروني.


واستطلعت صدى البلد آراء بعض المواطنين والمقيمين بالمملكة العربية السعودية هاتفيا حول الإجراءات وطبيعة الأوضاع الجارية، حيث يقول خالد الفهيد مواطن سعودي لـ صدى البلد، إن المملكة منذ اللحظة الأولى لم تتواني فى إتخاذ الإجراءات اللازمة للحفاظ على سلامة المواطنين والوافدين على حد سواء، نلاحظ الإجراءات الإحترازية على أفضل ما يكون بالمجمعات الاستهلاكية والمولات وغيرها فضلا عن عدم التنقل من منطقة إلى أخري إلا بتصريح بعد استيفاء الشروط،  ويتم التعامل بإحترافية فى التعقيم فضلا عن توزيع الإرشادات والتعليمات وحرص وزارة الصحة يوميا على إطلاع الشعب على البيانات والمعلومات بشكل متواصل بشفافية ما يبعث الطمأنينة داخل النفوس ويزيد من مسؤولية الجميع بالإلتزام.

وآخر مقيم يقطن بالمملكة منذ عشر سنوات يدعى أحمد هارون يعمل مترجم بأحد مؤسساتها، يقول لـ صدى البلد إن المملكة تنظر بعين الرحمة والإنسانية للمقيمين بها وتؤكد الحكومة السعودية كذلك حرصها الكبير على صحة الإنسان وسلامته بإعتباره أولوية كبرى لدى خادم الحرمين الشريفين، كل ما نستطيع أن نقوله " أننا نعيش بطمأنينة وأمان" 
Advertisements
AdvertisementS