AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

غسول الفم أم الكمامة؟.. أيهما أكثر فاعلية ضد كورونا

السبت 23/مايو/2020 - 02:27 م
صدى البلد
Advertisements
آلاء حسن
ينظر الخبراء في غسول الفم لمعرفة ما إذا كان يمكن أن يساعد في وقف انتشار COVID-19 وقد يساعد غسول الفم على قتل الفيروس التاجي الجديد كورونا ولكن مازالت الابحاث مستمرة.

ووفقا لموقع "healthline" يختلف الخبراء الآخرون ويشيرون إلى أن الفيروس التاجي يمكن أن يتكاثر بسرعة في الحلق حتى بعد استخدام غسول الفم وأن الامر لا يتوقف على ذلك.

ولا تزال الأقنعة والإبعاد الجسدي أفضل السبل لمنع انتشار أو تطوير COVID-19 ولا غني عنها حتى بعد استخدام غسول الفم.

لا يزال غسل اليدين المتكرر، واتباع قواعد المباعدة الاجتماعية أو المادية ، واستخدام أغطية الوجه في وسائل النقل الجماعي والمحلات التجارية بعضًا من أفضل الطرق للحماية من الفيروس التاجي الجديد.

ووجدت دراسة جديدة تسلط الضوء على مدى أهمية الحلق والغدد اللعابية كموقع لتكاثر الفيروس في المرض المبكر وأيضًا في الأشخاص الذين ليس لديهم أعراض وكيف يبدو أنهم متورطون في انتقال العدوى.



Advertisements
AdvertisementS