AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

دورات أونلاين.. عميد ألسن عين شمس تعلن عن مِنح الجانب البرتغالي

الجمعة 26/يونيو/2020 - 05:29 م
عميدة كلية الالسن
عميدة كلية الالسن جامعة عين شمس
Advertisements
حسام الفقي
تلقت أ.د.سلوى رشاد عميد كلية الألسن بجامعة عين شمس، رسالة من الجانب البرتغالي فى إطار بروتوكول التعاون المبرم بين جامعة عين شمس و جامعة بورتو و معهد كامويش للتعاون و اللغات، تتضمن إعلان معهد كامويش أنه في ظل الظروف الراهنة من تفشي وباء كورونا المستجد في العالم، و لتأكيد اجراءات تقديم منح للطلاب، سوف يتم تقديم منح للطلاب هذا العام بصفة استثنائية لحضور دورات صيفية فى اللغة و الثقافة البرتغالية أونلاين لطلاب قسم اللغة البرتغالية بكلية الألسن جامعة عين شمس، تحت رعاية أ.د.محمود المتيني رئيس الجامعة، و إشراف أ.د.عبد الفتاح سعود نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب. 

وأكد أ.د.عبد الفتاح سعود نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، خلال محادثة الفيديو كونفرانس التى أجراها منذ عدة أيام مع معالي سفيرة جمهورية البرتغال بالقاهرة  Manuela Franco، حرصه على  دعم و تطوير سبل التعاون المشترك بين الجانبين المصري ممثل في كلية الألسن بجامعة عين شمس،  و البرتغالي ممثلا في جامعة بورتو و معهد كامويش للتعاون و اللغات.  

وكان الجانبين ناقشا ما تم إنجازة على أرض الواقع خلال العام الدراسي الماضي ٢٠١٩/٢٠٢٠، بخصوص بروتوكول التعاون المبرم بين الجانبين، كذلك مناقشة آليات تدشين درجة دولية مشتركة في اللغة البرتغالية وآدابها بكلية الألسن جامعة عين شمس.

وأكدت أ.د.سلوى رشاد عميد الكلية، أن تلك الرسالة بمثابة إستجابة سريعة من جانب سفيرة جمهورية البرتغال بالقاهرة  Manuela Franco، عقب محادثاتها الأخيرة مع أ.د.عبد الفتاح سعود نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، كذلك يوفر الجانب البرتغالي بموجب هذة المبادرة فتح باب الإلتحاق بالمحاضرات الأونلاين  لعدد من المنح المقدمة حتى ٢٤ يونيو.  

جدير بالذكر أن السفيرة البرتغالية أكدت خلال مكالمة هاتفية سابقة مع أ.د.سلوى رشاد عميد كلية الألسن،  أنها بصدد مخاطبة الجانب البرتغالي لإمداد الكلية بالمراجع و الكتب الإلكترونية و الافلام التعليمية و الوثائقية في إطار رفع المستوى التعليمي للطلاب و تزويدهم بالمواد العلمية، كذلك برامج التعليم عن بعد الخاصة بتدريس اللغة البرتغالية.
Advertisements
AdvertisementS