AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

سبب نفسي وراء قتل أم طفلتيها بشبرا الخيمة .. تفاصيل

الأحد 28/يونيو/2020 - 09:21 م
سمية قاتلة طفلتيها
سمية قاتلة طفلتيها
Advertisements
احمد شريف

في لحظة شيطان واضطراب دخلت "سمية" ربة منزل عشرينية على غرفة طفلتيها ريتاج 7 سنوات وجنا 5 سنوات، لتعكف على خنقهما حتى الموت وسط صراخهما المبحوح، حتى زهقت روحاهما إلى الرفيق الأعلى، وهما تستغيثان بأمهما القاتلة " بنموت يا ماما".



لم تشفع كلمات جنا وأختها ريتاج،  لهما من الموت على يد أمهما سمية التي تناست بنتيها، وأصرت على قتلهما وهما في سباتهما العميق دون رحمة أو شفقة، لتموتا على يد من ربتهما وأنجبتهما في جريمة لا تتسم إلا بالبشاعة.



اقرأ أيضا:

القصة الكاملة لمقتل طفلتين على يد والدتهما بشبرا الخيمة .. المتهمة: ريحتهم من العذاب .. فكرونى بلعب معاهم وقالوا هنموت يا ماما



الشعور بالذنب ومعاملة زوجها السيئة، هما الدافع الذي زعمته الأم "سمية" القابعة بمنطقة شبرا الخيمة خلال التحقيقات، حيث روت أنها تزوجت منذ 10 سنوات وكانت تعيش حياة مستقرة، حتى توفى ابنها وبدأ زوجها يدخل في حالة نفسية سيئة، ويتعامل معها ومع ابنتيها بطريقة قاسية، وصلت إلى ضرب زوجته بعنف، مما دفعها إلى قتل طفلتيها لترحمهما من عذاب و معاملة الأب بحسب ادعاءات سمية الأخيرة.



زعمت الأم القاتلة، أنها فكرت في قتل طفلتيها والانتحار، بعد أن خرج زوجها للعمل، لتنفيذ مخطط قتل ابنتيها وتخنقهما حتى الموت، لتتراجع بعدها عن فكرة الانتحار وتحاول إنقاذ طفلتيها وايقاظهما من الموت بعد فوات الأوان.



الصراخ والعويل هي أول شيء فعلته سمية بعد قتل طفلتيها، لتدعي أن ابنتيها ماتتا مخنوقتين إثر تسرب غاز .



ولكن  تحريات المباحث أثبتت كذب الأم لوجود آثار خنق على رقبة طفلتيها، لتنهار سمية أمام الأدلة الجنائية وتعترف بقتلهما بسبب سوء معاملة زوجها لها.



الاضطراب المزاجي السودوي الحاد، هو تشخيص  الدكتور جمال محمد فرويز استاذ الطب النفسي بجامعة القاهرة، للحالة النفسية للمتهمة سمية، لافتا إلى تقلب مزاجها الحاد مع سوء تعامل زوجها معها دفعها إلى قتل طفلتيها، مع الشعور بالذنب وتأنيب الضمير البسيط لارتكابها هذه الجريمة.



ويشير الدكتور جمال فرويز خلال حديثه لموقع " صدى البلد"، إلى أنه إذا كانت المتهمة تعاني من الاكتئاب الحاد كانت قتلت نفسها، لأن مريض الاكتئاب يؤذي نفسه فقط وليس من حوله، لذا التشخيص الأمثل لحالة المتهمة "سمية" هو معاناتها من اضطراب مزاجي حاد.



العقوبة الكاملة وفقا لأحكام القانون، هو ما يرى أستاذ الطب النفسي بجامعة القاهرة، بشأن المتهمة، لكونها كانت في وعيها الكامل خلال تدبيرها لقتل ابنتيها، لتزعم بعدها وفاتهما نتيجة تسرب غاز مما يثبت تنصلها من جريمتها ووعيها الكامل بها.

Advertisements
AdvertisementS