AdvertisementSL
AdvertisementSR

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

جامعة عين شمس تستعد لتطبيق التعليم الهجين والامتحانات الإلكترونية.. عميد الزراعة يوضح خطة العام الدراسي الجديد.. تطبيق نظام «التوفيق والتبديل» بكلية العلوم.. وتطوير البنية التحتية في الآداب

الثلاثاء 06/أكتوبر/2020 - 05:40 م
جامعة عين شمس
جامعة عين شمس
Advertisements
حسام الفقي
_ اكتفاء ذاتي من المطهرات.. عميد زراعة عين شمس يوضح خطة العام الدراسي الجديد
_ إجراءات احترازية مشددة لاستقبال الطلاب الجدد بعلوم عين شمس
_ آداب عين شمس: تطبيق التعليم الهجين والامتحانات الإلكترونية فى العام الدراسي الجديد

قال الدكتور أحمد جلال عميد كلية زراعة جامعة عين شمس إن الدراسة ستبدأ في 17 أكتوبر الجاري حسب قرارات المجلس الأعلى للجامعات المصرية، لذلك وضعت الكلية خطة لتأمين الطلاب وعدم تعرضهم للتجمعات وأيضا وضع مطهرات في كل أماكن الكلية.

وأضاف أحمد جلال خلال تصريحاته لـ صدى البلد أن قسم الكيمياء يقوم بتحضير كمية كبيرة من المطهرات والكحول الجيل لمواجهة فيروس كورونا لوضعها بالكلية، منوها إلى أن الكلية سوف تقوم بالاكتفاء الذاتي من المطهرات من إنتاج الكلية لحماية الطلاب وأيضا أعضاء هيئة التدريس والعاملين بالكلية.


وأوضح الدكتور أحمد جلال أن الكمامة إجباري لكل العاملين بالكلية، مع إجراء المسح الحراري لجميع الطالب قبل دخول الكلية، وتقليل أعداد الطلاب داخل القاعات الى نصف السعة الاستيعابية للقاعات والتركيز التام على التباعد بين الطلاب داخل القاعات وتقليل عدد ساعات المحاضرات وتنظيم الجداول الدراسية بتقليل عدد الأيام المقررة للحضور إلى ثلاثة أيام فقط وباقي ايام الاسبوع يكون عن طريق التعليم الاون لاين .

وأشار إلى ان الكلية استعدت لاستقبال الطلاب بالحرم الجامعي مع أول أيام الدراسة وتنفيذ قرارات وزارة التعليم العالي بالالتزام بالتعليم الهجين من داخل المنازل وتقليل عدد ايام الحضور بمقر الجامعة .

قال الدكتور محمد رجاء عميد كلية علوم جامعة عين شمس إنه تم وضع  خطة محكمة استعدادا لاستقبال الطلاب الجدد بتصنيع كميات كبيرة من المطهرات بالمعمل المركزي بالكلية لمواجهة فيروس كورونا.

وأضاف عميد كلية العلوم أنه تم تكليف المعمل المركزي الخاص بالكلية بتصنيع كميات كبيرة من المطهرات من الكحول الاثيلي وكحول جيل لمواجهة فيروس كورونا، وتطهير أماكن المحاضرات بشكل مستمر من عدم وجود كثافة طلابية بالمحاضرات.

 ونوه أن الكلية مسؤولة عن تحليل وفحص سلامة وكفاءة جميع المطهرات التي تأتي إلى الجامعة، بالإضافة إلى دور المعمل المركزي الخاص بالكلية الذي يقوم بتصنيع بعض المطهرات الذي يجري استخدامها في الجامعة.


وأشار عميد كلية العلوم الى أن الكلية استعدت لتطبيق نظام اليوم الكامل والتعليم عن بعد "التعليم الهجين" عن طريق تقسم الدفعات الي مجموعات بحضور كل دفعة فيما لا يزيد عن ثلاث ايام حسب جدول حضور كل مجموعة.

وأكد أنه سيتم تطبيق نظام "التوفيق والتبديل" من حيث المواد العلمية التي تتطلب حضور الطالب داخل المعامل والمواد النظرية التي يمكن تدريسها عبر الإنترنت.

وأوضح أن جامعة عين شمس قامت بالتنسيق مع شركات ميكروسوفت لإنشاء منصات تعليمية إلكترونية خاصة بكلية العلوم لتوصيل المناهج العلمية بعيدا عن الكتب المطبوعة، مشيرا إلى أن كلية العلوم بدأت فى تسجيل المحاضرات لرفعها على المنصات التعليمية وتجهيز بنوك الأسئلة للاستعداد للامتحانات دون تعطيل.

 قال الدكتور "مصطفي مرتضي" عميد كلية الأداب بجامعة عين شمس ان كلية الآداب استقبلت طلاب الثانوية العامة من المرحلتين الاولي والثانية ومازلت الكلية  تسقبل طلاب المرحلة الثالثة ، حيث تعتبر كلية الآداب من الكليات متعددة الأقسام والتي تستقبل عددا كبيرا من الطلاب.

واوضح مرتضي في تصريحات خاصة لـ " صدي البلد " ان عدد الطلاب بالكلية حوالي 24 الف طالب  وطالبة ويوجد16 قسم للدراسة مشيرا الي  ان  الكلية استقبلت طلاب المرحلة الاولي بتنسيق  90 % اضافة الي التنسيق الداخلي والمجموع الاعتباري لكل قسم واجتياز امتحان القبول.

واكد " مرتضي "ان الكلية تعمل علي تطوير البنية التحتية والتوسع بالمنشأت التي تسع عدد الطلاب وتجهيز القاعات والمعامل بكافة الأجهزة التكنولوجيا موضحا ان الكلية تتبع قرارات الوزارة بالتعليم الهجين حيث يحضر الطلاب بالحرم الجامعي ثلاث ايام فقط ويتبقي ثلاثة ايام بالمنزل. 

واشار عميد كلية الآداب الي ان الكلية تعمل بالامتحانات الالكترونية التي تصب اولا في مصلحة الطالب  وذلك لعدم تدخل الايدي البشرية في التصحيح والمراجعة مؤكدا علي انه تم  تدريب اعضاء هيئة التدريس علي استخدام المنصة الالكترونية ورفع المقررات الدراسية وبنوك الأسئلة
واضاف "مصطفي "ان الكلية اضافت المقررات الدراسية علي أسطوانات مدمجة بدلا من الكتب المطبوعة بتكلفة اقل ضمن المصروفات الدراسية والتي تمنع استغلال الطلاب  من المكاتب الخارجية.
AdvertisementS