AdvertisementSL
AdvertisementSR

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

خلال 10 أشهر تغيير وتعيين ونقل 265 قيادة محلية بالمحافظات.. إجراء 3 حركات محليات.. دراسة تأثير الحركة على المحافظات بناء على طلب المحافظين.. وتم قبول تظلمات المواطنين

الثلاثاء 13/أكتوبر/2020 - 05:01 م
اللواء محمود شعراوى
اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية
Advertisements
ايمان البكش
وزير التنمية المحلية:
تغيير وتعيين 221 قيادة محلية في يونيو الماضي
الاستجابة للتظلمات في أغسطس وتعيين ونقل 18 قيادة محلية بالمحافظات
في أكتوبر الجارى تعيين ونقل 16 قيادة محلية بـ 11 محافظة 
المتابعة اليومية والمستمرة لأداء قيادات الإدارة المحلية بكافة المحافظات
مكافأة المتميزين وتصعيدهم إلى المناصب القيادية المختلفة بالمحافظات 
محاسبة المقصرين لتحقيق الرؤية التنموية للدولة 

في إطار تطهير وتطوير المحليات وتجديد الدماء، وعملا بمبدأ الثواب والعقاب ومكافأة المجتهد، أجرت وزارة التنمية المحلية خلال 10 أشهر الماضية من عام 2020، 3 حركات للمحليات ما بين تغيير وتعيين ونقل قيادات بالمحافظات، حيث أجرى في يونيو الماضى اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، حركة تنقلات لقيادات الإدارة المحلية التي تتضمن حوالي ١٦١ قيادة تضم ١٣ سكرتير عام و٧ سكرتير عام مساعد و١٤١ رئيس مركز ومدينة وحي (٨٩ رئيس مركز ومدينة و٤٧ رئيس حي و٥ ندب بديوان عام المحافظة)، وتضم أيضًا ٦٠  قيادة تم تعيينها ضمن إجراءات إعلان الوزارة رقم (2) لسنة 2019.

وفي سابقة هى الأولى من نوعها، قامت الوزارة  في يونيو الماضى، بعمل دراسة مؤسسية لقياس كافة الآثار الخاصة بحركة القيادات التى أجريت في ذات الوقت، وذلك في إطار حرصها علي تطوير منظومة العمل المحلي بما يحقق جودة الخدمات المقدمة للمواطنين وتحسين مستوي أداء  قيادات الإدارة المحلية.

وتم الاعتماد فيها على آراء المحافظين والقيادات المحلية والمواطنين وخبراء الإدارة المحلية والمهتمين بالشأن المحلى بجميع المحافظات بخلاف قطاعات الوزارة المختلفة وعدد من الأجهزة المعنية.

وتلقت الوزارة عددا من التظلمات لقيادات الإدارة المحلية الذين شملتهم الحركة وتعكف على دراستها، كما تلقت طلبات بعض المحافظات لعمل بعض التغيرات داخل المحافظات لضبط الفجوات التنموية والإدارية، وبالفعل تمت دراسة التظلمات والملاحظات وتم على أثرها إصدار حركة أغسطس الماضى.

وفي أغسطس الماضى، أصدر وزير التنمية المحلية، حركة محدودة لعدد من قيادات الإدارة المحلية بالمحافظات، وتضمنت تنقلات وتعيينات لحوالي ١٦ قيادة محلية بـ ١٠ محافظات هي القاهرة والدقهلية والقليوبية وقنا وسوهاج ومطروح وبني سويف ودمياط والإسكندرية والشرقية.

وشملت أيضًا نقل ١٢ من رؤساء المدن بالمحافظات لدفع العمل في عدد من الملفات التي تهم المواطن.

وفي أكتوبر الجاري، أصدر اللواء محمود شعراوى، حركة محدودة لعدد من قيادات الإدارة المحلية بـ 11 محافظة، وتضمنت تنقلات وتعيينات لحوالي 16 قيادة محلية بمحافظات جنوب سيناء والسويس ومطروح والجيزة وكفر الشيخ والشرقية والإسكندرية والغربية وأسوان والقليوبية والقاهرة.

وأكد وزير التنمية المحلية، حرص الوزارة علي ضبط منظومة العمل المحلى ودفع العمل في عدد من الملفات المهمة بالمحافظات وعلي رأسها ملفات التصالح علي مخالفات البناء والتقنين والنظافة بما يساعد في تحسين الخدمات المقدمة للمواطنين من المحليات.

وتتم المتابعة اليومية والمستمرة لأداء قيادات الإدارة المحلية بكافة المحافظات عبر القطاعات المعنية بالوزارة، لمكافأة المتميزين وتصعيدهم إلي المناصب القيادية المختلفة بالمحافظات ومحاسبة المقصرين لتحقيق الرؤية التنموية للدولة وتنفيذ توجيهات القيادات السياسية وتكليفات رئيس الوزراء.


وأكد على الدفع المستمرة بالقيادات المحلية المتميزة للمناصب القيادية بالمحافظات ومحاسبة المقصرين لتشجيع باقي القيادات على التفاني في أداء العمل وخدمة المواطنين للحصول على رضاهم عن الخدمات التي تقدمها الإدارة المحلية. ، لافتًا إلى الوزارة تسعى لدفع العمل بالملفات التنموية الحيوية على أرض المحافظات وتنفيذ توجيهات القيادة السياسية وتكليفات رئيس الوزراء خاصة فى الملفات المهمة وعلى رأسها التصالح على بعض مخالفات البناء والنظافة  ومنع التعديات على الأراضى الزراعية .


وكلف وزير التنمية المحلية ،القيادات الجديدة ، ببذل أقصي جهد لتنفيذ توجيهات القيادة السياسية وتكليفات رئيس الوزراء في ازالة التعديات علي اراضي وأملاك الدولة ومنع مخالفات البناء والأهتمام بأعمال النظافة ورفع تراكمات القمامة والتراكمات والتعقيم ومتابعة الاجراءات الاحترازية للحد من  فيروس كورونا المستجد للحفاظ علي صحة وسلامة المواطنين وكذا حل مشكلات المواطنين اليومية وأعمال الرصف والإنارة والتشجير .

وطالب شعراوى كافة القيادات الجديدة بالتواجد بين المواطنين لسماع مشكلاتهم بصورة دائمة والعمل على حلها ، مؤكدًا على أن الإستماع لشكاوى المواطنين وسرعة حلها معيار رئيسى فى تقييم قيادات الإدارة المحلية للحصول على رضا المواطنين عن الخدمات المقدمة إليهم .

وطالب وزير التنمية المحلية ببذل أقصى جهد لخدمة المواطن وتفعيل كافة آليات التواصل مع المواطنين والإستماع إلى مشكلاتهم .

كما أكد شعراوى علي أن الوزارة تطبق أعلي مستويات العدالة والشفافية في اختيار وتعيين القيادات وتقوم بتصعيد المتميزين ومحاسبة المقصرين .

AdvertisementS