ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

استعدادا للموجة الثانية من كورونا .. مستشفي حجر صحي و704 سرير بالحميات في المنوفية

الإثنين 02/نوفمبر/2020 - 10:22 ص
صدى البلد
Advertisements
مروة فاضل
ناقش اللواء إبراهيم أبو ليمون محافظ المنوفية ، خطة مديرية الصحة لمواجهة الموجة الثانية المحتملة لإنتشار فيروس كورونا ، مؤكدًا على ضرورة  تفعيل خط ساخن بمديرية الصحة لتلقي الشكاوى الخاصة ، بجائحة كورونا والعمل على مدار الـ (24) ساعة ، وإعداد تقرير بحصر أعداد الأطباء والتمريض بكل مستشفى والوقوف على الوضع الحالى للأرصدة من الادوية والمستلزمات الوقائية  ، وتفعيل دور اللجان المسئولة عن متابعة وتنفيذ العزل  للحالات المشتبهة والمخالطة.

وشدد أبو ليمون، على ضرورة تعقيم وتطهير كافة المبانى الحكومية و إرتداء الكمامات للعاملين والمواطنين المترددين على المصالح الحكومية حفاظا على أرواح العاملين والمواطنين ،جاء ذلك خلال إجتماعه بأعضاء  المجلس التنفيذى للمحافظة .

من جهته، استعرض الدكتور فيصل جودة وكيل وزارة الصحة بالمنوفية، تقرير عن خطة المديرية لمواجهة الموجة الثانية من جائحة كورونا ، مؤكدا على أن  الإستعدادات للموجه الثانيه أفضل بكثير مما كانت عليه فى المرحلة السابقة ، مشيرا إلى أن الفريق الطبى أصبح لديه خبرة عالية في سرعة تشخيص المرض سواء بالاعراض الإكلينيكية أو التحاليل والأشعة فضلا عن الوصول لأفضل بروتوكول علاجي للتعامل مع المرض علي حسب تصنيفه  مما ادي الي خفض معدل الوفيات.

 وخلال الاجتماع سلط  وكيل وزارة الصحة الضوء على خطة الإستعداد للموجة الثانية لإنتشار فيروس  "كورونا".

حيث أكد على أنه تم تخصيص مستشفيات الحميات والصدر باجمالى عدد أسرة (704) سرير لحجز حالات الاشتباه ، فضلًا عن تخصيص مستشفى الباجور مستشفي حجر صحي بالكامل بإجمالي عدد أسرة (232) سريرا ويتم العمل بباقي المستشفيات كعيادات فرز الحالات المشتبه والعزل المنزلي للحالات البسيطة و المتوسطة حسب البروتوكول  المتبع  ، أما فى حالة تضاعف عدد الحالات خلال أسبوعين يتم تخصيص مستشفيات الحميات والصدر بإجمالى  50% من المستشفيات العامة والمركزية لحجز حالات الاشتباه ويتم العزل المنزلي للحالات البسيطة و المتوسطة ويتم نقل العيادات الخارجية بالمستشفيات الى الوحدات الصحية .

وأشار إلى أنه إذا تضاعف عدد الحالات خلال أسبوع يتم تخصيص مستشفيات الحميات والصدر باجمالى  90% من المستشفيات العامة والمركزية بالاضافة الي مستشفي شبين الكوم التعليمي ومستشفيات التأمين الصحي لحجز حالات الإشتباه وتخصيص مستشفيات الجامعة وبعض المستشفيات الخاصة لاستقبال وحجز الحالات العادية  .  

وأضاف وكيل الوزارة، أنه يتم تجهيز (مبنى اليونسكو- المدن الجامعية ) لإستقبال الحالات المتوسطة  ، وفي حالة الوصول للذروة  يتم الاستعانة ببعض المستشفيات الخاصة لمواجهة الجائحة ، أما عن الإجراءات الوقائية فقد أكد وكيل وزارة الصحة على أنه تم  عمل غرفة وقائية  للعمل علي مدار 24 ساعة لتلقي أي بلاغات عن مرض كورونا أو أي أمراض معدية أخري وعمل الإجراءات اللازمة نحوها، وكذا  تنشيط فرق الترصد والتدريب المستمر  للأطباء لاكتشاف الحالات المشتبهة والمؤكدة وتسجيلها علي برنامج النيدز  وحصر المخالطين ومتابعتهم لمدة 14 يوما  وكذلك متابعة حالات العزل المنزلي عن طريق أطباء الرعاية الاساسية وتوفير العلاج اللازم لهم  فضلًا عن التطهير الدوري والمستمر لمنازل الحالات الإيجابية والمنشآت التي تظهر بها حالات مرضية مؤكدًا على إتباع كافة الاجراءات الوقائيه والاحترازيه لتخطى هذه المرحله بسلام .
Advertisements
Advertisements