ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

الرابع في 4 أشهر| ترامب يعلن اتفاق إسرائيل والمغرب على تطبيع العلاقات

الخميس 10/ديسمبر/2020 - 06:46 م
المغرب واسرائيل تتفقان
المغرب واسرائيل تتفقان على تطبيع العلاقات
Advertisements
على صالح
أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم الخميس، عن أن إسرائيل والمغرب اتفقا على تطبيع العلاقات، في رابع اتفاق عربي إسرائيلي في غضون أربعة أشهر. 

ويأتي الاتفاق على تطبيع العلاقات بين اسرائيل والمغرب في إطار صفقة جزء منها أن تعترف الولايات المتحدة بمطالبة المغرب بمنطقة الصحراء الغربية المتنازع عليها. 

اقرأ ايضا 

ورغم انتهاء فترة تولي منصبه، قال الرئيس ترامب إن إسرائيل والمغرب سيعيدان العلاقات الدبلوماسية وغيرها، بما في ذلك إعادة فتح مكاتب الاتصال في الرباط وتل أبيب في نهاية المطاف وفتح السفارتين في نهاية المطاف. 

وقال مسؤولون أمريكيون إن ذلك سيشمل أيضًا حقوق التحليق المشتركة لشركات الطيران. 

وقال البيت الأبيض إن ترامب والعاهل المغربي الملك محمد السادس اتفقا في محادثة على أن المغرب "سيستأنف العلاقات الدبلوماسية بين المغرب وإسرائيل ويوسع التعاون الاقتصادي والثقافي لدفع الاستقرار الإقليمي". 

وكشف البيت الأبيض في بيان، إن الولايات المتحدة ستعترف أيضًا بمطالبة البلاد بالصحراء الغربية، وهي المنطقة الإسبانية السابقة في شمال إفريقيا التي كانت نزاعًا طويل الأمد أربك المفاوضين الدوليين لعقود. 

والمغرب هو رابع دولة عربية تعترف بإسرائيل حيث تسعى الإدارة إلى توسيع إطار "اتفاقيات إبراهيم"، الذي بدأ في الصيف باتفاق بين الدولة اليهودية والإمارات العربية المتحدة. 

وحذت البحرين والسودان حذوهما، كما حاول المسؤولون في الإدارة ضم السعودية إلى التجمع. "أكد الرئيس من جديد دعمه لمقترح المغرب الجاد والموثوق والواقعي للحكم الذاتي باعتباره الأساس الوحيد لحل عادل ودائم للنزاع على أراضي الصحراء الغربية، وعلى هذا النحو اعترف الرئيس بالسيادة المغربية على كامل أراضي الصحراء الغربية"، وفقا لما أعلنه البيت الأبيض.

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الخميس، عن أن إسرائيل في طريقها لتطبيع العلاقات مع المملكة المغربية، قائلا عبر حسابه على تويتر "لقد وقعت اليوم إعلانا يعترف بالسيادة المغربية على الصحراء الغربية، وإن اقتراح المغرب الجاد والواقعي والجاد للحكم الذاتي هو الأساس الوحيد لحل عادل ودائم لتحقيق السلام الدائم والازدهار!"

وأضاف في تغريدة ثانية، قائلا "تحقيق تاريخي آخر اليوم! اتفق صديقانا العظيمتان إسرائيل والمملكة المغربية على إقامة علاقات دبلوماسية كاملة - تحقيق هائل للسلام في الشرق الأوسط!

وتابع في تغريدة ثالثة، قائلا: لقد اعترف المغرب بالولايات المتحدة عام 1777، ومن ثم فإنه من المناسب أن نعترف بسيادتهم على الصحراء الغربية.


Advertisements
Advertisements