ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

نواب بريطانيون يحذرون: لقاح كورونا لا فائدة منه في هذه الحالة.. وارتداء الكمامات إلى الأبد

الجمعة 12/فبراير/2021 - 12:11 ص
ارتداء الكمامات في
ارتداء الكمامات في بريطانيا
Advertisements
شيماء مصطفى
ينتاب عدد كبير من نواب حزب المحافظين البريطاني، غضبا كبيرا، مؤكدين أن إطلاق لقاح فيروس كورونا الناجح في المملكة المتحدة، سيكون بلا فائدة ولا طائل له، ما لم تعود المملكة المتحدة إلى الحياة الطبيعية قريبًا، ودعت المجموعة الاستشارية العلمية لحالات الطوارئ (Sage) إلى قيود أطول لتقليل الحالات إلى لا شيء تقريبًا.

ووفقًا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، حذر كبار المستشارين العلميين في داونينج ستريت، من ضرورة ألا يكون هناك أكثر من 10 ألف بريطاني مصاب في اليوم- أي ما يعادل أقل من 1000 حالة يومية، وذلك قبل أن يبدأ رئيس الوزراء بوريس جونسون في تخفيف الإجراءات، كما زعموا أن البلاد تخاطر بالسماح لسلالات جديدة بالظهور.

وقالوا إن بعض القيود مثل قاعدة الستة وارتداء الكمامات والأقنعة في الأماكن العامة قد تكون متواجدة إلى الأبد، نظرًا لأن فيروس كورونا سيصبح منتشرًا وباقيًا.

ومن جانبه ذكر ماركوس فيش، عضو البرلمان عن حزب المحافظين، أن مطالب برنامج "سايج" كانت "غير واقعية للغاية".

ووعد جونسون، بإعادة الأطفال إلى الدراسة بحلول 8 مارس المقبل، كجزء من "خريطة الطريق" الخاصة به للخروج من الإغلاق، التي يعتزم الكشف عنها يوم الاثنين الموافق 22 فبراير.

لكن مصادر أشارت اليوم إلى أن الإعلان قد يتم تأجيله في وقت لاحق من ذلك الأسبوع.

وقال وزير التعليم إن المدارس والكليات ستتلقى إشعارًا قبل أسبوعين على الأقل من عودة التلاميذ إلى الفصل الدراسي من أجل إعطاء التلاميذ والآباء والمعلمين وقتًا للاستعداد.

ومع ذلك، أكدت مصادر في داونينج ستريت أنه من المؤكد الآن بنسبة 99% أن الامر سيتم الإعلان عنه يوم الاثنين بعد احتجاجات نواب حزب المحافظين.
Advertisements

الكلمات المفتاحية

Advertisements
Advertisements