ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

بعد إعلان إصابته بالسرطان.. معلومات لا تعرفها عن مخرج الكاميرا الخفية رائد لبيب

الثلاثاء 16/فبراير/2021 - 12:15 م
رائد لبيب
رائد لبيب
Advertisements
أحمد إبراهيم
أعلن المخرج رائد لبيب، صباح اليوم، عن إصابته بمرض السرطان وهو الأمر الذى أثار أصاب الكثيرون بحالة من الحزن وخاصة جمهور الكاميرا الخفية التي قدمها رائد لبيب مع الفنان الراحل إبراهيم نصر. 

ونستعرض فى التقرير التالى أبرز أعمال المخرج رائد لبيب بعد إعلان إصابته بمرض السرطان. 

يعد المخرج ائد لبيب من أشهر رواد مدرسة الكوميديا الساخرة، وصانع البسمة لجمهور رمضان عبر سنوات طويلة، حيث اشتهر بإخراجه برامج المقالب الكوميدية. 

بدأ رائد لبيب مشواره فى منتصف السبعينيات كمساعد لعدد من كبار المخرجين، منهم فخر الدين صلاح وجلال غنيم، ومحمد أباظة، وأحمد السبعاوى. 

أخرج أول مسلسلاته «هند والدكتور نعمان» لكمال الشناوى والذى حقق نجاحا كبيرا عن عرضه فى 1984. 

أخرج بعده مسلسلات «أولادي» لعبدالمنعم مدبولي، وتناول قصة موظف حكومي يحاول تلبية احتياجات أولاده الأربعة المتزايدة بعد وفاة زوجته، ويضطر لتحمل مسؤولية قضية مخدرات بدلًا من مديره، ويدخل السجن ليقضي بداخله 15 عامًا، و«حضرات السادة الكدابين» لفاروق الفيشاوي، و«دموع الشموع» لشكري سرحان، وهدى سلطان، وتحية كاريوكا، وفي 1992 بدأ رحلة درامية مع فريد شوقي من خلال المسلسل الناجح «العرضحالجي»، ثم «الشباب يعود يومًا». 

بدأ رحلة جديدة مع البرامج الكوميدية الشهيرة، وفي مقدمتها «الكاميرا الخفية» لإبراهيم نصر.

جمعته صداقة قوية بالفنان ابراهيم نصر حتى أن رحل الفنان منذ فترة قصيرة اصيب رائد لبيب بحالة من الحزن الشديدة لدرجة انه رفض الحديث مع وسائل الإعلام. 

قبل رحيل إبراهيم نصر جمعت بينه وبين رائد لبيب 3 مكالمات تليفونية كان آخرها تهدف إلى الاطمئنان على صحته وأسرته.  

أخرج بداية من عام 2001 البرنامج الشهير «حسين ع الهوا»، واعتمد على عمل المقالب التي قدمها الفنان حسين الإمام في العديد من النجوم والمشاهير.  

أبدع في إخراج المسلسلات التي عرض غالبيتها في رمضان، ومنها: «أحلام البنات» لمصطفى فهمي، ودلال عبدالعزيز، و«عائلة مجنونة جدًا» لفتحي عبدالوهاب، ورانيا فريد شوقي، و«صرخة أنثى» لداليا البحيري، و«المخبر الخاص» لمحيي إسماعيل، وعلا رامي، و«أحلام نبيلة» لهالة صدقي، و«نعتذر عن هذا الحلم»، و«نص أنا نص هو»، و«مسألة كرامة»، وكان آخرها عام 2016 «الأستاذ بلبل وحرمه» لفتحي عبدالوهاب، ورانيا فريد شوقي.
Advertisements
Advertisements
Advertisements