الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

بري وبحري وسكة حديد.. مصر تعيد الربط مع السودان بمشاريع ضخمة

السكة الحديد
السكة الحديد

تسعى وزارة النقل لإنشاء خط سككي وبري وبحري بين مصر والسودان، ليكون وسيلة تواصل بين الدولتين لنقل البضائع والركاب معا. 

هذا المشروع يأتي في إطار توجيهات القيادة السياسية بتوطيد العلاقات بين مصر ودول الجوار ، والربط بين مصر والدول العربية بشكل خاص، وعلي مستوي الدول الأفريقية بشكل عام، وذلك من خلال مشروع ربط مصر بدول أفريقيا بالكامل. 

في هذه التقرير نستعرض التفاصيل الكاملة لكافة مشاريع مصر للربط بين مصر والسودان، ودول أفريقيا بشكل عام. 

النقل البري طريق القاهرة/أرقين

مصر تقوم حاليا  بتنفيذ جزء المحور داخل الأراضي المصرية ( القاهرة/أرقين) حيث يمر الطريق بمحافظات الفيوم وبني سويف والمنيا وأسيوط وسوهاج وقنا والأقصر وأسوان، ثم يمتد الطريق من أسوان وحتى الحدود المصرية مرورا بمفارق توشكى وحتى أرقين عند خط عرض 22 ومنها إلى السودان. 

وزير النقل اشار في تصريحات سابقه، أن  هذا  المشروع  له  أهمية كبيرة في تحقيق الربط البري و زيادة حركة التجارة مع الدول الأفريقية، وكذلك خدمة  المواطن المصري والأفريقي وفتح آفاقًا  جديدة لفرص العمل وتحقيق التنمية الشاملة .

الربط السككي بين مصر والسودان - بداية المشروع. 

البداية الحقيقة للمشروع كانت في شهر أكتوبر الماضي، حيث عقد مهندس كامل الوزير  وزير النقل إجتماعًا عبر تقنية الفيديو كونفرانس  مع هاشم ابن عوف وزير النقل والبنية التحتية السوداني  وتحدثا عن الربط السككي بين مصر والسودان  والذي سيمتد في مرحلته الاولى من مدينة اسوان  وحتى  جنوب وادى حلفا  وحيث سيكون هذا التمويل من خلال  التنسيق والتعاون  بين كل من  مصر والسودان  والصندوق الكويتى للتنمية الاقتصادية و قام الفريق مهندس كامل الوزير خلال الاجتماع بتوقيع الوثيقة وتسليمها الى السفير السوداني بالقاهرة لتوقيعها من جانب وزير النقل والبنية التحتية السوداني، للبدأ الفعلي في تنفيذ المشروع. 


 أهم ملامح المشروع التي قام بها مسؤولو البلدين بحسب مصادر لصدى البلد :

- سعة خط السكة السوداني 100 ملم
- سعة خط السكة الحديد المصرى 1435 ملم


المسار الأول 609 كم:
- من السودان يبدأ من مدينة أبوحمد شرق السودان، حتى الحدود المصرية 340 كم.

- من مدينة أسوان حتى الحدود مع السودان بطول 269 كيلومترًا.

المسار الثاني:
- وادي حلفا السودانية- الحدود 80 كيلو
- من مدينة أسوان حتى الحدود السودانية 269 كيلومترًا


التكلفة والتنفيذ:
تمويل الدراسة من إحدى مؤسسات التمويل العربية.

اتفقت الدولتان على أن تقوم مصر بإعداد دراسة الجدوى الخاصة وحجم الطلب على النقل والدراسة البيئية والاجتماعية حسب المستجدات.

توصية اللجنة التي قامت بدراسة المشروع :

١- أوصت اللجنة بترقية خط السكة الحديد السوداني من السعة الضيقة «١٠٠ سنتيمتر» إلى السعة القياسية المصرية وهو «١٤٣» سنتيمترًا، لتعظيم الاستفادة من المشروع داخل جمهورية السودان.

٢- أوصت بإلغاء المسار الأول «وادى حلفا- أسوان»، واستقر الأمر على المسار الثانى الواصل من «أبوحمد» إلى الحدود السودانية- المصرية بطول ٣٤٠ كيلومترًا ومن الحدود المصرية السودانية إلى أسوان ٢٦٩ كيلومترًا ليصبح إجمالى المسار ٦٠٩ كيلومترات.


عرض المشروع علي السفير الألماني 

في شهر يناير الماضي، استقبل الفريق مهندس كامل الوزير  وزير النقل، السفير سيريل نون، سفير ألمانيا بالقاهرة،  لبحث تدعيم التعاون بين الجانبين في مجالات النقل المختلفة، كشف وزير النقل خلال هذا اللقاء عن   مشروعات جديدة ضخمة في مجال الربط السككي والبري مع دول الجوار يمكن ان تشكل نموذجا مثمرًا للتعاون بين الجانبين، وعرض تنفيذ المشروع علي السفير بحسب مصادر لصدى البلد. 


عرض المشروع علي السفير  الفرنسي 

خلال نفس الشهر إستقبل  وزير النقل، السفير الفرنسي بالقاهرة ستيفان روماتيه ومدير الوكالة الفرنسية للتنمية  لبحث سبل التعاون بين الجانبين في نفس المشروع النقل، و اكد وزير النقل أنه يتطلع إلى مزيد من التعاون المثمر مع الشركات الفرنسية في كافة  مجالات النقل، لنقل الخبرات والتكنولوجيا الفرنسية في كافة المجالات التنموية إلى مصر، لا سيما في مشروعات السكك الحديدية وأنه  في هذا الاطار فإن هناك مشروعات جديدة ضخمة في مجال الربط السككي  وخاصة مع دول الجوار يمكن ان تشكل نموذجا مثمرًا للتعاون بين الجانبين.

بناء وحدات نهرية جديدة 

نهاية العام الماضي، ترأس  وزير النقل المصري و وزير البنية التحتية والنقل السوداني   أعمال الجمعية العمومية لهيئة وادي النيل للملاحة النهرية وذلك بحضور السفير السوداني بالقاهرة وأعضاء مجلس الادارة، تناول الاجتماع سبل تحديث الوحدات والسفن النهرية،  حيث تم التأكيد على ضرورة بناء وحدات نهرية جديدة حمولة 750 طن إلي 1500 طن متعددة الأغراض (ركاب – بضائع ) بدلا من الوحدات النهرية الحالية ذات الحمولات الصغيرة علي أن يتم الإحلال تدريجيًا  و ان تتم دعوة المستثمرين وأصحاب السفن السياحية للعمل مع هيئة وادي النيل  في هذا المجال وكذلك زيادة رأس مال الهيئة  الى 50 مليون دولار ، ورفع كفاءة وتطوير ميناء وادي حلفا النهري على ان تتم أعمال تطوير الميناء على ثلاثة مراحل تتم على التوازى فى وقت واحد. 



الربط بين مصر ودول عربية وأفريقة أخري

تخطط مصر لإنشاء طريق القاهرة كيبب تاون الذي يمر بعدد 9 دول افريقية بطول 10228كم منهم 1155كم داخل الاراضي المصرية جاري تطويرهم   وكذلك الطريق البري المخطط انشاؤه بين مصر وتشاد وفي مجال الربط السككي فهناك مخطط لإنشاء خط الاسكندرية / السلوم /بنغازي للربط مع ليبيا .