الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

وزيرة الهجرة تشهد حفل تخرج طلبة كلية الدراسات العليا بأكاديمية النقل البحري

وزيرة الهجرة
وزيرة الهجرة

شاركت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، اليوم في حفل تخرج كلية الدراسات العليا في الإدارة، بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، برئاسة  الدكتور إسماعيل عبد الغفار.

جاء ذلك بحضور الدكتور علاء عبد الباري، نائب رئيس الأكاديمية للدراسات العليا والبحث العلمي، والدكتورة منى أحمد، عميد كلية الدراسات العليا في الإدارة بالأكاديمية فرع القاهرة، ونخبة من أساتذة الأكاديمية.

من ناحيتها، أوضحت وزيرة الهجرة، أن هناك تعاون كبير مع الأكاديمية في العديد من البرامج، وأن الأكاديمية ساندت الوزارة في محطات كثيرة، ومن أبرزها مؤتمرات مصر تستطيع،  مثمنة ما قدمته لتدريب الشباب المصري العائدين من الخارج لمتطلبات سوق العمل، بالإضافة إلى الدعم الكبير في تدشين مؤسسة مصر تستطيع، وتقديم الدورات التدريبية والتأهيل المهني عبر مبادرة "بداية ديجيتال" ، والإسهامات الكبيرة في إعادة المصريين العالقين بالخارج.

وأكدت وزيرة الهجرة أن مصر تفخر بجهد أبنائها وحرصهم على الاستزادة من الخبرات والمعارف، مثمنة سعيهم المستمر لتطوير قدراتهم ومواكبة التطورات العلمية في كل المجالات، موضحة أن مؤتمرات مصر تستطيع فرصة لتعاون علمائنا بالخارج والداخل وتبادل الخبرات للنهوض بالوطن. 

وأضافت السفيرة نبيلة مكرم، أن التعاون مع الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا، يأتي في إطار التعاون مع مؤسسات المجتمع المدني بما يتماشى مع خطة الدولة للتنمية المستدامة 2030، لتنفيذ رؤية القيادة السياسية بتوفير الفرص الآمنة للشباب، ومنحهم الأمل، لغلق أبواب الهجرة غير الشرعية".

وأضافت وزيرة الهجرة، أن الأكاديمية تعد صرحا كبيرا، ولها دور بارز في تخريج نخبة من الباحثين الذي يفيدون البحث العلمي في شتى المجالات، بالاستعانة بنخبة من أساتذة الجامعات المصرية.

ووجهت وزيرة الهجرة التحية لكل أم تعبت لأجل أبنائها، بمناسبة شهر المرأة واحتفالات عيد الأم، مشيدة بصبر أعضاء هيئة التدريس ونقلهم الخبرات والمعارف للدارسين.

وفي السياق ذاته، أكد الدكتور إسماعيل عبد الغفار أن العلم أساس بناء الأوطان، مشيدا بتجربة "مصر تستطيع" التي أطلقتها وزارة الهجرة، حيث منحها درع الأكاديمية، تقديرا لما تبذله من جهود في شتى المجالات.

وثمّن عبد الغفار جهد الخريجين على مدار سنوات منذ2013م، وحتى الآن في رحلة طويلة من الماجيستير حتى الدكتوراة، مضيفا أن الأكاديمية تفخر بأبنائها من الخريجين وصبرهم ومثابرتهم للحصول على أحدث العلوم والمعارف وفق لأحدث المعايير العالمية.

وأكد عبد الغفار أننا بصدد مرور 50 عاما على إنشاء الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، تركت خلالها بصمة واضحة في شتى المجالات.