الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

متهم بتشوية سمعة الفتيات.. مدرسة الروابي للبنات يثير الجدل في الأردن بعد عرضه على نتفليكس

مشهد من مدرسة الروابي
مشهد من مدرسة الروابي للبنات

طرحت شبكة نتفليكس المسلسل الأردني مدرسة الروابي للبنات ، والذى أثار الجدل فور عرضه ، حيث تم توجيه إتهام للمسلسل بتشوية صورة الفتيات فى الأردن  . 

 


مسلسل مدرسة الروابي للبنات يتكون من  6 حلقات، وجميع الأحداث تدور في العاصمة الأردنية عمان، والعمل من تأليف وإخراج تيما الشوملي.

 


مدرسة الروابي للبنات من بطولة ركين سعد، أندريا طايع، نور طاهر، جوانا عريضة، سلسبيلا، يارا مصطفى وبالاشتراك مع الفنانة القديرة نادرة عمران والفنانة القديرة ريم سعادة، إخراج: تيما الشوملي. "مدرسة الروابي" من إنتاج: تيما الشوملي بالتعاون مع شركة فيلمزيون للإنتاج الفني، منتج المنفذ: شيرين كمال، نادين طوقا

 

وكعادة نتفليكس فان مسلسل مدرسة الروابي للبنات تم عرضه  مترجما إلى أكثر من 32 لغة في 190 دولة حول العالم . 

 

مشهد من مدرسة الروابى للبنات 

 

اتهامات لمسلسل مدرسة الروابي للبنات بتشوية السمعة  

 

تعرض مسلسل مدرسة الروابي للبنات الى انتقادات لاذعة فور عرضه خاصة وانه يتناول مواجهة التنمر في احدى المدارس ، ويكشف عن المشاكل التي تتعرض له تلك الفئة من الفتيات . 

 

إذا تبدا أحداث مسلسل الروابي للبنات حول "مريم" الفتاة الهادئة التي فجأة تجد نفسها موضع اتهامات من الجميع، بسبب "ليان" وصديقاتها اللاتي اعتدن التنمر عليها ، لتبدأ رحلة انتقامها، لنرى كواليس ما يحدث بين المراهقات والموضوعات التي تثير اهتماماتهن.

 

المسلسل تعرض الى الهجوم من قبل الجمهور الأردني فور عرضه حيث  رأى البعض  ان العمل يشوه سمعة الفتيات فى الأردن ، ويبرز صورة غير صحيحة لهن ، بينما دافع البعض عن العمل ووجد انه يطرح المشاكل التى من الممكن ان تتعرض لها الفتيات فى مثل هذا السن .

 

الانتقادات التي وجهت للعمل بعد عرضه جاءت عنيفة بسبب عدد من المشاهد التي رأى البعض انها غير مناسبة او معبرة عن المجتمع الأردني ومنها ملابس الطالبات ، ومشاهد التحرش بإحدى الطالبات من رجل كبير فى السن ، بالإضافة الى  الفاظ نابية أصبحت دارجة بين شباب وشابات الأردن - على حد قولهم - .

 

ولم يكن هذا الهجوم وليد اللحظة ، فمنذ الإعلان عن إنتاج مسلسل مدرسة الروابي للبنات قوبلت الفكرة بانتقاد حاد على مواقع التواصل الاجتماعي، استنادا على أنه يقدم الشكل الأجنبي للهاي سكول، ورفض البعض تصوير المجتمعات العربية على أنها تواجه نفس تحديات الغرب. 

 

وفى تصريحات صحفية لإحدى الصحف الأردنية أكدت مخرجة العمل تيما شوملي  ان مسلسلها مدرسة الروابي للبنات ، يناقش هموم النساء من خلال أعين النساء وأقلامهن، معربة عن فخرها بأن العمل الفني الأردني استطاع أن يخرج للعالمية ويترجم إلى عدة لغات.

 

وشددت مخرجة العمل ان المسلسل يتناول تحديدا قضية التنمر، وقالت إن هذه الفئة العمرية من الفتيات بحاجة إلى عمل فني يعبر عنهن .