الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

القصة الكاملة لـ جثة شاب متحللة داخل شقته بكفر الشيخ.. كيف توفي؟

جثة
جثة

لم يكن الجيران بإحدى العمارات السكنية بمنطقة القنطرة التابعة لمحافظة كفر الشيخ، يتصورون أن جارهم الشاب الذي اختفى منذ أيام، موجوداً في شقته لكن جثة متحللة، إلا بعد أن ظهرت رائحة الجثة كشكل طبيعي بعد الوفاة، حيث بدأت في التحلل لتخرج الرائحة من الشقة والعمارة، مع اختفاء الشاب ، حيث تم العثور على جثته متوفياً داخل شقته . 

أهالي منطقة القنطرة البيضاء وجيران الشاب المتوفي ربطوا بين اختفاء جارهم والرائحة الكريهة الصادرة من شقته، فتقدموا ببلاغ لمأمور قسم كفر الشيخ، يفيد باختفاء الشاب والرائحة الكريهة الصادرة من شقته و عثورهم على جثة الشاب وهي في تحلل جزئي داخل الشقة وحيداً ولم يعلم أحد بوفاته تماما، ولا يعرف أحد كيف توفي الشاب الثلاثيني . 

تفاصيل العثور على جثة شاب في شقته

بمجرد وصول البلاغ من الأهالي، انتقلت القيادات الأمنية إلى محل البلاغ، وتبين انبعاث روائح كريهة من داخل شقة سكنية يقيم فيها شاب في نهاية العقد الثالث، وتبين تغيبه منذ فترة.

وبتوقيع الكشف الطبي الظاهري على  جثة الشاب من قبل مفتش الصحة تبين أن الوفاة طبيعية، نتيجة تعرض الشاب لأزمة قلبية، تحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات في الواقعة، وتم نقل الجثة إلي مشرحة مستشفى كفر الشيخ العام تحت تصرف النيابة العامة التي أمرت بتسليم الجثة لذويها والتصريح بالدفن.

الشاب الثلاثيني صاحب الشقة اختفى في ظروف غامضة ، حيث اعتقد الجيران وأصدقائه أنه سافر في عطلة مصيف أو منهمكاً في عمل هام لمدة أيام، حتى فوجئوا بالروائح الكريهة نتيجة تحلل الجثة تصدر من الشقة واكتشفوا وجود جثة الشاب ملقاة على أرضية غرفة المعيشة . 

الكشف الطبي الذي تم على جثة الشاب، أكد أنه أصيب بأزمة قلبية حادة أدت إلى وفاته فسقط مغشياً عليه على الأرض في غرفة المعيشة وتوفي مكانه وظلت الجثة حتى تحللت بشكل جزئي لمدة أيام حتى تم اكتشاف وفاة الشاب بالصدفة بسبب انبعاث الروائح الكريهة .