الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

السعادة ترتسم على وجوه صيادي العريش بعد قرار عودة الصيد في البحر المتوسط

عودة السيد في البحر
عودة السيد في البحر لمتوسط للصيادين من ميناء العريش البحري

قابل الصيادون  بمدينة العريش قرار عودة الصيد في البحر المتوسط عن طريق ميناء العريش البحري،   القرار  بسعادة بالغة  ،حيث سادت حالة من البهجة  والسرور بين أوساط الصيادين بعد السماح لهم بعودة نشاط الصيد في البحر المتوسط بعد اغلاق استمر لعدة سنوات.
 
وعبروا  عن فرحتهم بعودة نشاط الصيد مرة اخري باعتباره  المصدر الرئيسي لتوفير دخل للإنفاق علي متطلبات الحياة وتلبية احتياجات أفراد الأسرة .

 

لحظة فارقة


وقال محمد خضير من أبي صقل، أن عودة نشاط الصيد من جديد يمثل لحظة فارقة؛ خاصة وأن مهنة الصيد  تعتبر مصدر رئيسي  لهم لتحقيق دخل الإنفاق علي الأسرة  ،  علاوة علي تزويد الأسواق بأنواع الأسماك المنتجة من البحر للمنافسة مع أسماك بحيرة البردويل.


وأكد المهندس سامى الهوارى رئيس منطقة الثروة السمكية بشمال سيناء، أنه تم فتح المنطقة غرب ميناء العريش البحرى أمام الصيادين لممارسة الصيد في البحر المتوسط وفقًا للضوابط والشروط التي حددتها الجهات المعنية، لافتًا إلى السماح بالصيد في منطقة غرب ميناء العريش، ومنع الصيد في منطقة شرق الميناء، بعد تجديد ترخيص المراكب، واستيفاء الأوراق والمستندات المطلوبة.


وأضاف الهواري، أن عمليات سروح الصيادين تبدأ يوميًا من الساعة السابعة صباحًا وحتي الساعة الثالثة عصرًا في المنطقة المحددة للصيد وفقًا للشروط التي تم اعلانها علي الصيادين، مع منع الصيد في منطقة شرق العريش وخلال فترات الليل، وفي حالة المخالفة سيتم سحب رخصة الصيد ومنع المركب من السروح ، ومن يخالف التعليمات يتحمل الجزاءات التي ستوقع عليه.