الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

معهد الفلك: كسوف جزئي للشمس يرى في مصر.. وزخات شهب | تفاصيل

صدى البلد

كشف أستاذ الفلك بالمعهد القومي للبحوث الفلكية والچيوفيزيقية الدكتور أشرف تادرس، عن أهم الظواهر والأحداث الفلكية لشهر أكتوبر الحالي وأبرزها كسوف جزئي للشمس يمكن رؤيته في مصر وزخات شهب "التنين" و شهب "الجباريات ". 
وقال تادرس - في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط اليوم / الأحد/ - إن أولى تلك الظواهر ستبدأ يوم الأربعاء المقبل حيث سيقترن القمر مع كوكب زحل (لؤلؤة المجموعة الشمسية) عند دخول الليل وحتى غروبهما في الساعة الواحدة و40 دقيقة تقريبا بعد منتصف الليل.
وأوضح أن السماء يوم الجمعة المقبل ستشهد زخة (شهب التنين) وهي زخة شهابية صغيرة يبلغ عدد الشهب فيها حوالي 10 شهب في الساعة. 
وأضاف أن هذه الظاهرة تحدث نتيجة دخول الأرض في مخلفات غبار مذنب Giacobini-Zinner (الذي تم اكتشافه عام 1900) التي تدخل الغلاف الجوي الأرضي وتحترق فيه في صورة شهب. 
وأشار إلى أن شهب التنين هي شهب غير تقليدية حيث يكون أفضل وقت لمشاهدتها قبل منتصف الليل وليس بعده كما يحدث في معظم الزخات الشهابية الأخرى، لافتا إلى أن القمر سيحجب التربيع الأول الكثير من الشهب الخافتة هذا العام وأفضل وقت للمشاهدة سيكون عند دخول الليل من مكان مظلم تماما بعيدا عن أضواء المدينة حيث تشاهد الشهب كما لو كانت آتية من كوكبة دراكون (التنين) وهو سبب تسميتها ، ولكن يمكن أن تظهر الشهب في أي مكان أخر في السماء.
وأوضح أنه في يوم 8 أكتوبر سيصل كوكب عطارد إلى أقصى استطالة له تبلغ 18 درجة من الشمس، وهو أفضل وقت لمشاهدة عطارد وتصويره لأنه سيكون في أعلى نقطة له فوق الأفق في سماء الصباح الباكر قبل شروق الشمس مباشرة، ويمكن رؤيته باتجاه الشرق الساعة 4:40 صباحا قبل أن يشتد الشفق الصباحي إلى أن يختفي مع شروق الشمس.
وأشار إلى أنه في يوم 8 أكتوبر كذلك سيقترن القمر مع كوكب المشتري (عملاق المجموعة الشمسية) عند دخول الليل في هذا اليوم وحتى غروبهما قبل شروق شمس اليوم التالي الساعة 5:15 صباحا تقريبا.
وقال إن اكتمال القمر (بدر ربيع الأول) سيكون في 9 أكتوبر حيث يكتمل قرص القمر تماما ويبلغ لمعانه 99.9 %، ويعرف هذا البدر عند القبائل الأمريكية باسم قمر الصيد وتخزين المؤن، كما يعرف أيضا بقمر السفر والرحيل.
وأضاف أن وقت اكتمال القمر هو أفضل وقت في الشهر لرصد التضاريس والفوهات البركانية والحفر النيزكية على سطح القمر باستخدام النظارات المعظمة والتلسكوبات الصغيرة.
وأشار إلى أنه في 12 أكتوبر سيقترن القمر مع الحشد النجمي Pleiades الإخوات السبع (الثريا) في برج الثور عند شروقهما الساعة 7:40 مساء تقريبا ويظلان بالسماء حتى ظهور الشفق الصباحي فجر اليوم التالي. 
وتابع أنه في يوم 15 أكتوبر سيقترن القمر مع كوكب المريخ عند شروقهما الساعة 9:05 مساء تقريبا في ذلك اليوم حيث نراهما متجاورين في السماء طوال الليل وحتى ظهور الشفق الصباحي فجر اليوم التالي. 
وأضاف أنه في 17 أكتوبر سيقترن القمر مع النجم بولوكس في برج الجوزاء/ التوأمان عند شروقهما الساعة 11:15 مساء تقريبا حيث نراهما متجاوربن في السماء طوال الليل وحتى ظهور الشفق الصباحي فجر اليوم التالي.
ولفت إلى أنه في 21 أكتوبر ستشهد السماء زخة (شهب الجباريات) وهي من الزخات الشهابية المتوسطة حيث يصل عدد الشهب فيها إلى 20 شهابا في الساعة عند الذروة وتأتي نتيجة دخول الأرض في مخلفات غبار مذنب Halley ، التي تدخل الغلاف الجوي الأرضي وتحترق فيه في صورة شهب. 
وأكد أن هلال القمر الرقيق سيكون فرصة لترك السماء مظلمة هذا العام مما يبشر برؤية عدد كبير من الشهب الخافت أيضا وستكون أفضل مشاهدة لها من مكان مظلم تماما بعيدا عن ضوء المدينة بعد منتصف الليل. 
ونوه بظهور القمر الجديد (محاق ربيع الثاني) يوم 25 أكتوبر حيث يشرق القمر مع الشمس ويغرب معها في ذلك اليوم حيث يكون وجهه المضيء مواجها للشمس ووجه المظلم أو ظله مواجها للأرض ، لذلك لن يكون القمر مرئيا في السماء طوال الليل.
وأكد أن هذه الليلة تعد أفضل الليالي الليلاء خلال الشهر عموما والتي يفضلها الفلكيون كثيرا حيث يتم رصد الأجرام السماوية الخافتة مثل المجرات والحشود النجمية ونجوم الكوكبات البعيدة.
وكشف عن حدوث كسوف جزئي للشمس يوم 25 أكتوبر يمكن رؤيته في مصر و سوف يحجب الجزء السفلي من قرص القمر الجزء العلوي من قرص الشمس في وقت الذروة الساعة 1:09 ظهرا. 
وأوضح أن هذا الكسوف سيتمكن من رؤيته العديد من سكان المناطق الروسية، وسكان معظم المناطق الأوروبية وشمال شرق إفريقيا والشرق الأوسط والأجزاء الغربية من آسيا وسكان جزر جرينلاند .. مؤكدا أنه لا يمكن رصد أي كسوفا للشمس سواء جزئيا أو حلقيا أو كليا إلا من خلال فلتر شمسي لحماية العين.
وأشار إلى أنه يومي 27 - 28 أكتوبر سيقترن القمر مع النجم الأحمر أنتاريوس (قلب العقرب) عند دخول الليل في السادسة مساء تقريبا لفترة وجيزة من الزمن ، فيكون أسفل يمين النجم يوم 27 أكتوبر ، ثم أعلى يسار النجم يوم 28 أكتوبر.