الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

الاتحاد الأوروبي يزف بشرى سارة بشأن جدولة ديون مصر.. وخطة بقيمة 9 مليارات دولار لدعم مسارات التنمية

الإتحاد الأوروبي
الإتحاد الأوروبي و مصر

كشف السفير كريستيان برجر، رئيس وفد الاتحاد الأوروبي، الاتفاقات التي تمت مع الدولة المصرية، مؤكدا أن الاتحاد اتفق مع مصر منذ عامين على خطة قيمتها 9 مليارات دولار، وهذا من أجل دعم خطة التنمية.

وأكد كريستيان برجر، في تصريحات تلفزيونية، أن هم على علم بالضغوطات التي تقع تحتها مصر، و ذلك ليس له علاقة بتداعيات الحرب في قطاع غزة، موضحا أن الاتحاد يناقش مع مصر كيفية تطوير العلاقة الاستراتيجية فيما بينهم وهذا الأمر تمت مناقشته منذ أسبوعين.

وأوضح رئيس وفد الاتحاد الأوروبي، أن هناك أمرين أحدهما هو التمويل الذي أشار إليه، والآخر هو منحة من الاتحاد لتدعيم بعض البرامج والشراكات في مصر والتي قد تصل إلى 9 مليارات دولار.

وأشار إلى أنهم سيقومون بمناقشة مُفصلة مع الحكومة المصرية حول كيفية زيادة علاقتهما و توسيعها في قطاعات محددة مثل: التعليم، الاقتصاد و الاستثمار وغيره من القطاعات.

جدولة ديون مصر

و بشأن جدولة ديون مصر لدى الاتحاد الأوروبي، فأكد "كريستيان برجر"، أنهم على وعي كامل بالأعباء التي  تتعرض لها مصر، و بالفعل تتم مناقشات لإيجاد طرق فعالة لتقليل آثارها وتداعياتها، وهذا ما قاموا به في المقابلة الأخيرة مع الرئيس السيسي منذ أسبوعين للاتفاق على الخطوات اللازمة.

ولفت رئيس وفد الاتحاد الأوروبي، إلى أن هناك مناقشات تتم بشأن جدولة ديون مصر وإعادة النظر في أعباء الديون التي لدى الاتحاد الأوروبي من مصر، ومن الممكن أن تكتمل هذه المناقشات قريبًا".

إنهاء الصراع  الفلسطيني الإسرائيلي

قال السفير كريستيان برجر، إنه يجب على كلا الجانبين الفلسطيني و الإسرائيلي أن يتشاركان الأرض و أن يتفقوا على العلاقات و الحدود فيما بينهم، موضحا أن هذه رسالة قوية تأتي من المجتمع الدولي و برشلونة، متمنيا من كلاهما أن ينتهزون هذه الفرصة و يحولوا هذه الكارثة إلى أمر نافع و مفيد.

وشدد رئيس وفد الاتحاد الأوروبي على أن الاتحاد الأوروبي يدعو لإنهاء الصراع  الفلسطيني الإسرائيلي، وتسهيل وصول المساعدات الإنسانية إلى أهالي غزة، وأنهم يدعمون هذا التوجه بمساعدة مصر وقطر والولايات المتحدة.

الاعتراف بـ فلسطين

ولفت إلى أن هناك بعض من دول الاتحاد الأوروبي قامت بالاعتراف بـ فلسطين منذ سنوات عديدة، منذ فترة الحقبة السوفيتية، موضحًا أن إسرائيل يجب أن يكون لديها طريقة للتعامل بها مع شعب غزة و أن يعم السلام وأن يكون هناك دولة فلسطينية وغزة جزء منها.

وواصل، أنهم يفكرون في عقد مؤتمر للسلام لإيجاد حل نهائي للصراع الفلسطيني الإسرائيلي، منوها إلى أن الاتحاد الأوروبي يرى أنه يجب أن يكون هناك دولة فلسطينية تعيش جنبًا إلى جنب مع دولة إسرائيل، و هذا ما أعلنوه دائما والذي تكرر مرارًا و تكرارًا.


-