الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

أول تعليق من نيكي هايلي بعد خسارتها أمام ترامب في كارولينا الجنوبية

أرشيفية
أرشيفية

قالت المرشحة الجمهورية الأمريكية نيكي هيلي إنها سوف تستمر في السباق الانتخابي رغم خسارتها أمام الرئيس السابق دونالد ترامب في الانتخابات التمهيدية للحزب الجمهوري عن كارولينا الجنوبية.

وأمضت هايلي، التي عملت سفيرة لدى الأمم المتحدة في عهد ترامب، أسابيع وهي تتجول في الولاية التي اُنتخبت حاكمة لها مرتين، محذرة من أن المرشح الأوفر حظاً، البالغ من العمر 77 عاماً ويواجه 4 لوائح اتهام، كبير في السن ومشتت الذهن بحيث لا يمكنه أن يصبح رئيسًا مرة أخرى.

وفي جميع الانتخابات التمهيدية باستثناء واحدة منذ عام 1980، أصبح الفائز الجمهوري في ولاية كارولينا الجنوبية هو مرشح الحزب. لكن هيلي تعهدت مرارًا وتكرارًا بالمضي قدمًا إذا خسرت ولايتها، حتى في الوقت الذي يستعد فيه ترامب لخوض "جولة الإعادة" المحتملة في الانتخابات العامة ضد الرئيس جو بايدن في نوفمبر المقبل.

وقالت هيلي لشبكة "فوكس نيوز" الأمريكية إنها ترى نفسها بديلاً للناخبين الجمهوريين عن ترامب، إذا انقلبت المتاعب القانونية للرئيس السابق وناخبو الحزب الجمهوري ضده.

وأوضحت هيلي قائلة: "أرى نفسي كخيار جمهوري يمكن للناس أن يدركوا أنه عندما ترون أن دونالد ترامب لا يستطيع الفوز، وتعلمون أنه يتعين علينا تغيير هذا البلد، فأنا بديلكم".

وتقول الشبكة إن مشكلة هيلي الوحيدة، هي أن الناخبين الجمهوريين في الانتخابات التمهيدية لم يعودوا ينظرون إليها على أنها بديل قوي لترامب.