الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

هل يجوز استخدام الحقنة الشرجية أثناء الصيام؟.. المفتي يحسم الجدل

مفتي الجمهورية
مفتي الجمهورية

هل يجوز استخدام الحقنة الشرجية أثناء الصيام؟، سؤال أجابه الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية.

هل يجوز استخدام الحقنة الشرجية أثناء الصيام؟

وقال المفتي حسما للجدل في جواب: هل يجوز استخدام الحقنة الشرجية أثناء الصيام؟: " عند المالكية وإن كان ولابد يمكن استخدام الحقنة الشرجية والصيام صحيح ولا قضاء عليه".

وأوضح مفتي الديار المصرية، اليوم الجمعة: "جاءت الفتوى فى 2019، على ان الفتوى مفطرة عند جمهور العلماء، وعليه ان ينظم وقته مع الصيام، لكن نظرنا مرة أخرى بالتعاون المتخصصين من الأطباء ان الحقنة الشرجية لا تصل إلى الجوف ونحن هنا نأخذ بهذا الكلام تشريحيا بأن الفتوى لا تفطر  ". 
واوضح: "درسنا مع الاطباء كثيرا وتوصلنا فى عام 2022 الى ان عد دراسة واقع عمل الحقنة الشرجية، وأغراض استخدامها المتعددة، وما يصل إليه محتواها في بدن الإنسان، والوقوف على شدة الاحتياج إليها ممَّن يعانون من الإمساك المزمن أو غير ذلك من الأمراض، والاستماع إلى الخبراء المتخصصين: ترى دار الإفتاء المصرية أن استخدامها أثناء الصيام لا يؤثر في صحة الصوم؛ لأنها لا تصل إلى الجوف المعتبر شرعًا، وهذا قول المحققين من العلماء".

حكم إخراج زكاة الفطر نقودا

يقول الدكتور علي جمعة عضو هيئة كبار العلماء بالأزهر: وإخراج زكاة الفطر نقودًا أولى للتيسير على الفقير أن يشتري أي شيء يريده في يوم العيد; لأنه قد لا يكون محتاجًا إلى الحبوب، بل هو محتاج إلى  ملابس, أو لحم، أو غير ذلك، فإعطاؤه الحبوب يضطره إلى أن يطوف بالشوارع ليجد من يشتري منه الحبوب, وقد يبيعها بثمن بخس أقل من قيمتها الحقيقية، هذا كله في حالة اليسر, ووجود الحبوب بكثرة في الأسواق, أما في حالة الشدة وقلة الحبوب في الأسواق، فدفع العين أولى من القيمة مراعاة لمصلحة الفقير.
ولزكاة الفطر فضل عظيم، وثواب جزيل، لا يعلمه إلا الله وقد أعلمنا الله ببعض ذلك الفضل والثواب، وذلك الفضل والثواب قد يكون لارتباط هذه العبادة الجليلة بعبادة صيام رمضان فقد روي عن النبي ﷺ أنه (سئل: أي الصوم أفضل ؟ فقال شعبان لتعظيم رمضان قيل : فأي الصدقة أفضل ؟ قال صدقة في رمضان) [رواه الترمذي] وزكاة الفطر صدقة تخرج في رمضان كما صح عن ابن عمر (أنه كان يؤديها قبل العيد بيوم أو يومين) [مسلم وأبو داود]. قال محمد بن مصطفى الخادمي : (ودفع القيمة أفضل من دفع العين على المذهب، ومن فضائلها : قبول الصوم، والفلاح، والنجاة من سكرات الموت، وعذاب القبر كذا عن المنية والسراجية) [بريقة محمودية].


-