قناة صدى البلد البلد سبورت صدى البلد جامعات صدى البلد عقارات Sada Elbalad english
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
طه جبريل
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
طه جبريل

تامر عبد المنعم يكتب: شبانة ظل حليم

تامر عبد المنعم
تامر عبد المنعم

شبانة ظل حليم
بقلم تامر عبد المنعم
مشهد ١ 
لا أعرفه ولم أقابله في حياتي حتي صدفة ولم أستمع إلى صوته يوماً ؛ كل ما أعرفه عن الرجل أنه أحد أفراد أسرة العندليب الأسمر عبّد الحليم حافظ وبالتأكيد كونه قريبا لأسطورة الغناء أراد أن يجرب حظه في الغناء مستغلا هذه القرابة وللأسف لم يتقبله الجمهور ولم يترك بصمة تذكر ؛ ظهوره موسمي فهو يترعرع في شهر مارس ويكتمل ظهوره مع آخر هذا الشهر وقت ذكري وفاة العندليب وقد تجده عزيزي القارئ في برنامج عن حليم أو حوار صحفي عن حليم أو بصورة خلف شخصية بارزة حضرت لزيارة قبر أو منزل العندليب ؛ اسمه اقترن بالعندليب من جهة وببعض المشاكل المتعلقة بالعندليب أيضا من جهة أخرى بمعني أنه دائم الشكوي ودائم الانتقاد ودائم الغضب لأنه لم تتم دعوته في حفل كذا أو تكريم كذا للعندليب أو مهرجان كذا لأغاني العندليب وهكذا !! 
قطع 
مشهد ٢ 
دشنا بالهيئة العامة لقصور الثقافة نشاطا جديدا تحت اسم ( حفل الخميس الأخير من كل شهر ) باختصار  هي حفلات غنائية مجانية لعظماء الفن المصري ؛ وكانت البداية في شهر يناير مع حفل لكوكب الشرق أم كلثوم قدمته الفرقة المصرية للموسيقي والغناء التابعة لنا بالشئون الفنية بالهيئة وقد قام بقيادتها المايسترو الدكتور مدحت عبد السميع وغني بالفصل الأخير من الحفل النجم أحمد إبراهيم ؛ وقد لاقي الحفل إقبالاً جماهيريا كبيرا وصدي جيد للغاية وعليه قررنا أن يكون حفلنا الثاني حفلا للعندليب الأسمر عبد الحليم حافظ وراودني فكرة تقديم استعرض يضم خمسة أغان شهيرة له سينمائيا وقمت بإخراج هذا الاستعراض الذي بثته شاشة قناة الحياة وفقا للبروتوكول المبرم بين وزارة الثقافة والشركة المتحدة للخدمات الإعلامية ولاقي صدي متميزا ومطالبات بإعادة عرضه في المحافظات وهو ما حدث في حفل عيد الربيع بالإسكندرية ، وكان الفصل الثاني من الحفل للفرقة المصرية بقيادة المايسترو دكتور مازن دراز حيث قدمت باقة من أغاني حليم أشعلت بها وجدان الحاضرين .
قطع
مشهد ٣ 
أثناء الحفل وتحديدا في الفصل الثاني وجدت بوست للأستاذ شبانة علي شبكة التواصل الاجتماعي فيسبوك كتب فيه ما يلي نصا :  ( استياء شديد جدا من تجاهلنا كأسرة عبّد الحليم حافظ للمرة الثانية في احتفالية يقيمها مسرح السامر ولا يتم دعوتنا من لا يحترم أسرة عبد الحليم لا يحترم عبد الحليم حافظ فقط هدفه جني الربح والسيط من وراء الاحتفال به دون مراعاة الأصول المعمول بها في مصرنا الحبيبة وسبق وأن حذرنا بأننا سنقوم بمنع ومقاضاة أي جهة تفعل ذلك وتعطي ظهرها لأسرة حليم فنحن لا نطلب أموالا من وزارة الثقافة بل نطالبها باحترام أهرامات مصر وأسرهم ) 
قطع 
ما هذا !؟! أي ربح الذي نتربحه من حفل مجاني للجماهير ؟ وأي سيط يا عزيزي الذي تسعي وراءه الحكومة !؟ كيف تصف وزارة بالحكومة بالتربح والسعي وراء السيط ؟' هل منطقي أن تقع في مثل هذا الفخ الذي يدينك والأسرة قانونيا لمجرد أنك سقط سهواً من كشف المدعويين ؟! كيف تهددنا بالمقاضاة ونحن نحتفي ونتشرف بقريبك وحبيب المصريين والعرب عبّد الحليم ؟ وكيف تطالب وزارة تحتفي بقريبك العندليب بإحترامه !! ولماذا أنت تزج دائما بنفسك وبالأسرة مع قيمة العندليب !! 
قطع 
تدخل الصحفي الكبير الأستاذ طارق مرسي وأبلغني أنه سيعقد اجتماعا ثلاثيا يضمني مع الأستاذ شبانة لحل الخلاف وعليه التزمت الصمت وانتظرت الموعد إلا أنني فوجئت بمكالمة الزميل الصحفي سعيد ذكي من القاهرة ٢٤ يواجهني باستياء الأستاذ شبانة من أمرين !! 
الأول عدم دعوته والثاني اتهامه لي بالفقر الإخراجي لأنني وضعت حليم في طشت باستعراض قاضي البلاج مما يعد إهانة له !! 
أجبته بالتالي : أولا من هو شبانة كي ينقد ويحلل ؟! ولماذا اقتطع اللقطة من سياقها الدرامي بالاستعراض حيث تقول الكلمات ( ادلق الجردل ) ويواكبها دلو الماء علي حليم سواء باستعراض الفيلم أو باستعراض المسرح الذي أخرجته !! وسألته أيضا هل كل ذلك لأننا نسينا دعوته !!؟ هل يريد مقابل الحفل ؟! لماذا هذا الرد فعل الغريب حقاً ؟!  
قطع 
المشهد الأخير : 
أخ محمد لا داعي لترهيب وتخويف الناس من الاقتراب من حليم .. حليم ملك لنا جميعا وهرم مصري أصيل والفنان يا عزيزي ملك لجماهيره وليس حكرا على الأسر .. أستاذ شبانة أنا أخرجت الاستعراض حبا في الرجل وفخرا به .. أستاذ شبانة إذا رأيت إهانة لحليم بسبب الطشت فلماذا لم تهاجم عماد حمدي الذي صفعه في الخطايا !! وشادية التي أهانته في معبودة الجماهير !! والظروف التي لفته بسجادة في فتي أحلامي !؟ وكريمة التي راهنت عليه بشارع الحب ؟!
أستاذ شبانة القضاء المصري الشامخ موجود وعليه إذا وجدتني قد أهنت قريبك باستعراضي فعليك بالتوجه فورا له ومقاضاتي لكوني المسئول الأول والأخير عن الحفل ؛ ولا داعي لممارسة هواية حب الظهور واللجوء للصحافة خاصة وأننا بتنا في شهر مايو أي بعد موسم الظهور المعتاد لك في مارس .. انتهى. 


-