ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

الجامعة الألمانية.. داعم أساسى للشراكة المصرية الأفريقية

مجدي أبوزيد

مجدي أبوزيد

الأربعاء 19/ديسمبر/2018 - 01:02 م
نجاح الجامعة الألمانية بالقاهرة فى إستضافة مصر للإجتماع السنوي المقبل للأكاديمية الأفريقية للعلوم فى عام 2019 بمقر الجامعة بالتجمع الخامس، خطوة جيدة تأتى تقديرًا من الأكاديمية الافريقية للاستاذ الدكتور أشرف منصور رئيس مجلس أمناء الجامعة، ودوره البارز فى تطوير العلوم في افريقيا ونجاحه الكبير فى توطيد الشراكات الاستراتيجية الثلاثية "الألمانية المصرية الأفريقية".

وتأتى أيضًا اعترافًا وتقديرًا من أفريقيا لدور الجامعة الألمانية بالقاهرة فى دعم العلماء الأفارقة وإتاحة الفرصة لهم لإكتساب الخبرات البحثية التي تقدمها الجامعة لباحثيها والمساهمة في دعم الصناعات وخلق اقتصاديات مبنية على العلم لتنمية القارة الافريقية.

الأكاديمية الافريقية للعلوم، هى منظمة علمية تهدف إلى دعم وتطبيق الفكر العلمى لخدمة المجتمع وتتولى تكريم العلماء الأفارقة الذين لهم بصمة في مجال البحث العلمي والتنمية والتكنولوجيا فى افريقيا، لذا اعتبرت الاكاديمية، الجامعة الألمانية بالقاهرة، نموذجًا مميزًا يحتذى به فى كافة المؤسسات العلمية ويجب الإستفادة منه من أجل تنمية القارة الأفريقية.

وتضم الجمعية العامة للأكاديمية عدد 400 عضوًا من 54 دولة افريقية، وقد تم إختيار الاستاذ الدكتور، أشرف منصور، عضو فخرى للأكاديمية من بين العديد من الشخصيات الهامة فى مجال العلوم والبحث العلمى فى أفريقيا الذين قدموا مساهمات قيمة في مجال البحث العلمى تتماشى مع رسالة الأكاديمية.

اختيار الدكتور، أشرف منصور، عضوًا شرفيًا بالأكاديمية، وتكريمه فى احتفالية كبرى بجنوب افريقيا، يؤكد أن الجامعة الألمانية قد دخلت لعمق أفريقيا منذ عده سنوات، حيث خصصت ضمن المنح السنوية التى تقدمها 15 منحة للطلاب الأفارقة من دول القارة، وخاصة دول حوض النيل فى مختلف التخصصات الدراسية الأكاديمية والبحثية بكلياتها المختلفة، ويأتى مساهمة من الجامعة الألمانية فى إعداد قادة المستقبل.

كما تعمل الجامعة على نقل وتوطين كافة التكنولوجيات الألمانية من مصر إلى افريقيا بإعتبارها الشريان النابض والحيوى للقارة السمراء حيث يأتى ذلك بدعم وتأييد الدولة المصرية وهو الأمر الذى أكده الاستاذ الدكتور أشرف منصور خلال كلمته التى ألقاها فى حفل تكريمه بجنوب افريقيا.

ودلل منصور على ذلك بأن فعاليات أعمال معرض "ايمو هانوفر" فى سبتمبر 2017 شهدت توقيع الجامعة لإتفاقية مع وDMG MORI Africa وهى فرع من الشركة الأم DMG MORI - حيث يتعاون الطرفان فى إنشاء مركز تكنولوجى بالمجمع الصناعى فى الجامعة الألمانية.

ويقدم المركز التكنولوجى بالمجمع الصناعى خدماته إلى الصناعه المصرية والإفريقية وتمنح الجامعة الألمانية لـ DMG MORI Africa الحق فى عرض ماكينتها فيه بغرض العرض والتدريب لخدمة الصناعة الوطنية وتأهيل كوادر المجمع والسوق الإنتاجى المصرى والافريقى.

اختيار عقد الأجتماع السنوى المقبل للجمعية العامة للأكاديمية الأفريقية للعلوم فى رحاب الجامعة الالمانية بالقاهرة، جاء تلبية لدعوة الأستاذ الدكتور، أشرف منصور، رئيس مجلس أمناء الجامعة، ويتواكب مع قرار رئاسة مصر للأتحاد الأفريقى لعام 2019 وهما مؤشران إيجابيان شاهدان على عودة مصر بثقلها كمركز ريادى بالقارة الأفريقية.

من جانبى أؤكد أنها خطوة متميزة سوف تقود مسيرة التنمية فى مصر وافريقيا وماينجم عنها من إقامة أنشطة وعلاقات تجارية وصناعية وزراعية متنوعة وكبيرة، بما يؤدى إلى تدفق المزيد من رؤؤس الأموال لإقامة المشاريع الإستثمارية فى القارة السمراء واستغلال مابها من مواد خام ومزروعات، وهو ما يؤدى بالتأكيد إلى توفير فرص عمل للشباب.

إضافة الى الترويج السياحى من قبل الدول الافريقية المشاركة فى العديد من اللقاءات والمؤتمرات التى تعقد فى مصر وأخرها منتدى أفريقيا 2018 الذى عقد بمدينة شرم الشيخ برعاية ورئاسة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى، فكل سائح يزور مصر يكون سفيرًا لها فى بلاده ينقل ما يعيشه ويشاهده إلى أبناء وطنه.

أؤكد ان الجامعة الألمانية بالقاهرة، داعم أساسى للشراكة المصرية الأفريقية، وباتت تبذل مجهودات جبارة لتحقيق أهداف التنمية الوطنية والأفريقية، فى ظل ما تمتلكه الجامعة من أفكار إبداعية وخبرات وإمكانيات كبيرة، وعناصر قادرة على تحقيق الإزدهار والرخاء للبلاد.