ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
مدير التحرير
صفاء نوار

صراخ الأطفال حرك مشاعر الأبوة عندى.. العميد صفوت الخشت يروي تفاصيل إنقاذ 95 رضيعا من الموت

الجمعة 11/يناير/2019 - 07:37 م
العميد صفوت الخيشت
العميد صفوت الخيشت
"مقدرتش امسك نفسى عن اقتحام النار والدخان طالع من الحضانة واصوات الاطفال وهما بيصرخوا الحقنى يا بابا الحقينى يا ماما حسيت ان اللى جوه فى الحضانة ابنى محمد وفى النهاية ده واجبى الشرطى تجاه الوطن والشعب لحمايته " .. بهذه الكلمات تحدث العميد حاتم صفوت الخشت مأمور قسم شرطة اول اسيوط الذى انقذ 95 طفلا من الموت المحقق داخل حضانة الشابات المسلمات بأسيوط.

يقول: الواقعة بدأت بتلقى بلاغا بنشوب حريق فى حضانة الشابات المسلمات بدائرة القسم توجهت بسيارة البوكس ووصلت فى وقت قياسي ووجدت الحضانة مكونة من 3 طوابق بها اطفال من سن 8 اشهر حتى 4 سنوات لم اتردد فى اقتحام السنة اللهب والدخان وقام بمساعدتى 3 شباب " جدعان " من المتواجدين بمكان الحادث وقمت بنقل الاطفال الرضع لان صرخاتهم كانت تدوى فى المكان ولكونهم ليس لهم حول ولا قوة قمت بانقاذهم حتى اخرجتهم من الغرف بعد أن وجدت الناس خايفة على نفسها من انقاذهم.


ويتابع: توجهت بعدها بصحبة الشباب الثلاثة الى باقى الادوار فوجدت ابواب الغرف بدأت النيران تلتهمها وارتفعت اصوات صراخ الاطفال وهما بيقولوا " الحقنى يا بابا الحقينى يا ماما فى تلك اللحظة شاهدت صورة ابنى محمد فى نفس الموقف قمت بانقاذ كافة الاطفال من بقية الطوابق ونتيجة لكثافة الدخان والسنة اللهب اصيبت بحروق بسيطة واختناق واغمى على بعد انقاذ الاطفال ولم اشعر بنفسى سوى وانا فى المستشفى لتلقى العلاج.

ويضيف: انا قمت بدورى كضابط شرطة تجاه الواقعة بالاضافة الى ان صراخ الاطفال حرك مشاعر الابوة فى داخلى والحمد لله ان ربنا قدرنى انا والشباب فى انقاذ الاطفال من الموت وسأعود لعملى خلال ايام.
صراخ الأطفال حرك مشاعر الأبوة عندى.. العميد صفوت الخشت يروي تفاصيل إنقاذ 95 رضيعا من الموت
صراخ الأطفال حرك مشاعر الأبوة عندى.. العميد صفوت الخشت يروي تفاصيل إنقاذ 95 رضيعا من الموت
صراخ الأطفال حرك مشاعر الأبوة عندى.. العميد صفوت الخشت يروي تفاصيل إنقاذ 95 رضيعا من الموت
ads

تعليقات فيسبوك

تعليقات صدى البلد

ﺗﺼﻮﻳﺖ

هل تؤيد مقترح إنشاء وزارة جديدة للمشروعات الصغيرة؟

هل تؤيد مقترح إنشاء وزارة جديدة للمشروعات الصغيرة؟