AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

البحوث الإسلامية يفند خلاف العلماء حول حكم نسيان البسملة أثناء الصلاة

الأربعاء 11/سبتمبر/2019 - 02:41 م
الصلاة
الصلاة
Advertisements
عبد الرحمن محمد
قالت لجنة الفتوى بمجمع البحوث الإسلامية، إن الفقهاء اختلفوا في حكم قراءة البسملة في الصلاة قبل قراءة القرآن.

وأضافت اللجنة في إجابتها عن سؤال: «هل نسيان البسملة في الفاتحة في الصلاة أوتعمد عدم قراءتها يبطل الصلاة؟» أن القول الأول وهو المشهور من مذهب مالك أن قراءة البسملة في الصلاة مكروه مطلقًا سرًا كانت أو جهرًا، مستدلة بما قاله الفقيه أبو محمد عبد الله بن أبي زيد القيرواني المالكي في رسالته «صفة الصلاة»: «أن تقول الله أكبر، لا يجزئ غيره، وترفع يديك حذو منكبيك أو دون ذلك، ثم تقرأ، ولا تستفتح ببسم الله الرحمن الرحيم في أم القرآن، ولا في السورة التي بعدها».

وتابعت: والقول الثاني: المشهور من مذهب الشافعي وطائفة من أهل الحديث، ورواية عند الحنابلة أنها واجبة في أول الفاتحة والسور، والقول الثالث: المشهور من مذهب الحنفية، أنها سنة مؤكدة، وهو المشهور من مذهب أحمد، وعليه فنسيان البسملة، أو تعمد تركها عند قراءة الفاتحة في الصلاة، لا يبطل الصلاة، بل الصلاة صحيحة، لكن الأحوط قراءتها خروجا من خلاف أهل العلم.
Advertisements
AdvertisementS