AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

أخبار إسرائيل: خناقة بين كارول سماحة ومتحدث نتنياهو.. أمير عربي يلتقي رئيس الكيان.. بومبيو يزور دولة عربية لإعلان التطبيع.. إسرائيلي يعتصم ضد نتنياهو.. وجيش الاحتلال انهزم فى غزة

الخميس 28/نوفمبر/2019 - 05:00 م
أخبار إسرائيل
أخبار إسرائيل
Advertisements
سمر صالح
  • إسرائيلي يعتصم ضد نتنياهو في القدس
  • خناقة بين كارول سماحة والمتحدث باسم نتنياهو
  • أمير عربي يلتقي رئيس الكيان الصهيوني في لندن
  • بومبيو يزور دولة عربية لإعلان التطبيع مع إسرائيل
  • جيش الاحتلال انهزم فى غزة ويسعى لتسوية مع الفصائل الفلسطينية

قال مسؤولون إن وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، سيتوجه الأسبوع المقبل إلى المغرب الذي تعتبره واشنطن شريكًا في تحقيق أهدافها في المنطقة بما في ذلك تطبيع العلاقات مع إسرائيل.


وسيصل بومبيو، أعلى مسؤول أمريكي يزور المغرب منذ انتخاب دونالد ترامب رئيسا، الى الرباط في الرابع من ديسمبر حيث سيلتقي الملك محمد السادس، بحسب وزارة الخارجية.

وقال مسؤول في الوزارة ان المغرب "شريك مهم لنا في مجموعة من القضايا".

واضاف ان المغرب "يلعب دورًا كبيرا في المنطقة كشريك مهم في نشر التسامح، ولديه علاقات هادئة مع إسرائيل كذلك".

ووصف مسؤول وزارة الخارجية المغرب بأنه "شريك عظيم في مكافحة الإرهاب"، بما في ذلك من خلال إعادة مواطنيه الذين انضموا إلى تنظيم "داعش" في سوريا.

ودخلت الفنانة اللبنانية كارول سماحة، في مشادة كلامية، مع أوفير جندلمان المتحدث الرسمي باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، وذلك بعدما اتهمها الأخير بالعنصرية؛ بسبب دعمها لمواطنتها ماجدة الرومي، في حديثها عن كتاب "بروتوكولات حكماء صهيون".

ووصف أوفير جندلمان تصريحات ماجدة الرومي بـ"عنصرية" و"فاشية بامتياز"، وأن كارول سماحة دعمتها و"هو ما لا يجب أن يصدر من فنانتين كبيرتين".

وزعم أوفير جندلمان أن "البروتوكولات زورت بروسيا في القرن الـ19 بغية التحريض على ‏الشعب اليهودي، وكانت أحد أركان العقيدة النازية التي أدت إلى قتل 6 ملايين يهودي، من يدعمها يدعم ‏النازيين، يا عيب الشوم".‏

وردت الفنانة كارول سماحة بهجوم مماثل، وقالت: "الناطق الرسمي للمدعو نتنياهو يعطينا دروسًا بالإنسانية ‏والأخلاق، ماذا عن عنصريتكم والتفرقة بين يهود الغرب والشرق أو ضد اليهود القادمين من إثيوبيا؟، أو ‏جرائمكم بحق العرب الفلسطينيين وأطفال غزة، واحتلال أراضي الغير وضمها، كما في الجولان والقدس، ضد ‏كل الأعراف والقوانين الدولية".‏

وقال أوفير جندلمان "لا تتهربي من مسؤوليتك عن دعمك لتصريحات ماجدة الرومي التي عبرت عن إيمانها ‏ببروتوكولات حكماء صهيون المزورة التي كانت الأساس لمجازر عديدة وللنازية التي ذبحت 6 ملايين ‏يهودي، لا أخلاق وإنسانية عند من يدعم هذه الخرافات العنصرية".‏

وردت كارول سماحه بأن "قتل 6 ملايين يهودي لا يعطيكم حق احتلال أراضي الغير وسفك دماء أطفال ‏فلسطين".‏

وعقب ذلك كتب أوفير جندلمان، تغريدة أخرى، جاء فيها "أعربت المغنية اللبنانية الشهيرة كارول سماحة عن دعمها ‏للبروتوكولات سيئة السمعة، مشيًا على نهج المغنية اللبنانية الشهيرة ماجدة الرومي، هذا أمر معادٍ للسامية".

وغردت كارول سماة باللغة الإنجليزية "تزوير الحقائق التاريخية واستثارة مشاعر الشفقة ‏والتعاطف، قد أثبت التاريخ أنها تخصصكم، قتل ملايين من اليهود؛ لا يعطيكم الحق في احتلال وسفك دماء أطفال ‏الفلسطينيين، تصرفاتكم هي الأبعد عن كرامة الإنسان، وهذه هي معاداة السامية".‏

جدير بالذكر أن المشادة جاءت بعد دعم كارول سماحة لمقطع فيديو، عبر حسابها على تويتر، كانت تتحدث فيه الفنانة ماجدة ‏الرومي، خلال إحدى الندوات التي أقيمت في جامعة بيروت العربية، وتناولت في حديثها كتاب "بروتوكولات حكماء صهيون".

وذكرت صحيفة "يديعوت أحرنوت" العبرية، أن الجيش الإسرائيلي، يسعى للتوصل إلى تسوية مع الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، مشيرةً إلى أن وزير الجيش نفتالي بينيت يؤيد هذا الموقف.

وقالت مصادر عسكرية رفيعة، إن بينيت أبدى خلال المداولات الأخيرة دعمه لمنح السكان الغزيين تسهيلات اقتصادية بشرطين أولهما ألا تكون الأموال مصدرها إسرائيل، وثانيهما تعزيز قوة الردع بالرد على أي اعتداء ينطلق من القطاع.

وكانت صحيفة "هآرتس" العبرية، ذكرت قبل أيام أن هيئة الأركان العامة تؤيد منح تسهيلات واسعة النطاق لغزة مقابل ضمان الهدوء.

وأضافت الصحيفة أن جهاز الأمن العام (الشاباك) يبدي بعض التحفظات، إذ ان الخلاف الرئيسي يتمحور حول السماح لآلاف العمال الآخرين من القطاع بالعمل داخل إسرائيل.

وبحسب "هآرتس" فإن القرار النهائي في يد المستوى السياسي الذي يعاني أزمة في ظل تعثر تشكيل الحكومة.

ونشرت وسائل الإعلام العبرية نبأ اللقاء الذي تم بين أمير عربي ورئيس إسرائيل فى العاصمة البريطانية لندن.

والتقى الأمير الأردني غازي بن محمد المستشار الأول للعاهل الأردني عبدالله الثاني بن الحسين، ورئيس مجلس امناء هيئة موقع المغطس، الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين في مقر السفير الاردني في لندن.

وجاء اللقاء بناء على تنسيق مسبق منذ اشهر وبناء على طلب الجانب الاسرائيلي لبحث موضوع موقع المغطس والذي اكدت جميع الكنائس ومنظمة اليونسكو انه يقع في الجانب الاردني شرق نهر الاردن.

وذكرت صحيفة "معاريف" العبرية، أن الرئيس الإسرائيلي التقى بالأمير الأردني غازي بن محمد المستشار الأول للعاهل الأردني عبد الله الثاني بن الحسين، خلال تواجدهما في العاصمة البريطانية لندن هذا الأسبوع.

وحسب الصحيفة، فإنه تم خلال الاجتماع مناقشة عدة قضايا من أبرزها ما يتعلق بتطوير موقع المعمودية وترميم المواقع المسيحية في حوض نهر الأردن، وفتح طريق للحجاج الذين يصلون كسائحين للمنطقة.

ورفض مكتب ريفلين التوضيح فيما إذا كان تم مناقشة ما يتعلق بالأراضي التي كانت مؤجرة لإسرائيل والتوصل إلى اتفاق بشأنها.

وذكرت القناة 13 العبرية، أن البروفيسور يورام يوفال، أقام خيمة اعتصام، اليوم الأربعاء، ضد رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو في حديقة الاستقلال بمدينة القدس.

ونشرت القناة مقطع فيديو، يظهر يوفال وهو يقيم خيمة اعتصام في حديقة الاستقلال بالقدس، وعلّق عليها العلم الإسرائيلي وبعض اللافتات، وذلك احتجاجًا على ما أسماه "نهج الكراهية والتحريض الذي يبديه نتنياهو وتصرفاته".

يشار إلى أن عالم الاجتماع الإسرائيلي يورام يوفال، كان قد شن هجومًا لاذعًا على نتنياهو، في مقال نشره بصحيفة "يديعوت أحرنوت" العبرية، وقال فيه: إن "نتنياهو يمتاز بعدد من الصفات الحصرية عن سواه من المرشحين الإسرائيليين، فهو: بخيل، كذاب، فاسد، جبان، متباكٍ؛ هذا ليس تحليلًا سيكولوجيًا لشخصيته، وإنما مؤشرات تصدر عن سلوكياته العملية، فالأقوال والأفعال الصادرة عنه تؤكد ذلك كما قرأناها وسمعنا عنها طيلة السنوات الماضية"، وفق تعبيره.
Advertisements
AdvertisementS