AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
hedad
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

الإفتاء: الرسول نهى عن الاستخفاف بـ 3 أشخاص.. ووصف من يفعل هذا بالمنافق

الخميس 13/فبراير/2020 - 03:46 م
لإفتاء: الرسول نهي
لإفتاء: الرسول نهي عن الاستخفاف بـ 3 أشخاص
Advertisements
يارا زكريا
قالت دار الإفتاء المصرية، عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي « فيسبوك» إن الإسلام نهى عن الاستخفاف بكبار السن أو السخرية منهم بأي شكل من الأشكال.

واستشهدت الإفتاء في كلامها بما روى عن  رَسُولِ اللهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآله وَسَلَّمَ- قَالَ:  «"ثَلَاثَةٌ لَا يَسْتَخِفُّ بِحَقِّهِمْ إِلَّا مُنَافِقٌ: ذُو الشَّيْبَةِ فِي الْإِسْلَامِ، وَذُو الْعِلْمِ، وَإِمَامٌ مُقْسِطٌ"».

واستندت أيضًا إلى أن الصحابي الجليل سَمُرَةُ بْنُ جُنْدُبٍ - رضى الله عنه- كان يقول: « لَقَدْ كُنْتُ عَلَى عَهْدِ رَسُولِ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم- غُلاَمًا فَكُنْتُ أَحْفَظُ عَنْهُ فَمَا يَمْنَعُنِى مِنَ الْقَوْلِ إِلاَّ أَنَّ هَا هُنَا رِجَالًا هُمْ أَسَنُّ مِنِّى».

حذر الدكتور مجدي عاشور، مستشار مفتي الجمهورية، من فعل العبد المسلم الطاعة المختلف في حكمها وجعلها خاضعة لفلسفة اعتقاد فيعتقد البعض أن النقاب واجب وأنه هو الإسلام، فهنا لا يمكن أن ندخل العقيدة فى الحكم الفقهي حتى لا يحدث الشجار والخناق.

وأوضح عاشور أن النقاب نحكم به على أنه من العادات وطالما أنه من العادات فهو من المباحات وهنا لا نقوم أبدا بالإستهزاء من المرأة التى ترتدي النقاب.

وأشار إلى أن بعض العلماء قالوا بوجوب النقاب، وأخرون وهو الذي يعمل به الأزهر ودار الإفتاء يقولون إن من العادات وما زالت موجودة هذه العادة، فقد تكون هناك امرأة منتقبة ولا تصلي.
Advertisements
AdvertisementS