AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

ماتت في إيدي .. قصة فتاة قادها الشيطان فقتلت أمها في البحيرة .. تفاصيل

الجمعة 28/فبراير/2020 - 07:00 ص
فتاة -أرشيفية
فتاة -أرشيفية
Advertisements
جمالات الدمنهوري
"كانت دائمًا تعنفنى وتسبني بسبب خروجى المتكرر من المنزل بدون إذنها فضربتها لحد ما ماتت في إيدي " ، هكذا اعترفت فتاة حى شبرا بمدينة دمنهور التى لم يتجاوز سنها ١٩ سنة بقتل والدتها المسنة مريضة السكر.  

الفتاة تجردت من كافة مشاعرها الإنسانية ولم تفكر فى الحفاظ على سمعتها ولا أخلاقها ولا في عادات وتقاليد الحى الشعبى الذى تسكن فيه بمدينة دمنهور مع والدتها وتكرر خروجها يوميًا فى أوقات متأخرة وتسبب ذلك  فى الإساءة لسمعتها مما دعا والدتها السيدة المسنة ذات الـ ٦٢ سنة إلى تعنيفها لاعتراضها على سلوك ابنتها السيئ التى لم تحافظ عليه على الرغم من إقامتها بحى شعبى.

وتابعت الفتاة في اعترافاتها أمام المباحث :" كثرت المشاكل بيننا و اعتدت على نشوب مشاجرات معها و ضربها حتى سقطت جثة هامدة ".

وكان حى شبرا بمدينة دمنهور قد شهد جريمة قتل بشعة كانت بطلته فتاة فى التاسع عشر من عمرها بعد ما تجردت من كافة المعايير الأخلاقية و اعتادت الخروج من منزلها بدون إذن وعند معاتبة والدتها على هذا السلوك اللا أخلاقى نهرتها المتهمة وطرحتها علقة ساخنة على الرغم من إصابتها بمرض السكري مما تسبب فى إصابتها وسقطت جثة هامدة.

وصعد الجيران لتخليص الأم من أيدى ابنتها الجاحدة التى اعتادت التعدى على والدتها و ضربها إلا أن الجيران وصلوا لشقة المجنى عليها بالدور الرابع بعد فوات الأوان ووجدوا الأم جثة غارقة فى دمائها.

وتمكن رجال وحدة مباحث قسم شرطة دمنهور من القبض على المتهم وبمواجهتها اعترفت بجريمتها وأحيلت للنيابة العامة لقسم دمنهور وبالعرض على المستشار على عبد البارى رئيس النيابة قرر حبس المتهمة ٤ أيام على ذمة التحقيقات

وترجع أحداث الجريمة إلى تلقى الأجهزة الأمنية بمديرية أمن البحيرة بلاغا من قسم شرطة دمنهور عن الأهالي يفيد بالعثور على جثة ربة منزل بداخل شقتها بشارع المعهد الديني وبالانتقال للفحص تبين أن الجثة لسيدة مسنة تبلغ من العمر "62 سنة" مسجاه على ظهرها بإحدى غرف شقتها بالطابق الثالث بعقار بشارع المعهد الدينى بدائرة القسم وبمعاينة الجثة تبين إصابته بسحجات وكدمات متفرقة ووجود آثار غرز جراحية قديمة بالرأس.

وتوصلت تحريات ضباط وحدة مباحث قسم شرطة دمنهور لرئاسة المقدم ماجد الحبشى إلى قيام ابنة المجنى عليها بارتكاب الجريمة  بعد نشوب مشادة كلامية مع ابنتها التى تبلغ من العمر ١٩ سنة لكثرة خروجها من المنزل بدون اذن وقامت بالتعدى عليها بالضرب وأن المتهمة اعتادت التعدى بالضرب على والدتها المريضة بالسكر وإصابتها ونقلها من قبل للمستشفى التعليمى بمعرفة الجيران

 وبمواجهة المتهمة بماتوصلت اليه التحريات اعترفت بارتكاب جريمتها وأضافت بأنها اعتادت التعدى بالضرب على والدتها بسبب تعنيفها لخروجها المتكرر بدون إذن من منزلها و لسوء سلوكها و طلبها من والدتها مبالغ مالية كبيرة.

وتحرر المحضر اللازم بالعرض على النيابة العامة قرر المستشار على عبد البارى رئيس نيابة قسم دمنهور حبس المتهمة ٤ايام على ذمة التحقيقات.

Advertisements
AdvertisementS