AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

تناوليه يوميا في الحجر المنزلي.. الزيتون يسيطر على الشهية

الخميس 26/مارس/2020 - 07:30 م
صدى البلد
Advertisements
آلاء حسن
يعتبر الزيتون مصدرا للطاقة وللعديد من الفيتامينات الصحية التي تساعد على توفير المغذيات الطبيعية، كما لديه قدرة فعالة على تحسين مستوى الذاكرة وخفض الشهية. 

وكشفت دكتور سهام سوقية استشاري التغذية العلاجية، عن الزيتون وأهميته للصحة :

- غني بالمعادن، الكالسيوم، الصوديوم، البوتاسيوم ، المغنيسيوم، الحديد ، الفوسفور، الكبريت، النحاس،


وتابعت استشاري التغذية العلاجية خلال تصريح خاص لـ صدى البلد، أن فوائده تكمن في :

1- الحفاظ على صحة القلب والشرايين :

عن طريق حفض مستوى الكولسترول السيء ورفع مستوى الكولسترول الجيد، يساعد في تعزيز صحة القلب والشرايين وحمايتها من الجلطات، كما يساعد على جعل الشرايين أكثر مرونة مما يساعد في مقاومة السكتات الدماغية والقلبية.

2- يساهم في تحسين مستوى الذاكرة :

احتواؤه على مادة البوليفينول ومواد تحارب الجذور الحرة وتقلل الأكسدة في خلايا الدماغ ومن أهمها فيتامين هـ وأيضا لزيت الزيتون دور مهم في مكافحة الزهايمر.

3- يحارب علامات الشيخوخة ويساهم في تعزيز صحة البشرة :

احتواء الزيتون على حمض الأوليك وجد له خواص في المحافظة على البشرة ومرونتها وحفظ رطوبتها ونعومتها، مضادات الأكسدة القوية أيضا مثل فيتامين هـ بالتالي يتم القضاء على الجذور الحرة ومكافحة، علامات الشيخوخة والتجاعيد والترهلات والمحافظة على البشرة ناعمة وصحية.

4- مفيد أيضًا للجهاز الهضمي :

زيت الزيتون يقوي المعدة ويساعد على تسهيل عملية الهضم وقد يساعد في عديد من الاحيان في علاج الإمساك.

5- يمد الجسم بالطاقة :

بما أن حصة زيت الزيتون وهي الملعقة الصغيرة تحوي ما يقارب 5 جرام من الدهون المفيدة و45 سعرا حراريا فهي تقلل الجوع عند تناولها وتساعد على الشعور بالشبع وتقليل كمية الطعام المتناول لاحقا وخاصة السكريات.

6- يساهم في السيطرة على الشهية :

هناك دراسة وابحاث تفيد بأن للزيتون دور في خفض مستوى الشهية، فالأحماض الدهنية غير المشبعة الاحادية التي يحتويها الزيتون تعتبر بطيئة الهضم مما يعمل على تحفيز هرمون كوليسيستوكينين هرمون الشبع  في الجسم، كما وأن هذه الأحماض الدهنية تساعد على تشجيع حرق الدهون في الجسم عن طريق تحفيز افراز مادة كميائية تدعى اديبونيكتين.
Advertisements
AdvertisementS