AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

بعد مخالطته نائبة مصابة بكورونا.. برلماني يطالب الحكومة بحظر شامل في البلاد

الخميس 14/مايو/2020 - 08:56 ص
حظر التجول
حظر التجول
Advertisements
معتز الخصوصي
طالب النائب طلعت خليل، عضو لجنة الخطة والموازنة بالبرلمان، الحكومة بضرورة تطبيق الحظر الشامل فى البلاد ، مشيرًا إلى أن زيادة عدد الإصابات بفيروس كورونا لتطبيق الحظر الجزئي وعدم تطبيقه بشكل كامل في البلد. 

وأشار خليل في تصريحات خاصة لـ"صدى البلد" إلى أنه يرفض ما أعلنت عنه وزارة الصحة بشأن عدم إجراء مسح شامل على المخالطين للمصابين بفيروس كورونا إلا بعد ظهور الأعراض عليهم. 
 
وأكد عضو لجنة الخطة والموازنة بالبرلمان على ضرورة عمل مسح شامل على الأشخاص المخالطين للمصابين بفيروس كورونا ، دون انتظار ظهور الأعراض عليهم. 

وكان قد أعلن النائب طلعت خليل، عضو لجنة الخطة والموازنة بالبرلمان أنه خالط النائبة شيرين فراج المصابة بفيروس كورونا يوم الأربعاء الماضي 6 مايو، حينما حضرت إلى إجتماع لجنة الخطة والموازنة بالبرلمان، مشيرا إلى أنه تحدث معها طويلا في هذا اليوم عن مخصصات التعليم فى الموازنة العامة للدولة.

وأكد خليل فى تصريحات سابقة لـ"صدى البلد" أنه فور علمه بإصابة النائبة شيرين فراج بفيروس كورونا قرر عزل نفسه في المنزل لمدة 14 يومًا، مشيرًا إلى أنه لايعاني من أي أعراض الإصابة بفيروس كورونا.

وأشار عضو لجنة الخطة والموازنة بالبرلمان إلى أن كل الأطباء نصحوه بعدم إجراء مسح شامل إلا بعد تأكده من ظهور أعراض الإصابة بفيروس كورونا، وبالتالي فهو ملتزم بتعليمات الأطباء. 

كانت النائبة شيرين فراج، عضو مجلس النواب، أصيبت بـ فيروس كورونا المستجد، كأول نائبة تقع ضحية للفيروس، قبل أن يتم نقلها إلى مستشفى العزل بقصر العيني الفرنساوي.

وكان آخر ظهور للنائبة شيرين فراج بـ مجلس النواب يوم الخميس الماضي، حيث شاركت في اجتماع لجنة الخطة والموازنة لمناقشة موازنة وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وجاء جلوسها بالصف الأول بجوار عدد من النواب.

وعلى خلفية إصابة النائبة شيرين فراج بفيروس كورونا، أكد المستشار محمود فوزي، أمين عام مجلس النواب، أن هناك اهتماما بمسألة النواب المخالطين للنائبة شيرين فراج، بعد إبلاغ الطب الوقائى بإصابتها بفيروس كورونا المستجد "كوفيد -19"، موضحا أن المجلس اتخذ جميع الإجراءات اللازمة لتطهير وتعقيم جميع القاعات والأماكن التى تواجدت بها النائبة، على مدار عشرة أيام ماضية.  

وقال الأمين العام إنه تم التنسيق مع قطاع الطب الوقائى بوزارة الصحة، وتم تعقيم القطاع الطبى بالمجلس والمكتبة، وهى الأماكن التى ارتادتها النائبة، بخلاف عزل الطاقم الطبى المخالط للنائبة ذاتيا، دون الحاجة لأخذ مسحة منهم. 

وأضاف فوزي أن وفد قطاع الطب الوقائى بـ وزارة الصحة وصل إلى المجلس فور العلم بإصابة النائبة، وراجع الإجراءات الاحترازية والوقائية التى يتخذها المجلس، خاصة تطبيق قواعد التباعد الاجتماعي، وتنظيم المسافات الآمنة فى الجلوس، وتوزيع المطهرات على مستوى جميع القاعات، والالتزام بارتداء الكمامات، وأفاد بكفايتها تماما دون الحاجة إلى مزيد من الإجراءات.

واختتم فوزى، أن الطب الوقائى أكد عدم الحاجة إلى مسحات إلا لمن تظهر عليه أى أعراض خلال مدة حضانة المرض التى قاربت بالفعل على الانتهاء.

وكشف البرلماني سليمان وهدان وكيل مجلس النواب، تفاصيل جديدة بشأن إصابة النائبة شيرين فراج، عضو المجلس بفيروس كورونا المستجد.

وقال وهدان، في تصريحات له، إن 12 نائبا خالطوا النائبة المصابة بكورونا شيرين فراج، مضيفا أن النائبة المصابة حضرت الجلسة العامة للمجلس، مؤكدًا أنه من الممكن أن يتم عمل مسحات لأعضاء المجلس خلال الفترة المقبلة.

من جهته، عبر النائب طارق الخولي عن آماله في الشفاء العاجل للنائبة شيرين فراج، ولكل المصابين، لافتا إلى أن البرلمان كان متوقفا لفترة طويلة وعاد مؤخرا لإقرار بعض التشريعات الخاصة بالإجراءات الوقائية الخاصة بفيروس كورونا دعما للطبقات الأكثر تضررا من جراء الأزمة.

وتحدث الخولي عن الإجراءات الاحترازية بالبرلمان، مؤكدًا أن الدخول للمجلس يتم عبر بوابات تعقيم صنعتها القوات المسلحة، وهناك مسافة بين كل نائب في الجلسة العامة تصل لـ1.20 متر، وأن جميع النواب على وعي كامل، ولا يصافحون بعضهم.

ولفت إلى أن المخالطين للنائبة المصابة سيخضعون للعزل المنزلي لمدة 14 يوما، ومعظمهم من لجنة الخطة والموازنة ويقدر عددهم بـ11 نائبا، مشيرا إلى أنه لا يوجد أي تعليق للجلسات، ولا يوجد أي نائب يريد التهاون في واجبه البرلماني. 
Advertisements
AdvertisementS