AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

الحكومة: لا صحة لتصريف مخلفات مصنع سكر نجع حمادي في نهر النيل

الجمعة 15/مايو/2020 - 10:41 ص
قصب السكر
قصب السكر
Advertisements
محمود مطاوع
نفى المركز الإعلامي لرئاسة مجلس الوزراء، صحة ما تم تداوله في بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي من فيديوهات بشأن تصريف مخلفات مصنع سكر نجع حمادي في نهر النيل.

وقام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بالتواصل مع وزارة البيئة، والتي نفت صحة تلك الفيديوهات، مُؤكدةً أنه لا صحة لتصريف مخلفات أي مصنع من المصانع في مياه نهر النيل،مشيرة إلى تخصيص فرق دورية متخصصة للمعاينة الميدانية تقوم بتمشيط نهر النيل للتأكد من عدم وجود أي مخلفات أو تعديات من المنشآت الصناعية على مياه النهر، خاصة مع مصانع السكر، حيث إنها موسمية التشغيل، وتبدأ من منتصف شهر ديسمبر حتى نهاية شهر أبريل من كل عام، مع اتخاذ الوزارة كافة الإجراءات القانونية ضد المنشآت المخالفة، وذلك في إطار  حرصها على الحفاظ على مياه نهر النيل من التلوث.

وتم على الفور تشكيل لجنة من الفرع الإقليمي لجهاز شئون البيئة بقنا بالتنسيق مع الجهات المعنية، مع قطاع حماية نهر النيل بوزارة الري وشرطة البيئة والمسطحات المائية للتحقق من هذا الفيديو وتبين أن مصنع سكر نجع حمادي متوقف حاليًا وذلك لانتهاء موسم العصير بنهاية شهر أبريل الماضي.

وتتولى الوزارة متابعة وتقييم نوعية المخلفات الصناعية والتي تتم بصورة دورية، من خلال التأكد من معالجة مياه الصرف الصناعي قبل إلقائها على المجاري المائية أو لاستخدمها في الأغراض المختلفة، حيث اتخذت الوزارة 5 إجراءات للحد من تلوث مياه نهر النيل منها، إيقاف الصرف الصناعي غير المعالج على نهر النيل وفروعه أو على المجاري المائية المؤدية إلى نهر النيل، ومتابعة خطط توفيق الأوضاع البيئية للمنشآت الصناعية التي تقوم بالصرف على نهر النيل والمجاري المائية المؤدية إليه، وتعديل تكنولوجيا التصنيع الخاصة بالمنشأة ، بالإضافة إلى تقديم الدعم المالي للمنشآت الصناعية التي لديها جدارة ائتمانية لتنفيذ خطة اصحاح للوضع البيئي بها، وذلك من خلال مشروع التحكم في التلوث الصناعي، واتخاذ كافة الإجراءات القانونية تجاه الشركات المخالفة للحدود المنصوص عليها بقانون البيئة.

وناشدت الوزارة جميع وسائل الإعلام المختلفة ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة والموضوعية ‏في نشر الأخبار والتواصل مع الجهات المعنية للتأكد قبل نشر ‏معلومات لا تستند إلى أي حقائق، وتؤدي إلى إثارة البلبلة بين المواطنين، وللتحقق من أي معلومات أو أخبار متداولة حول هذا الشأن يرجى الرجوع للموقع الرسمي للوزارة (eeaa.gov.eg
Advertisements
AdvertisementS