AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

موقع إسرائيلي: تركيا تعاني مشكلات في القوات الجوية وأنظمة الدفاع الجوي

الجمعة 26/يونيو/2020 - 07:18 م
صدى البلد
Advertisements
عرفة البنداري
ألقى موقع "ناتسيف نت" الإسرائيلي المتخصص في جمع المعلومات الاستخباراتية من المصادر المفتوحة "أوسينت"، اليوم الجمعة، الضوء على أوجه القصور لدى الجيش التركي في ضوء استفزازات تركيا في البحر المتوسط وتدخلها في ليبيا.

وأشار الموقع إلى أن قدرة تركيا على استخدام قوتها العسكرية خارج حدودها محدودة، نظرا لتورطها في أكثر من نزاع عسكري مثل الجبهة السورية والعراقية بالإضافة إلى التدخل في الأراضي الليبية.

أما فيما يتعلق بقدرة الدفاعات الجوية، فقد قال الموقع إن قدرات الدفاع الجوي التركية تعاني من قيود عدة، فقد أدى شراء تركيا منظومة صواريخ إس 400 الروسية بالولايات المتحدة إلى إلغاء صفقة بيع مقاتلات إف 35 لأنقرة. 

وكان المحلل الإسرائيلي، نير دفوري، قد نشر تقريرا بالقناة الثانية الإسرائيلية عبارة عن تقدير موقف للقوات الجوية التركية، وقال فيه إن هناك تراجعا كبيرا جدا في وضع القوات الجوية التركية، منذ محاولة الانقلاب التي وقعت عام 2016. وبحسب الصحافي الإٍسرائيلي، فإن هناك10 أسراب طيران فقط من بين 17 سربا بالقوات الجوية التركية، داخل الخدمة الفعلية.

وأشار إلى أن تركيا تمتلك 130 طائرة "إف 16" فقط قابلة للاستخدام من بين 240 طائرة، كما أن القوات الجوية التركية كانت لديها 500 طيار مقاتل، لم يتبق منهم سوى 200 طيار مقاتل فقط.

وكان تقرير صادر عن المجلس الأوروبي، بعد محاولة الانقلاب، قد ذكر أنه منذ هذه الحادثة، تراجع عدد المجندين في الجيش التركي بمقدار الثلث، فيما تراجع عدد لواءات الجيش بمقدار النصف تقريبًا.

وبحسب التقرير فإنه  في 1 يوليو من عام 2016، كان تعداد الجيش التركي حوالي 518166 فردا، وفي 5 أكتوبر من العام ذاته، وصل تعداد الجيش إلى 355212، ووصل تعداده في 9 سبتمبر إلى 351176، أي أن عدد أفراد الجيش التركي تراجع في الفترة من يوليو حتى اكتوبر بنحو 31.4%.

وفيما يتعلق بعدد الجنرالات والأدميرالات في الجيش، ففي الأول من شهر يوليو 2016، كان عدد الجنرالات 358، ووصل هذا العدد في شهر أكتوبر 2016، ثم ارتفع في شهر سبتمبر إلى 206، بتراجع قدره 42.5%.

أما بالنسبة لعدد ضباط الجيش، ففي الأول من يوليو كان عدد ضباط الجيش 39287، ووصل هذا العدد في الخامس من أكتوبر 2016 إلى 29434 ضابطا، وأصبح هذا العدد في 9 سبتمبر 29946 ضابطا، بتراجع قدره 25.1%.

وفي الأول من يوليو، كان عدد ضباط الصف في الجيش التركي 96391 صف ضابط، ووصل تعدادهم في 5 أكتوبر إلى 67257 صف ضابط، وفي سبتمبر وصل إلى 67646 صف ضابط، أي بتراجع قدره 30.2%.

وطال التراجع في تعداد القوات المسلحة التركية، ضباط الاحتياط أيضا، ففي الأول من يوليو كان تعدادهم في الجيش التركي 6477، ووصل في 5 اكتوبر إلى 6072، ثم تراجع حتى 9 سبتمبر ليصبح 5827 ضابط احتياطي، أي تراجع قدره حوالي 6.3%.

وكان عدد الأفراج المجندين في الجيش التركي حتى الأول من يوليو 264493، ووصل هذا العدد في الخامس من اكتوبر إلى 187100، فيما وصل في 9 سبتمبر إلى 182748، أي بتراجع قدره 29.3%.

Advertisements
AdvertisementS