AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

صاحب أول مصنع إطارات مصري في حوار لـ «صدى البلد»: ننافس المنتجات العالمية.. وتعاقدنا مع 10 دول للتصدير

الإثنين 29/يونيو/2020 - 05:14 م
صدى البلد
Advertisements
كريم عاطف - عدسة: إبراهيم قنديل

رئيس مجلس إدارة شركة بيراميدز:

حصلنا على Know - how من ألمانيا ليحق لنا التصنيع المحلى

نعتمد على إعادة تدوير المياه والكربون.. وملتزمون بالمعايير البيئية  

نستهدف إنتاج 42 ألف إطار يوميا فى مايو 2021

بيراميدز تنافس بكل قوة المنتج رقم واحد في العالم

نستهدف تصنيع المادة الخام في المرحلة القادمة بمصر


قال المهندس إبراهيم جودة، رئيس مجلس إدارة شركة بيراميدز لصناعة الإطارات، إن هذا المصنع يعد الأول من نوعه داخل مصر والشرق الأوسط في تصنيع المنتج محليا، وليس تجميعه كما تقوم الشركات الأخرى.


وأضاف "جودة"، أن أسعار إطارات بيراميدز ستكون للسوق المحلى الأفضل على الإطلاق فى السوق، وأقل من أقل فئة فى السوق لدعم المواطن المصرى فى تخفيف الأعباء عليه.


وأوضح أن إطارات "بيراميدز" تنافس بكفاءة عالية الفئات الأولى فى العالم من الآن، وعند إنتاج إطارات النقل الثقيل والسيارات الملاكى سننافس بها أيضا بسبب الجودة العالية للمنتجات.

وإلى نص الحوار...


كيف بدأت فكرة إنشاء المصنع؟

نحن وكلاء لأكثر من شركة أجنبية فى العالم لتصنيع الإطارات، وكان لدينا حب المجازفة والمخاطرة بالخوض فى التصنيع المحلى، وخصوصا أن هذه هى المرة الأولى، بسبب أنه لابد من موافقة إحدى العلامات التجارية العالمية للتصنيع كى يتم الحصول على " Know-how " حق التصنيع، وهذه تعتبر النقطة الصعبة فى صناعة اى منتج ، وبالفعل تم التعاقد مع احدى الشركات الألمانية الكبرى، ثم تقديمها إلى الجهات المعنية وحصلنا على جميع الموافقات المطلوبة وبدأنا فى التنفيذ.

 

متى بدأ إنشاء المصنع فعليا على أرض الواقع؟

المصنع تم إنشاؤه عام 2017 وتم استلام الأرض من الجهات الإدارية بمحافظة بورسعيد، واستمر العمل فى الإنشاء لمدة 3 سنوات ، ثم فى يوم 10 مايو تم إنتاج وتخريج أو إطار من المصنع ، وهذا يعتبر اول إطار للدراجات النارية يقوم مستثمر مصرى بتصنيعه.

يضاف إلى ذلك أنه لا يوجد مصنع لتصنيع الإطارات بهذا الحجم داخل مصر أو الشرق الأوسط بأكمله وهو منافس للفئة الأولى فى العالم.

 

لماذا لابد من الحصول على "Know-how

لا نستطيع عمل منتج مصرى 100% إلا إذا تم الحصول على حق التصنيع "Know-how " لمعرفة التركيبة الصحيحة والمطابقة للمواصفات حتى الخروج بمنتج عالمى صحيح وتصبح لدينا التكنولوجيا المطلوبة. 


ولذلك قمنا بشراء حق التصنيع حتى يكون المنتج مصرى ولذلك جاء اسم المنتج "بيراميدز" وهذه كانت اصعبة خطوة فى الخطوات التصنيع ، حتى لا نخاف من منافسة أحد، وبالفعل المنتج النهائى لنا ينافس بكل قوة المنتج رقم واحد فى العالم.

 

حدثنا عن تفاصيل مصنع بيراميدز؟

مصنع بيراميدز مساحته 75 ألف متر مربع ، بمساحة 60 ألف متر مربع للعنابر الخاصة بالانتاج، وتم انشاء المصنع على ثلاث مراحل، المرحلة الأولى تصنيع اطارات الدرجات النارية وبالفعل تم انتاجها خلال 3 سنوات من بدء الانشاء. 


أما المرحلة الثانية فإطارات سيارات الركوب وستبدأ فى عام 2022 وسيبدأ الإنتاج الفعلى لها عام 2024 ، والطاقة الانتاجية للمصنع 10.000 اطار يوميا ، ننتج منها الان 3500 إطار، ونستهدف إلى إنتاج 42 ألف إطار يوميا فى مايو 2021 .

 

حدثنا عن العمالة المتواجدة بالمصنع ؟

لاول مرة قمنا بضم جميع عمالة المصنع من ابناء محافظة بورسعيد حتى نفيد اهل المدينة الباسلة ، وقمنا بتدريبهم جميعها على يد خبراء ومهندسين اجانب وهم حوالى 25 مهندسا منذ شهر مارس لتدريب جميع العمالة، إضافة إلى إقامتهم بفندق على اعلى مستوى داخل المصنع وتتراوح عقودهم من عام إلى 5 أعوام لنقل خبراتهم الكاملة.

 

لماذا تم استهداف إنتاج إطارات الدراجات النارية كخطوة أولى؟

بسبب أن الكوالتى والجودة للمنتج الذى يطرح فى الأسواق المصرية المستورد لم يصل الى الكفائة المطلوبة، إضافة إلى أن مصر تستورد من اطارات الدراجات النارية سنويا حوالى 40 مليون إطار وهذا رقم كبير للغاية، وعند البدء بتصنيعه بجودة عالية سنحصل على شريحة كبيرة من السوق المصرى.


ما هو حجم الاستثمار فى مصنع بيراميدز ؟

حجم الاستثمار الآن بمصنع بيراميدز للإطارات هو 3 مليارات جنيه وعند تركيب والبدء فى عمل الخطوط الجديدة سيزيد الاستثمار .

 

ماذا عن خططكم التصديرية ؟

بالفعل هناك خطة للتصدير وهى استهداف 60% من انتاج المصنع للتصدير فى اطارات الدرجات النارية ، ولكن فى مراحل اطارات السيارات والنقل سيتم استهداف اكبر من ذلك لادخال العملة الصعبة الى مصر ، ونحن بالفعل تعاقدنا مع دول كثيرة من بينها العراق وتونس والجزائر واليمن وسوريا ولبنان والسودان ونيجيريا واطاليا وامريكا ، وقبل الانتاج تعاقدنا بالفعل مع شركة امريكية للحصول على 50% من انتاجنا ، وستبدأ هذه الخطوة بالفعل يوم 1 يوليو ويعتبر هذا بعد 30 يوم من الإنتاج الرسمى .

 

ما نصيب السوق المحلى من الإطارات؟

السوق المحلى المصرى يتم استهدافه الآن بـ 50% من الإنتاج، وبالفعل تم بيع الانتاج 100% سواء تصدير أو محلى من الـ 3500 اطار الذى يتم تصنيعها الآن من خلال النصف للتصدير والنصف الآخر يتم توزيعه على 5 وكلاء لتغطية مصر بالكامل، إضافةً إلى الموزعين ويتم توزيعه عليهم بالتساوى.

 

ما معايير الأمان البيئي التي تطبق داخل المصنع؟

بالفعل نحن نطبق أعلى معايير لأمان البيئة فى العالم ، من خلال شراء أحدث أجهزة بديلة للمداخن التقليدية، حيث إنها تقوم بسحب الكربون الأسود وتعبئته داخل عبوات وإعادة استخدامه استخدام آمن أو التخلص منه بطريقة آمنة، إضافةً إلى عدم وجود صرف صناعى داخل المصنع نهائى لأنه يوجد محطة صرف خاصة بالمصنع فقط وتعتبر دورة مغلقة، لكى يتم استغلال المياه، وعمل آبار للمياه الجوفية لتوفير المياه الأخرى، وعمل تدوير للمياه التى تعمل داخل خطوط الإنتاج لعدم الإهدار.


هل أزمة كورونا العالمية سببت معوقات للافتتاح؟

نحن لم نتأثر بأزمة وجائحة فيروس كورونا المستجد كوفيد -19 على الاطلاق، والدليل على ذلك أننا قمنا بتعيين الموظفين والعاملين فى المصنع يوم 1 مايو الماضى ثم 15 يونيو الماضى للدفعة الثانية.

 

ماذا عن خطتكم المستقبلية؟

هدفنا المستقبلى ليس مصنع للإطارات لأنه بالفعل أصبح واقعا، ولكن الهدف الحقيقى الآن هو تحويل المادة الخام إلى منتج محلى وليس استيرادها مرة أخرى، وهذا ما نقوم به ونسعى مع الدولة فى إنتاجه مصر لأن المادة الخام الآن 90% مستوردة و10% محلية، ولكن نريد 50% مستوردة و50% محلية؛ لأنه يوجد الكثير من هذه المواد الخام متواجدة فى مصر.

Advertisements
AdvertisementS