AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

مادورو يطرد سفيرة الاتحاد الأوروبي.. وبروكسل ترد باستدعاء سفير فنزويلا

الثلاثاء 30/يونيو/2020 - 01:24 م
مادورو
مادورو
Advertisements
على صالح
استدعت بروكسل سفير فنزويلا لدى الاتحاد الأوروبي، اليوم الثلاثاء، بعد طرد رئيسها نيكولاس مادورو مبعوث الكتلة الأوروبية في كاراكاس.

وأمر الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو اليوم الثلاثاء سفيرة الاتحاد الأوروبي بمغادرة البلاد، بعد ساعات من ضرب الاتحاد الأوروبي للعديد من المسؤولين الفنزويليين بعقوبات.


وأعطى مادورو السفيرة إيزابيل بريلانته بيدروسا 72 ساعة لحزم حقائبها.

وأضاف المجلس الأوروبي يوم الإثنين 11 مسؤولًا بارزًا إلى قائمته للأشخاص الخاضعين لإجراءات تقييدية 'لتقويض الديمقراطية وسيادة القانون'. واتهمتهم بالعمل ضد الجمعية الوطنية التي يقودها زعيم المعارضة خوان غوايدو.

وأعلن مادورو طرد السفيرة الاوروبية في خطاب بثه التلفزيون الحكومي، قائلا إن أولئك الذين "لا يمكنهم احترام فنزويلا ... يجب أن يتركوها". واتهم الاتحاد الأوروبي، الذي أيد رئيس المعارضة خوان جوايدو كرئيس مؤقت لفنزويلا، بالاعتراف بـ "دمية كرئيس". 

وقال مادورو "ما هي القوة التي يفترضون أنهم يمتلكونها؟ من هم الذين سيعاقبون؟ من هم الذين يحاولون فرض أنفسهم على التهديد؟ من هم؟ يكفي، هذا هو السبب في أنني قررت منح 72 ساعة لسفير الاتحاد الأوروبي" .

ووصف مادورو التدخل الاوروبي قبل تكراره الاتهامات بـ "استعمار كاراكاس" مكررا يجب أن يغادروا بلادنا.

وفي وقت سابق من هذا الشهر ، أنشأت المحكمة العليا في فنزويلا ، الموالية لمادورو، لجنة انتخابات جديدة يقول منتقدون إنها مكدسة بأنصار الرئيس، وتأتي قبل الانتخابات البرلمانية المتوقعة العام الجاري.

وفي العام الماضي، أعلن خوان غوايدو نفسه رئيسًا مؤقتًا ودعمه الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة.

وبذلك يصل قرار الاتحاد الأوروبي إلى 36 إجمالي عدد الأفراد الفنزويليين الخاضعين للعقوبات، والذي يشمل حظر السفر وتجميد الأصول.

وقال القادة الأوروبيون إنهم "سيواصلون العمل من أجل تعزيز حل ديمقراطي سلمي في فنزويلا، من خلال انتخابات تشريعية شاملة وذات مصداقية".
Advertisements
AdvertisementS